احدث الأخبار

دراسة: أطعمة تحمي من السرطان وتبطئ ظهور التجاعيد
أبرز المواد
وكيل إمارة الرياض يستقبل مدير شرطة المنطقة
منطقة الرياض
مشتشفى الملك خالد بتبوك يقيم حفل معايده لمنسوبيه
منطقة تبوك
سمو ولي العهد يجري اتصالاً هاتفيًا برئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي
أبرز المواد
سمو ولي العهد يجري إتصالًا هاتفيًا برئيس الوزراء الإثيوبي
أبرز المواد
سمو ولي العهد يجري اتصالين هاتفيين برئيس المجلس السيادي بالسودان والقيادي بقوى الحرية والتغيير
أبرز المواد
شرطة منطقة جازان تتابع قضية المرأة التي تعرضت لاعتداء من شابين في حديقة بمحافظة العيدابي
أبرز المواد
“الخدمة المدنية” تحدد مقدار العلاوة السنوية في لائحة الوظائف التعليمية
أبرز المواد
شاهد| موكب مهيب داخل المسجد الحرام لجثامين حجاج متوفين
أبرز المواد
الجيش اليمني يسيطر على مواقع جديدة في محافظة صعـدة
أبرز المواد
القيادة تعزي الرئيس الأفغاني في ضحايا التفجير الإرهابي الذي وقع في العاصمة كابل
أبرز المواد
خادم الحرمين الشريفين يجري إتصالاً هاتفيًا بأمير الكويت
أبرز المواد

إيران.. “اختفاء” مليار يورو مخصصة للاستيراد

إيران.. “اختفاء” مليار يورو مخصصة للاستيراد
http://almnatiq.net/?p=753575
الماطق - وكالات

قال رئيس مكتب الرئيس الإيراني حسن روحاني، في خطاب لوزراء الصناعة والزراعة والصحة العامة، إن مليار يورو (1.12 مليار دولار) كانت مخصصة لاستيراد الأدوية والسلع الأساسية قد “اختفت”.

ونقلت صحيفة جيروزاليم بوست، الأحد، عن إذاعة فاردا أن محمود فايزي، رئيس مكتب الرئاسة الإيرانية، طلب في الخطاب، توضيحا لما حدث للواردات التي وعد بها أولئك الذين تلقوا العملة الأجنبية بسعر الصرف الحكومي.

وبسبب الانخفاض الحاد في قيمة العملة الإيرانية في السنوات الأخيرة، تخصص الحكومة الآن العملات الأجنبية بأسعار صرف أرخص لمستوردي الأدوية والمواد الغذائية والمواد الخام الحيوية وغيرها من السلع الأساسية التي يتم الموافقة عليها مسبقا.

ويلتزم هؤلاء المستوردون بشراء ونقل البضائع الموافق عليها مسبقا إلى إيران.

وسعر الصرف الرسمي في إيران يبلغ 42 ألف ريال مقابل الدولار، لكن السعر في السوق حام حول نحو 130 ألف ريال مقابل الدولار، في بداية شهر يوليو، حسب جيروزاليم بوست.

ويهدف السعر الرسمي إلى حماية المستهلكين الإيرانيين من القفزات المفاجئة الحادة في الأسعار بسبب العقوبات الأميركية المفروضة على إيران.

لكن فايزي قال إن حوالي 849 مليون يورو مخصصة لاستيراد “السلع الأساسية”، و130 مليون دولار أخرى مخصصة للأدوية، تم منحها لشركات، قد “اختفت”، وفقا لصحيفة الشرق اليومية.

واتهم 20 شركة بعدم استيراد البضائع التي تعهدت بإحضارها إلى البلاد بشكل قانوني.

كما أرسل رئيس مكتب الرئاسة ذات الخطاب إلى البنك المركزي الإيراني، وطالب باتخاذ إجراء قانوني بشأن هذه القضية.

وتقول جيروزاليم بوست إن وزير الصحة سعيد ناماكي أفاد باعتقال مجموعة من موظفي الوزارة بتهمة التواطؤ في مؤامرات فساد تتعلق باستيراد الأدوية والمعدات الطبية.

وأضاف أن بعض المستوردين تلقوا مليوني يورو لاستيراد دعامات قلبية، لكنهم استوردوا بدلا من ذلك كابلا كهربائيا وهربوا من البلاد.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة