احدث الأخبار

تعليم عنيزة تنظم الملتقى العلمي الثاني للطفولة المبكرة بالتزامن مع يوم الطفل العالمي
منطقة القصيم
نائب ترمب: النظام الإيراني يستمر في قمع شعبه
أبرز المواد
شاهد..سائحه فرنسية تبكي بعد سماعها الأذان في الرياض
أبرز المواد
مطور برمجيات شهير: احذفوا “واتس آب” من هواتفكم فورا!
أبرز المواد
ديوان المظالم يضيف منصة تواصل جديدة عبر الواتس آب
أبرز المواد
الدفاع المدني بنجران يحذر من التقلبات الجوية التي تشهدها المنطقة
أبرز المواد
المركز الأول لكشافة وادي الدواسر في التطبيقات الكشفية على مستوى المملكة
منطقة الرياض
اللقاء العلمي الثالث للغة العربية بجامعة القصيم يناقش «الأبحاث اللغوية والمجتمع بين الشهود والغياب»
منطقة القصيم
خادم الحرمين الشريفين و ولي العهد يهنئان رئيس الجمهورية اللبنانية بذكرى استقلال بلاده
أبرز المواد
الكلية التقنية بنجران تختتم برامج التدريب المجتمعي “أُتْقِن” في مرحلته الخامسة
منطقة نجران
تعليم الطائف يستضيف البرنامج الوزاري لمهارات البحث ومصادر التعلم على مستوى إدارات التعليم
منطقة مكة المكرمة
الفالح يُكرم الفائزين في منافسات المرحلة النهائية لمنافسات التميز الكشفي
منطقة مكة المكرمة

تعليم الشرقية يدشن برامج التدريب الصيفي للمعلمين والمعلمات

تعليم الشرقية يدشن برامج التدريب الصيفي للمعلمين والمعلمات
http://almnatiq.net/?p=748835
الدمام - عبدالله السعيدي

أكد مدير عام التعليم الدكتور ناصر الشلعان بأن برنامج التدريب الصيفي أحد أدوات وزارة التعليم للاستثمار في المعلم والمعلمة باعتباره ركيزة أساسية وعامل تطوير لتحقيق تطلعات وأهداف الرؤية الوطنية الطموحة ٢٠٣٠ مشيرا إلى أن التطوير المهني في العملية التعليمية هو الأداة الأولى في تطوير الممارسات التعليمية وزيادة كفاءة النظام التعليمي .

وأعتبر الشلعان أن النوعية المختارة من البرامج التدريبية المقدمة بتعليم المنطقة الشرقية ستحقق تطلعات ورغبات المعلمين والمعلمات كونها بنيت على أساس يلبي احتياجاتهم العملية .

ويأتي حديث الشلعان عن أهداف البرامج التدريبية بعد أن دشنت الإدارة العامة للنعليم بالمنطقة الشرقية برنامج التدريب الصيفي الذي انطلق اليوم في ٢٠ مركزا لتدريب المعلمين والمعلمات بواقع ٩١ ألف ساعة تدريبية ستقدمها مراكز التدريب الصيفي بالمنطقة و التي تم تجهيزها لاستقبال المعلمين والمعلمات المسجلين في برامج التطوير المهني الصيفي وفق منظومة من البرامج التدريبية الموجهة لشاغلي الوظائف التعليمية والتي يشرف على تنفيذها المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي التابع لوزارة التعليم وذلك بهدف استثمار الاجازة الصيفية بالالتحاق في هذه البرامج النوعية التي تسعى وزارة التعليم لتوفيرها على أعلى المستويات المهنية حيث وجه سعادة مدير عام التعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور ناصر الشلعان إلى تهيئة كافة السبل لتقديم البرامج التدريبية في المراكز بجودة عالية والتي تهدف في مجملها إلى تعزيز الجانب المعرفي والعمل على تطوير المعلم مهنيا الذي يشكل حجر الزاوية في تطوير المنظومة التربوية والتعليمية.

في المقابل أشار مساعد مدير عام التعليم للشؤون المدرسية فهد الغفيلي اثناء جولته التفقدية لمراكز التدريب والالتقاء بالمدربين والمتدربين إلى الجهود النوعية لإدارتي التدريب والابتعاث للبنين والبنات بتعليم الشرقية والتي عملت بجدارة على إعداد المحتوى التدريبي النوعي وفق منهجيات حديثة في التدريب والتي تهدف إلى مخرجات متميزة في رفع مستوى الأداء.

وألمح الغفيلي بأن البرامج التدريبية بلغت قرابة ٢٧٠ برنامجاً تنوعت بين : برامج القيادة التربوية والمناهج وطرق التدريس، إلى جانب برامج التوجيه والارشاد والموهبة واللغة الانجليزية والتعلم الالكتروني، وصولاً لبرامج الحاسب الآلي والتربية الخاصة وتعليم الكبار، فضلاً عن سلسلة من برامج التطوير المهني والمتضمنة إدارة المخاطر والأزمات في بيئة العمل وبناء نظم الجودة والفصول الافتراضية والتطبيقات الرقمية وغيرها من البرامج النوعية مثل استراتيجيات التعلم النشط وتأهيل قادة المستقبل وإدارة التواصل عبر الإعلام الجديد والذكاء الرقمي والرحلات المعرفية عبر الويب والمهارات الابداعيةفي رفع كفاءة الإنتاجية ودمج مهارات التفكير في التدريس وبناء نظم الجودة .

وأبانت المساعد للشؤون التعليمية بنات فاطمة الفهيد خلال زيارتها لعدد من مراكز التدريب النسائية إلى أن فكرة مشروع برامج التطوير المهني التعليمي الصيفية انطلقت مواكبة لرؤية المملكة العربية السعودية 2030، وذلك لتحقيق الاستثمار الأمثل لأوقات شاغلي الوظائف التعليمية خلال الإجازة الصيفية والفترات الهادئة وفترة العودة، وفق أفضل الممارسات العالمية التي تتيح فرصة التطوير المهني التعليمي في مثل هذه الأوقات، كما ألمح المساعد للشؤون التعليمية بنين الدكتور سامي العتيبي إلى دور البرنامج التدريبي الصيفي في إبراز أهمية التطوير المهني لكونه الأداة الأولى في تطوير الممارسات التعليمية وزيادة كفاءة النظام التعليمي، والتي يقدمها المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي بالشراكة مع مجموعة من الجامعات ومن ذلك جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل حيث قدمت العديد من البرامج النوعية التي سيستفيد منها المعلمين والمعلمات خلال فترة الإجازة الصيفية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة