احدث الأخبار

أخيرا.. طرح جهاز التبريد “الشخصي” بالأسواق
أبرز المواد
مجلس الوزراء يعقد جلسته ـ عبر الاتصال المرئي ـ برئاسة خادم الحرمين الشريفين
أبرز المواد
“كوفيد – 19” يبدد الآمال في القضاء على الفقر بحلول عام 2030
أبرز المواد
منظمة الصحة تعلّق على “وضع الطاعون الدبلي” في الصين
أبرز المواد
4 سعوديين في قائمة الأفضل آسيوياً في تاريخ كأس العالم
أبرز المواد
142 مبادرة حكومية لتخفيف الآثار المالية والاقتصادية من تداعيات كورونا
أبرز المواد
من تركيا إلى لبنان.. محاولة لتهريب 9 ملايين دولار
أبرز المواد
مركز الملك سلمان للإغاثة يواصل تنفيذ مشروع المياه والإصحاح البيئي في الحديدة
أبرز المواد
حفتر وقيادات الجيش الليبي.. اجتماع له دلالات
أبرز المواد
دبي تعلن جاهزيتها لاستقبال السياح
أبرز المواد
“الزكاة والدخل” تطلق خدمة جديدة لرفع العقود المبرمة بين المنشآت
أبرز المواد
9 مشاريع تعليمية جاري تنفيذها بالطائف وذلك ضمن خطة الإدارة لمعالجة المشاريع المتعثرة
أبرز المواد

الحرس الثوري الإيراني يحتجز ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز

الحرس الثوري الإيراني يحتجز ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز
http://almnatiq.net/?p=753084
المناطق - وكالات

أعلن الحرس الثوري الإيراني، الجمعة، “مصادرة” ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز، وفق ما نقلت وكالة “فرانس برس”.

وقالت بريطانيا، الجمعة، إنها تسعى بشكل عاجل لمزيد من المعلومات بعد تقارير عن أن ناقلة ترفع علم بريطانيا حولت وجهتها لتتحرك صوب المياه الإيرانية.

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع: “نسعى بشكل عاجل لمزيد من المعلومات ونعكف على تقييم الوضع في أعقاب تقارير عن حادث في الخليج”، وفق ما نقلت “رويترز”.

وتأتي هذه التطورات بعد أن صرح متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، الخميس، بأن على إيران الإفراج فورا عن سفينة تحتجزها في الخليج وأفراد طاقمها.

وقال المتحدث في رسالة أرسلت بالبريد الإلكتروني لرويترز “الولايات المتحدة تندد بقوة بما تقوم به السفن التابعة للحرس الثوري من مضايقة مستمرة للسفن وعرقلته للمرور الآمن في مضيق هرمز وحوله”.

وجاء ذلك بعد إعلان إيران أنها تحتجز ناقلة نفط “تهرب الوقود في الخليج.”

وتابع المتحدث قائلا “على إيران الكف عن هذا النشاط غير المشروع والإفراج عن الناقلة”.

واختطف الحرس الثوري الإيراني ناقلة نفط قبل أيام، وقالت طهران في بادئ الأمر إنها سحبت الناقلة بعد تعطلها، لكنها أقرت بعد ذلك باحتجازها.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة