احدث الأخبار

شاهد .. متهم جديد بتعنيف طفل وتساؤل حول مصير الطفل المعنف
أبرز المواد
بحضور ١٥سيدة.. اختتام الذكاء الثقافي في فنون الباحة
منطقة الباحة
أمير منطقة الرياض يستقبل الدكتور الحنيحن
أبرز المواد
وزارة العدل : 5 دقائق لإصدار الوكالة الإلكترونية و15 دقيقة عبر كتابات العدل
أبرز المواد
“البيئة ” تشارك في مهرجان صفري بيشة
منطقة عسير
صندوق الموارد بالباحة يزور المعهد العالي للسياحة
منطقة الباحة
هلال الشرقية : تدريب مرشدين صحيين ومرشدات صحيات وطلاب وطالبات المدارس
المنطقة الشرقية
من يقف وراء هجمات بقيق الحشد الشعبي أم المتمردين الحوثيين؟
أبرز المواد
أمين منطقة المدينة المنورة المكلف يدشن خدمة منصة بياناتي لموظفي وموظفات الأمانة
منطقة المدينة المنورة
نائب أمير الشرقية يلتقي الطالب عبدالله عباجه
أبرز المواد
القصيم تتصدر مناطق المملكة بنسبة 97,69% لامتثالها بقرارات التوطين
أبرز المواد
بدء العمل في عيادة ” التغذية العلاجية ” بمستشفى عفيف
منطقة الرياض

روسيا تؤكد أن النظام أوقف إطلاق النار بإدلب والمرصد ينفي

روسيا تؤكد أن النظام أوقف إطلاق النار بإدلب والمرصد ينفي
http://almnatiq.net/?p=731322
المناطق - وكالات

أعلن الجيش الروسي الأحد أن القوات التابعة للنظام السوري أوقفت إطلاق النار “من طرف واحد” في محافظة إدلب الواقعة في شمال غرب سوريا.

وقال المركز الروسي للمصالحة بين أطراف النزاع في سوريا في بيان إنه “ابتداء من منتصف ليل الثامن عشر من أيار/مايو” أوقفت قوات النظام إطلاق النار “من طرف واحد في منطقة خفض التصعيد في إدلب”.

وتدارك البيان مؤكداً أن إطلاق النار الذي يستهدف مواقع النظام السوري في محافظات حماة واللاذقية وحلب “لا يزال متواصلا”.

من جهته، أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أن قوات النظام واصلت أعمال القصف الأحد رغم الإعلان الروسي، موضحاً أن قصفا مدفعيا لقوات النظام أدى إلى مقتل ثلاثة مدنيين في خان شيخون في محافظة إدلب.

وكانت الأمم المتحدة دقت ناقوس الخطر الجمعة عندما حذرت خلال اجتماع طارئ لمجلس الأمن من خطر حصول “كارثة إنسانية” في إدلب في حال تواصلت أعمال العنف.

ودعت مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة روزميري ديكارلو الجمعة “كل الأطراف إلى وقف إطلاق النار”، مضيفة “نخشى وقوع كارثة إنسانية”.

وانعقد مجلس الأمن للمرة الثانية خلال أسبوع تلبية لطلب من بلجيكا وألمانيا والكويت حول إدلب.

وكثفت قوات النظام السوري مدعومة من القوات الروسية الهجمات في محافظة إدلب منذ أواخر نيسان/إبريل، ما زاد المخاوف من احتمال شن هجوم واسع عليها وخصوصا أنها المنطقة الأخيرة في سوريا التي لا تزال في قبضة مجموعات معارضة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة