احدث الأخبار

السفير المعلمي يستقبل مندوب جمهورية مصر العربية لدى الأمم المتحدة
أبرز المواد
بعد مقتل عشرات الجنود.. تركيا “ترد” بقصف أهداف سورية
أبرز المواد
الأزهر : الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها المملكة بتعليق منح تأشيرات العمرة واجبة شرعا لحفظ النفس
أبرز المواد
السياحة تعلق إصدار التأشيرات السياحية مؤقتا لسياح بعض الدول التي ينتشر فيها فيروس كورونا الجديد
أبرز المواد
أمانة جائزة الأميرة صيتة بنت عبد العزيز للتميّز في العمل الاجتماعي تعلن أسماء الفائزين في دورتها السابعة لعام 2019
أبرز المواد
السفير المعلمي يقدم واجب العزاء في وفاة الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك
أبرز المواد
المملكة تحصل على جائزة عالمية لجهودها الحثيثة في تطوير البنية الرقمية والتشريعية
أبرز المواد
مروحيات إسرائيلية تقصف مواقع للجيش السوري في القنيطرة
أبرز المواد
“صفعة مزدوجة” للجيش التركي بسوريا وليبيا.. والقتلى بالعشرات
أبرز المواد
متحدث الصحة: المملكة لم تسجل أي حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد
أبرز المواد
شرب الحليب والسرطان.. دراسة تكشف العلاقة
أبرز المواد
الصين ترسل “جيش” من 100 ألف بطة إلى باكستان لإنجاز مهمة خاصة
أبرز المواد

لمسات إنسانية وتنظيم رائع لمتطوعي ومتطوعات موسم الطائف

لمسات إنسانية وتنظيم رائع لمتطوعي ومتطوعات موسم الطائف
http://almnatiq.net/?p=764310
الطائف - عادل الزهراني

يقدم الشباب والشابات المتطوعين والمتطوعات للعمل في تنظيم حركة الزوار وأرشادهم في موسم الطائف، مصيف العرب، دوراً بارزاَ ومهماً يشكرون عليه من جميع فئات الزوار، حيث أن لهم حضوراً عمليا وأنسانيا يلمسها ويشهد بها كل زائر للفعاليات التي تتواصل على مدار شهر كامل من مطلع شهر أغسطس الحالي.
وفي سوق عكاظ الذي يعد من أبرز مواقع الفعاليات ويقع على مساحة كبيرة، ويشارك فيه عشرات الأجنحة والجهات، ومنها تواجد 11 دولة عربية للمرة الأولى، سجل الشباب والشابات السعوديين والسعوديات دوراً بارزً في متابعة دخول الالاف من الزوار يوميا بداية من توجيهم عبر مواقف السيارات، ثم استقبالهم في البوابات وتنظيم حصولهم على التذاكر والدخول للسوق بشكل منظم لجميع الفئات.
عبدالله الخلاقي من الشباب القائمين على مساعدة وأرشاد الزوار والزائرات يقف على مدخل أحد الأجنحة مركزاَ على إنسابية الدخول والخروج، ومهتماً بمساعدة كل من يحتاح للتوجيه والإرشاد،ويؤكد أن من المهم لدينا استقبال الزوار بالترحيب والابتسامة التي تعطيهم حافز للتواصل معنا وسؤالنا عن السوق وما فيه من أجنحة وجهات مشاركة متعددة، كما نركز على مساعدة كبار وصغار السن المرافقين للعائلات ونرشدهم عن كل ما يسهم في تسهيل زيارتهم وتنقلهم في أرجاء السوق وأقسامه المتعددة، ومن المهم لدينا أن يكون الجميع هنا راضي ومطلع على كل ما يحتويه سوق عكاظ بمساحاته الواسعة وفقرات نشاطاته اليومية .
وتحدثت سارة أحمد عن دورها في التنظيم بسوق عكاظ، قائلة ” لدينا تجارب وخبرة سابقة في إدارة الحشود، وتنظيم الزوار في مختلف المناسبات المشابهة لسوق عكاظ، ونحن مجموعة من المتطوعين والمتطوعات يعول علينا في التنظيم والترحيث بالزوار والرد على مختلف استفسارتهم التي تجعل من زيارتهم رحلة تعريفية مبهجة عن كل ما يضمه السوق من أقسمة واجنحة قد تحتاج لأكثر من ست ساعات متواصلة لزيارتها، والتوقف عند بعض الجوانب والأقسام التي تستوهي فئة دون أخرى، كما أننا نركز على الاهتمام بخدمة الأطفال وكبار السن بشكل أخص ومساندتهم للوصول لذويهم عند الانفصال عنهم أثناء التجول برجاء السوق.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة