احدث الأخبار

بولتون: اعتداءات إيران ووكلائها في المنطقة مدعاة للقلق
أبرز المواد
رئيس اتحاد السلة يتوج الفائزين بمهرجان 3 × 3 لكرة السلة في الرياض
أبرز المواد
مهرجان الفانوس الرمضاني بعرعر يختتم فعالياته
أبرز المواد
الرئيس العام لشؤون الحرمين يدشن المسابقة الرمضانية والشاشات التفاعلية لهيئة المسجد الحرام
أبرز المواد
فريق الحزم يبقى في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين والخليج في دوري الأولى
أبرز المواد
الكلية التقنية بجدة تنظم دورات تدريبية في مجال الإعلام الاجتماعي
أبرز المواد
الكشف عن سبب اعتذار الداعية “وسيم يوسف” عن المشاركة في برنامج “الليوان” ومغادرته “الرياض”
أبرز المواد
في مقدمتها المملكة.. 3 دول خليجية تقدم ملفا مشتركا لاستضافة مونديال الشباب
أبرز المواد
الداخلية: ضبط 3202192 مخالفا لأنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود
أبرز المواد
حملة الرقابة البلدية تغلق 3485 محلا مخالفا في رمضان
أبرز المواد
هيئة أميركية تجيز أغلى دواء في التاريخ .. وتكشف عن أهميته
أبرز المواد
لا يظهر إلا ليلاً للصيد والأكل .. شاهد : ضبع في وضح النهار وسط سيول عسير
أبرز المواد

تفكّر في أمور كثيرة؟.. حيلة بسيطة لتصفية دماغك

تفكّر في أمور كثيرة؟.. حيلة بسيطة لتصفية دماغك
http://almnatiq.net/?p=721164
المناطق - وكالات

إذا كنت ممن يعانون تشويشا في الدماغ بسبب التفكير في أمور كثيرة، فإن بعض الطرق تتيح للإنسان أن ينظم حياته ويريح باله في غضون عشر دقائق فقط.

وبحسب موقع “ذا لادرز”، فإن عددا من عظماء البشرية كانوا يلجؤون إلى تفريغ أفكارهم وكتابتها على الورق مثل ألبرت إنشتاين وإسحق نيوتن وشارل داروين.

وتقول الخبيرة في الشؤون العصبية، جودي ويليس، إن الإنسان الذي يكتب أفكاره على الورق ويعد برنامجه، بشكل مسبق، يجد سهولة في فهم الأمور وترتيبها وإيجاد حلول مناسبة.

وتضيف أن كتابة الأشياء على الورق تساعد على تحفيز الدماغ والانتباه وتقوية الذاكرة على المدى البعيد، كما أن هذه الطريقة تتيح للإنسان أن يفكر لمدة كافية قبل اتخاذ القرار.

وتعرف هذه التقنية بـ”مطرح الدماغ”، أي أنه يقوم على إخراج ما يدور في الرأس وتدوينه على الورق حتى يستطيع التركيز على أمر واحد فقط في وقت محدد.

وبحسب المصدر، فإن هذه العملية تستوجب طرح كل شيء؛ سواء تعلق الأمر بالمخاوف أو بالأسئلة والحاجيات أو بالرغبات والأمور المستعجلة التي تتطلب الإنجاز.

ويرى الخبراء أن أفضل وقت للقيام بهذه المهمة هو نهاية اليوم، حتى يكون الإنسان جاهزا لبدء اليوم الموالي على نحو منظم وأكثر فعالية.

وبخلاف ما قد يتبادر إلى الذهن بشأن الوقت المطلوب لكتابة الأمور على الورق، يقول خبراء إن تدوين الأفكار لا يستغرق إلا عشر دقائق أو أقل من ذلك.

وعند نهاية اليوم، من المستحب أن ترى ما إذا كنت قد نجحت في تطبيق برنامجك في حذافيره، وإذا لم تكن موفقا، فمن المناسب أن ترجئ الأمور إلى اليوم الموالي.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة