كوزمين: خاطرت.. ولاعبيه: بإذن الله نعود بالكأس للوطن | صحيفة المناطق الإلكترونية
الجمعة, 27 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 15 ديسمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

كوزمين: خاطرت.. ولاعبيه: بإذن الله نعود بالكأس للوطن

كوزمين: خاطرت.. ولاعبيه: بإذن الله نعود بالكأس للوطن
المناطق : تيسير العيد

كشف الروماني كوزمين اولاريو مدرب منتخب السعودية انه خاطر بعد أن دفع برأسي حربة أمام كوريا الشمالية (4-1) لحاجة فريقه الماسة إلى الفوز اليوم الأربعاء في الجولة الثانية من المجموعة الثانية لكأس آسيا 2015 لكرة القدم.

وقال انه خاطر باللعب بمهاجمين هما نايف هزازي ومحمد السهلاوي، مضيفا “حتمية الفوز تتطلب المخاطرة، فكان من الطبيعي أن نخسر بعض الكرات في منتصف الملعب، كما حصلت بعض الاخطاء الدفاعية يجب أن نحسنها في المباراة المقبلة”.

وأنعشت السعودية آمالها بالتأهل إلى ربع النهائي بفوزها الكبير على ملعب “ريكتانغولار” في ملبورن أمام نحو 12 ألف متفرج، رافعة رصيدها إلى 3 نقاط من مباراتين، فيما أصبحت كوريا الشمالية على شفير توديع البطولة، وسيتأكد ذلك بحال تعادل الصين مع أوزبكستان (3 نقاط لكل منهما) في وقت لاحق في برزيبين ضمن المجموعة عينها.

وأضاف اولاريو: “سجلنا الأهداف وأداؤنا كان ايجابيا اليوم. استخدمنا فنياتنا ويجب أن ننسى ذلك بسرعة لان مباراة أوزبكستان المقبلة لن تكون سهلة. اليوم لعبنا أفضل من مباراة الصين”.

وتلتقي السعودية مع اوزبكستان الاحد المقبل في مباراة حاسمة ايضا في ملبورن ضمن الجولة الثالثة الاخيرة والصين مع كوريا الشمالية في كانبرا.

وكانت السعودية تلقت هزيمة في الجولة الاولى بمقدورها تلافيها امام الصين 1-صفر، اذ اهدرت ركلة جزاء لمهاجمها هزازي في الشوط الثاني، فيما سقطت كوريا الشمالية بالنتيجة عينها امام اوزبكستان.

وعن فقدانه الثقة بفريقه بعد اول نصف ساعة عندما تقدم الكوريون، رأى اولاريو انه كان “واثقا من عدم صمود الكوريين حتى النهاية واستمرارهم باللعب على الوتيرة عينها، اذ ضغطوا كثيرا نحو المقدمة واستهلكوا طاقة كبيرة”.

وهذا اول فوز للسعودية، حاملة اللقب 3 مرات، في النهائيات بعد 5 خسارات متتالية، في نهائي 2007 امام العراق وثلاث مباريات في الدور الاول من نسخة 2011 ومباراة الصين في النسخة الحالية.

ورأى اولاريو، الذي دفع بحسن معاذ وعبدالله الزوري ومحمد السهلاوي بدلا من سعيد المولد وياسر الشهراني المصاب ومصطفى البصاص، ان لاعبيه كانوا بحاجة لبعض الوقت كي يستعيدوا الثقة بانفسهم بعد هدف الافتتاح الكوري، كاشفا انه طلب “من نواف العابد تسديد ركاة الجزاء” التي اهدرها قبل ان يتابعها في الشباك، وهي الثانية المهدرة للسعودية بعد الاولى لهزازي امام الصين “لكن في الركلة الثالثة التي ستسنح لنا سنهز الشباك”.

فيما أ وضح قائد المنتخب السعودي سعود كريري ان طموحهم ليس الفوز على كوريا الشمالية بل يتخطى ذلك بتحقيق اللقب القاري، مشيرا إلى أن المشوار نحو الكأس لا يزال طويلا.

جاء ذلك في تصريحه بعد الفوز بأربعة أهداف مقابل هدف أمام كوريا الشمالية ضمن منافسات الجولة الثانية من كأس الأمم الآسيوية المقامة حاليا في أستراليا وقال: “قدمنا مستوى جيد في المباراة أمام كوريا وهي نتيجة مميزة ولكن لا نزال نفكر في التأهل إلى الدور الثاني عن طريق وهو ما سنعمل عليه ان شاء الله”.

وتابع: “عقدنا العزم قبل انطلاق المباراة على الخروج بالنقاط الثلاث والعودة إلى المنافسة على التأهل للدور الثاني وتبقى لنا مباراة مهمة أمام أوزباكستان وسنعمل على تجاوزه والتأهل بمشيئة الله”.

واكد نايف هزازي مهاجم المنتخب السعودي على دخول فريقه في مباراته أمام كوريا الشمالية، بهدف الفوز واسعاد الجماهير السعودية بتحقيق اول انتصار للاخضر في بطولة أمم آسيا 2015 وتعويض خسارتهم امام المنتخب الصيني.

وقال هزازي:” الحمد الله على الفوز واهديه للجماهير السعودية كافة، ونأمل منهم مواصلة مؤازرتنا كلاعبين، وان شاء الله نواصل في اسعادهم بتحقيق نتائج طيبة وتقديم مستوى طيب”.

واضاف هزازي: “تحدثت واكدت ان مايجمعني باخي محمد السهلاوي هو اكبر مما تحدث البعض عنه ، والحمد الله اليوم اثبتنا للجميع وامام الملأ على عدم وجود اي خلاف يجمعنا، ولايتجاوز شد وانتهى في حينه ولا اعلم ما سبب تأويله، الاهم ان نفرح اليوم بالفوز الذي تحقق وبدءاً من الغد نعلق افراحنا كون بطاقة التأهل لم تحسم بعد وامامنا مواجهة لا تقل اهمية عن مواجهتنا امام كوريا الشمالية وهي امام اوزبكستان وان شاء الله سنسعى لحصد النقاط وخطف بطاقة التأهل”.

وأعرب مهاجم المنتخب السعودي محمد السهلاوي عن سعادته الغامرة بفوز الأخضر على كوريا الشمالية بأربعة أهداف مقابل هدف ضمن منافسات الجولة الثانية من كأس الأمم الآسيوية المقامة حاليا في أستراليا.

وقال اللاعب: “الحمدلله على هذا الفوز الذي تحقق لنا ونحن عقدنا العزم على تجاوز الخسارة الأولى من الصين والتركيز في المباراة أمام كوريا الشمالية كونه يجب ان نفوز فيها لنواصل المسيرة في البطولة القارية”.

وأضاف: “سنفرح اليوم بهذا الفوز الذي كنّا نحتاجه ولكننا سنركز في المباراة أمام أوزباكستان في وسنعمل جاهدين من أجل تحقيق الفوز والتأهل إلى الدور الثاني ان شاءالله”.

وأكد لاعب وسط المنتخب السعودي نواف العابد ان الأخضر قادر على التأهل إلى الدور الثاني من كأس الأمم الآسيوية المقامة حاليا في أستراليا.

وقال اللاعب عقب الفوز على كوريا الشمالية بأربعة أهداف مقابل هدف ضمن منافسات الجولة الثانية: “قدمنا مستوى جيد في المباراة أمام كوريا وتمكنا من الفوز بأربعة أهداف وهي نتيجة مميزة ولكن لا نزال نفكر في التأهل إلى الدور الثاني عن طريق وهو ما سنعمل عليه ان شاءالله”.

وتابع: “أحب ان ابارك لجميع السعوديين هذا الفوز الذي تحقق ولله الحمد ولكن تبقى لنا مباراة لن ندخر جهدا من أجل الفوز فيها وتحقيق أحلامنا والعودة إلى الوطن بالكأس الآسيوية ان شاء الله “.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة