احدث الأخبار

اختبار فاشل لطائرة ضاربة أمريكية مسيرة
أبرز المواد
الأرصاد: هطول أمطار رعدية بمكة والمدينة وجازان
أبرز المواد
تعرّف على أقوى أنواع الشطة في العالم
أبرز المواد
إطلاق نار بمركز تجاري في فلوريدا والشرطة تحقق
أبرز المواد
مجلس النواب اليمني يدعو الاتحاد البرلماني الدولي لاتخاذ موقف من انتهاكات الحوثي
أبرز المواد
إيطاليا تسعى لحظر أوروبي على بيع الأسلحة لتركيا
أبرز المواد
بينهم قيادات .. عشرات القتلى من مليشيا الحوثي في عملية عسكرية للجيش اليمني بصعدة
أبرز المواد
تعرف على 4 ميزات أساسية تحدد ثمن الصقور
أبرز المواد
بفوز روسيا على قبرص.. ارتفاع عدد المنتخبات المتأهلة إلى نهائيات كأس أوروبا إلى 3
أبرز المواد
الرئيس اليمني يثمن جهود المملكة في مساعدة شعبه ضد التمرد الحوثي
أبرز المواد
منتدى Joy Forum19.. تعزيز لتواجد المملكة على خارطة صناعة الترفيه بالمنطقة
أبرز المواد
غرق سفينة صيد “يشعل” التوتر بين كوريا الشمالية واليابان
أبرز المواد

مواطنون ينفون صحة ما أدعته لجنة التنمية الاجتماعية الأهلية بأبو عريش

عدم دعم مراكز النشاط الاجتماعي بأبو عريش تسبب بحرمان الأهالي الاحتفاء بعيد الفطر المبارك

عدم دعم مراكز النشاط الاجتماعي بأبو عريش تسبب بحرمان الأهالي الاحتفاء بعيد الفطر المبارك
http://almnatiq.net/?p=741159
المناطق _ جازان
في الوقت الذي تؤكد فيه التنمية الاجتماعية تنفيذ مراكز النشاط الاجتماعي التابعة لها حفل الأهالي بمناسبة عيد الفطر المبارك في كل من الجربة والحمراية والسر وغيرها.
نفى عدد من المواطنين لـ “المناطق” صحة ما ادعته لجنة التنمية الاجتماعية بتنفيذها هذه الحفلات، مؤكدين في الوقت ذاته إلى أن مراكز النشاط لا تملك سوى فقط اسم الإشراف وما نفذ هو بجهود ذاتية ودعم من الأهالي في الوقت الذي لا تقوم لجنة التنمية الاجتماعية بأبو عريش بدعم مراكز النشاط الاجتماعي التابعة لها.
وأكد المواطن أحمد ضايحي من قرية الحمراية إلى أن حفل المعايدة كان متواضع جدا وذلك لأن الحفل نفذه الأهالي بعد توقف الدعم عن مراكز النشاط الاجتماعي خلال الأعوام الماضية، مبينا إلى أنهم كانوا متفائلين عند افتتاح مركز النشاط الاجتماعي بقريتهم ليكون داعما للبرامج والأنشطة التي تنفذ بالقرية إلا أن أحلامهم ذهبت أدراج الرياح.
وأضاف المواطن إبراهيم حكمي من الحمراية أن لمراكز النشاط الاجتماعي دور كبير تقوم به من أجل تنفيذ برامج وأنشطة تخدم المجتمع خاصة فئة الشباب والأطفال إلا أن دورهم أصبحت حبر على ورق فقط ولا يوجد ما ينفذ على أرض الواقع بسبب عدم دعمها.
من جانبه أضاف المواطن حسن حكمي من قرية الزخمية إلى قريتهم العام هذا حُرمت من تنفيذ حفل الأهالي بمناسبة عيد الفطر المبارك ويعود ذلك لأنها كانت تقوم في كل عام بتنفيذ الحفل بدعم وجهود ذاتية من الأهالي على أمل أن يتم دعم مركز النشاط الاجتماعي بالقرية من قبل لجنة التنمية الاجتماعية الأهلية بأبوعريش في السنوات القادمة إلا أن تلك الآمال كانت مجرد أوهام لينتهي المطاف بتوقف الاحتفال لهذا العام بسبب عجز مركز النشاط من تنفيذ البرامج والأنشطة بعد ما كان في فترة من الفترات من المراكز المميزة في تنفيذ البرامج والأنشطة على مستوى المحافظة إلا أن غياب دعمه أدى إلى توقف الأنشطة مما تسبب في حرمان الأهالي من هذه الفعاليات.
وتساءل المواطن فهد جومان بقرية الزخمية عن سبب عدم دعم مراكز النشاط من قبل اللجنة لا سيما بأنها تتبع لها وتقوم ببرامج وأنشطة تفيد المجتمع وتساهم في صقل المواهب خاصة فئة الشباب والأطفال والمساهمة في تنفيذ برامج وأنشطة تفيدهم في قضاء أوقات فراغهم خاصة في الإجازات الصيفية.
وأكد جابر واصلي بقرية الجربة إلى أن حفل الأهالي بعيد الفطر المبارك كان بتنفيذ من قبل الأهالي وبدعم منهم ولا يقوم المركز سوى بالإشراف على عملية تنظيم الحفل لأنه لا يوجد دعم كافي للمركز من قبل لجنة التنمية الاجتماعية، في الوقت ذاته هو ما يحدث في مراكز النشاط الاجتماعي المجاورة مثل قرية السر والحمراية والزخمية وغيرها من مراكز النشاط التابعة للجنة التنمية الاجتماعية بأبوعريش.
وطالبوا المواطنون مدير فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بجازان المهندس أحمد القنفذي بتوجيه اللجنة بدعم هذه المراكز حتى تتمكن من تنفيذ البرامج والأنشطة التي تخدم المجتمع لا سيما الشباب والأطفال، مؤكدين في الوقت ذاته إلى أن اللجنة تطالب من المراكز تنفيذ برامج وتوثيقها ورفعها لهم في الوقت الذي لا تقوم بدعمها، مؤكدين إلى أن قرى جنوب أبو عريش والواقعة على ضفاف وادي مقاب في حاجة لإنشاء جمعية للتنمية الاجتماعية يتم ضم مراكز النشاط بهذه القرى لهذه اللجنة حتى يخف الحمل والعبء على لجنة التنمية الاجتماعية بأبو عريش لا سيما بأنه لجنة أبو عريش تضم 25 مركزا للنشاط بالمحافظة والقرى التابعة لها لم تستطع تقديم الدعم لها.
من جهة أخرى أوضح مدير فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بمنطقة جازان المهندس أحمد القنفذي إلى أن الجمعية العمومية بلجنة التنمية الاجتماعية الأهلية ثم مجلس الإدارة وإداراتها التنفيذية هم المسؤولين عن الأنشطة والبرامج والفعاليات وإذا وردت للفرع شكوى رسمية من الأهالي في هذا الخصوص سوف يتم تكليف فريق من مركز التنمية بمقابلة المعنيين في الجمعية للتحقق من مضمونها والوقوف على الأسباب وألية المعالجة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة