احدث الأخبار

جامعة المجمعة تعقد ملتقى “مجلس شؤون الأسرة والجامعات.. وحدة الهدف وتكامل الأدوار”
أبرز المواد
“أصدقاء المرضى” تبدأ فعالياتها الرمضانية بالتبرعات النقدية والزيارات
أبرز المواد
أمير القصيم يلتقي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الراجحي الخيرية ويطلع على جهودها
منطقة القصيم
“الحج والعمرة” تعلن مواعيد الجمعيات التأسيسية لشركات أرباب الطوائف خلال أسبوع
أبرز المواد
أمانة القصيم تتفاعل مع أكثر من 17 ألف بلاغ
منطقة القصيم
أمانة الشرقية تحصل على شهادة الآيزو العالمية للامتثال المهني في الجودة
المنطقة الشرقية
الجبير يستقبل وزير خارجية اليونان
أبرز المواد
القرني يتفقد سير الاختبارات النهائية للدراسات العليا بجامعة الملك خالد
أبرز المواد
“توكلنا” يتيح حجز مواعيد لقاح كورونا
أبرز المواد
أمير تبوك يطلع على تقرير الاختبارات عن بُعد لمدارس المنطقة
منطقة تبوك
أمير الحدود الشمالية يشهد توقيع اتفاقية مجتمعية بين مكتب هيئة الرياضة وشركة الهدمول
منطقة الحدود الشمالية
بجوائز مالية.. إنطلاق مسابقة منيرة السماحي للقرآن الكريم في القصيم
أبرز المواد
عاجل

الصحة: 970 إصابة بكورونا و896 حالة تعافٍ جديدة

أدباء ومفكرون وشعراء تزخر بهم منطقة جدة التاريخية

http://almnatiq.net/?p=7393
المناطق - جدة

تزخر المنطقة التاريخية بجدة , بالأسماء التي كانت لها بصمات في تاريخ الحركة الأدبية والثقافية للمنطقة من أدباء ومفكرين وشعراء ونقاد ومفكرين ومبدعين , لما تمثله المنطقة من مكونات خصبة أثرت في أعمالهم وإبداعهم .
وتعود الذكريات في مهرجان جدة التاريخية ” شمسك أشرقت ” إلى أديب وشاعر وكاتب صحفي من مواليد جدة في العام 1911م , ظلت قصائده تحكي جمال الحياة وروعة التجلي وهو الشاعر أحمد صالح قنديل , الذي تخرج من مدارس الفلاح واشتهر بكتاباته الساخرة وبشعره الشعبي المنظّم باللهجة الحجازية الدارجة.
من جانبه أكد الكاتب والأديب محمد على قدس , أن قنديل كان قاموساً في الأدب والمعرفة والفن والثقافة والكتابة والصحافة ، يكتب في الشعر والنثر ويرسم صورته للحياة المعنوية والدنيا القيمة والمعنى الفني للوجود , مضيفاً بأن الصورة الجميلة في فكر أحمد قنديل أعطت أكثر من رمز وأغلى من ثمن أدبي وأثقل من موزون معنوي وأجود من عطاء معرفي لناسه وأمته ومجتمعه , حيث وضع قنديل نصب عينيه في حياته وعمره ، وفي علمه وعمله وفي أدبه هدفاً ومن التصور الذهني رؤيةً لهذه الحياة المعنوية الفذة .
من جهتها أوضحت الشاعرة مها باعشن , أن قنديل أصدر مؤلفات منها ديوان ” عروس البحر” في جزأين عن مدينة جدة , وديوان ” قاطع الطريق “, وديوان ” الراعي والمطر”, وديوان ” اللوحات”, و” أوراقي الصفراء “, لافتة النظر إلى أن مثل هذه المواضيع الشعرية يستوحيها الشاعر قنديل من أضواء وأنحاء مدينة جدة التي أحبها من صميم قلبه , فعبر عنها شعراً رائعاً عذباً .
ووصف الأديب عبدالاله جدع حروف أحمد قنديل , بأنها كانت عشقاً تعانق رمال البحر لتروي حكاية جدة التاريخية في الأمس واليوم والغد بشتى التعابير الشعرية والنثرية والفنية .

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة