احدث الأخبار

سمو أمير منطقة الرياض بالنيابة يدشن مراكز إسعاف حي الخليج وحي النهضة بالرياض
أبرز المواد
الكلية التقنية بالباحة تفتح باب القبول في ٢٧ شوال
أبرز المواد
المملكة تؤكد تعاونها الفعّال مع آليات حقوق الإنسان التعاهدية وغير التعاهدية
أبرز المواد
رابطة تبوك الخضراء تفوز بجائزة التميز البيئي
منطقة تبوك
غرفة تبوك تطلق مسابقة لتصميم هويتها الجديدة
منطقة تبوك
مكافحة المخدرات بتبوك تشارك باليوم العالمي لمكافحة المخدرات
منطقة تبوك
أمير الباحة يستقبل محافظ المخواة ورئيس وأعضاء المجلس البلدي بمحافظة المخواة ورئيس الغرفة التجارية بالمحافظة
أبرز المواد
مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني يطلق استراتيجيته الجديدة ويستعرض أبرز ملامحها وأهدافها المستقبلية
أبرز المواد
صرف 868 ألف ريال لتطوير البنية التحتية بمشروع “إسكان الليث”
أبرز المواد
أمير القصيم يستقبل رئيس المتاحف الخاصة بهيئة السياحة والتراث الوطني
أبرز المواد
سفير المملكة لدى الأردن يلتقي الممثل المقيم والمدير القُطري لبرنامج الأغذية العالمي
أبرز المواد
الناهض يقلد عدد من الضباط رتبهم الجديدة
أبرز المواد

رسميا.. تصنيف “إدمان ألعاب الفيديو” ضمن الأمراض

رسميا.. تصنيف “إدمان ألعاب الفيديو” ضمن الأمراض
http://almnatiq.net/?p=731834
المناطق - وكالات

صنفت منظمة الصحة العالمية الإدمان على ألعاب الفيديو كنوع جديد من الأمراض، مما يعني أنه سيصبح “مرض رسمي” معترف به قريبا حول العالم.

وصنف عدد من الأطباء هذا الاضطراب كإدمان سلوكي خاص، يتسم بالاستخدام المفرط أو الإلزامي لألعاب الكمبيوتر أو ألعاب الفيديو التي تؤثر على حياة الفرد اليومية، حسب ما أشار موقع “سكاي نيوز”.

في يونيو الماضي، أدرجت منظمة الصحة العالمية “اضطرابات ألعاب الفيديو” في المراجعة الحادية عشرة لتصنيفها الدولي للأمراض، وستصوت الأسبوع المقبل على ما إذا كانت ستصبح مرضا رسميا أم لا.

وقال مطورو الألعاب إنهم يستمعون إلى المخاوف المتزايدة بشأن هذا الاضطراب ويتصرفون بشأنه، وقالت شركة مايكروسوفت إنها تمنح الآباء مزيدا من السيطرة للتحكم في الوقت الذي يقضيه أطفالهم في ممارسة الألعاب.

وقال رئيس ألعاب مايكروسوفت ديف مكارثي لقناة سكاي نيوز: “لقد وضعنا الكثير من الضوابط بحيث يمكن للوالدين الاستفادة من إدارة أشياء مثل وقت الشاشة واستخدام اللعبة”.

وأضاف: “ونعتقد أيضا أن هناك الكثير الذي يمكننا القيام به ويجب علينا القيام به حول البحث والتعاون داخل عالم صناعة الألعاب”.

وتشمل الأمور التي تقلق آباء الأطفال الذين يلعبون ألعاب الفيديو أيضا السلامة الشخصية والتعرض لمشاهد العنف والتصرف العدواني وسوء السلوك.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة