احدث الأخبار

ظريف : لن أرد على اتصال من بومبيو لأنه كلما تحدث عن إيران يهينني
أبرز المواد
خادم الحرمين الشريفين يصل إلى مكة المكرمة لقضاء العشر الأواخر من رمضان بجوار بيت الله الحرام
أبرز المواد
المملكة تدين وتستنكر التفجيرين الإرهابيين اللذين استهدفا مسجدين بكابول وكويتا
أبرز المواد
وزير العمل : نعمل وفق شراكة وتكامل مع قطاع الأعمال لدعم التوسع في التوطين
أبرز المواد
أسرية صوير تقيم برنامج الحياة السعيدة للمقبلين على الزواج
منطقة الجوف
الفيصل يتوج الفرق الفائزة في بطولة نخبة دوري المدارس
الرياضة
الإستخدامات الخاطئة تحوّل هاتف آيفون إلى قاتل فتّاك
أبرز المواد
الدفاع المدني يدعو المواطنيين والمقيمين إلى أخذ الحيطة والحذر عند هطول الأمطار وتراكم السيول
أبرز المواد
هيئة الأمر بالمعروف في محافظة بحرة توفر المصلى لإقامة صلاة الجماعة
منطقة مكة المكرمة
الأمير سعود بن نايف يدشن صندوق القروض التنموية” أجدى”
أبرز المواد
القيادة تهنئ ملك الأردن بذكرى استقلال بلاده
أبرز المواد
الجوازات تدعو المواطنين لعدم حمل بطاقة الهوية الوطنية خارج دول مجلس التعاون الخليجي
أبرز المواد

الملتزم جزء من الكعبة المشرفة ومعلم من معالم المسجد الحرام

الملتزم جزء من الكعبة المشرفة ومعلم من معالم المسجد الحرام
http://almnatiq.net/?p=727433
المناطق - واس

يعد الملتزم جزءًا من الكعبة المشرفة ومعلمًا من معالم المسجد الحرام، والملتزم الجزء من الجدار الشرقي الواقع بين الحجر الأسود في الركن وبين باب الكعبة، ومنهم من يقول هو جدار الكعبة الشرقي بامتداد طوله .
وسمي الملتزم بهذا الاسم لاشتقاقه اللغوي من اسم المكان من الفعل التزم، فالمكان ملتزم والمقصود بالالتزام، أن يأتي العبد إلى هذا الموضع فيلصق صدره بهذه القطعة من الكعبة، واضعًا ذراعيه ووجهه وكفيه يلصقها ليظهر فقره وضراعته وحاجته إلى ربه .
ونص الفقهاء على صحة ومشروعية إتيان الملتزم والتزامه، أي الدعاء عنده فيما يحتاجه العبد من أمور الدنيا والآخرة، حيث يقول من التزم الملتزم ما روي عن ابن عباس رضي الله عنه ” اللهم إني عبدك وابن عبدك وابن أمتك حملتني على ما سخرت لي من خلقك وسيرتني في بلادك حتى بلغتني بفضلك بيتك، وأعنتني على أداء نسكي، اللهم فإن كنت قد رضيت عني فازداد عني رضا، وإلا فمن الآن فارضى عني قبل أن تنأ عن بيتك داري، فهذا أوان انصرافي غير مستبدل بك ولا ببيتك الحرام، اللهم أصحبني العافية في بدني والصحة في جسمي، وأعني على طاعتك وعبادتك ما حييت، وأسألك من خيري الدنيا والآخرة” يدعو بهذا أو بما شاء فمن أتى الملتزم وتأتَّى له ذلك فهي من المواضع والآيات في هذا البيت الحرام .

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة