احدث الأخبار

متعب بن مترك .. البلاد تمضي نحو المستقبل بخطى ثابتة بقيادة حكيمة من ” سلمان”
منطقة الرياض
أمير منطقة جازان بالنيابة: اليوم الوطني .. حين أشرق الوطن مجدًا وعزًا ورؤيا
أبرز المواد
رجل دين إيراني : حزب الله والحوثي والحشد كلهم إيران
أبرز المواد
العدل تدعو المتقدمين على وظائف الدعم الفني والأمن والسلامة للمقابلات الشخصية
أبرز المواد
افتتاح المعرض الفوتوغرافي “وطن السعادة”
منطقة مكة المكرمة
محافظ غامد الزناد يفتتح فعاليات اليوم الوطني 89
منطقة الباحة
مدير جامعة الأمير سطام “اليوم الوطني شعار تتجدد معه كل عام معالم الأصالة”
منطقة الرياض
سقوط أجزاء من سقف متوسطة 8 بالخبر… والتعليم تمت المعالجة والمبنى آمن
المنطقة الشرقية
أوزبكستان تفرض قيودا للحد من البذخ في حفلات الزفاف
أبرز المواد
الرئيس التنفيذي لـ “أرامكو”: أرادوا كسرنا.. فأصبحنا أقوى من قبل
أبرز المواد
الأمين العام لمجلس الشورى: اليوم الوطني حدث تاريخي وإضاءة فريدة في سجل الكفاح
أبرز المواد
“الفارس”: المملكة تسير بثبات راسخ وثقة وعزم
أبرز المواد

حمدوك: أجري محادثات مع واشنطن لرفع السودان من لائحة الإرهاب

حمدوك: أجري محادثات مع واشنطن لرفع السودان من لائحة الإرهاب
http://almnatiq.net/?p=765974
المناطق - الرياض

قال رئيس الوزراء السوداني الجديد عبد الله حمدوك، السبت، إنه يجري محادثات مع الولايات المتحدة لرفع اسم السودان من القائمة الأميركية للدول الراعية للإرهاب.
وأكد حمدوك في مقابلة مع وكالة رويترز للأنباء أن بلاده بحاجة إلى 8 مليارات دولار مساعدة أجنبية خلال العامين المقبلين، لتغطية الواردات والمساعدة في إعادة بناء الاقتصاد، بعد الاضطرابات السياسية المستمرة منذ أشهر.

وأوضح حمدوك، الذي أدى اليمين قبل 3 أيام لرئاسة الحكومة الانتقالية بعد إطاحة الرئيس السابق عمر البشير، أن هناك حاجة إلى ملياري دولار أخرى “كاحتياطي من النقد في البنك المركزي، للمساعدة في إيقاف تدهور سعر صرف الجنيه”.

وقال الخبير الاقتصادي الذي سبق أن تولى منصب الأمين التنفيذي للجنة الاقتصادية لأفريقيا التابعة للأمم المتحدة، إنه بدأ محادثات مع صندوق النقد الدولي والبنك الدولي، لمناقشة إعادة هيكلة ديون السودان، وتواصل مع الدول الصديقة وهيئات التمويل بشأن المساعدات.

وأوضح حمدوك أنه يجري اتصالات من أجل تحقيق ذلك، وأن الاحتياطيات في البنك المركزي ضعيفة ومنخفضة للغاية.

وتابع قائلا: “السودان يحتاج بصورة عاجلة إلى واحد إلى اثنين مليار دولار لا بد تتوفر كاحتياطي من النقد في البنك المركزي للمساعدة في إيقاف تدهور سعر صرف الجنيه السوداني”.

وخفض السودان قيمة الجنيه عدة مرات، لكنه فشل في منعه من الانهيار. ويبلغ سعر الدولار في الوقت الحالي 65 جنيها في السوق السوداء مقابل السعر الرسمي البالغ 45 جنيها.

وقال حمدوك: “سنعمل على توحيد سعر صرف الجنيه وأن يدار سعر الصرف عن طريق سعر الصرف المرن المدار… تعدد سعر الصرف للجنيه هو المدخل للتشوهات في الاقتصاد السوداني”.

وأضاف “بدأنا اتصالات مع الجهات المانحة وبعض الأطراف في البنك الدولي وصندوق النقد الدولي وبنك التنمية الأفريقي وحجم ديون السودان حوالي 56 مليار دولار، ولكن لا بد من الوصول أولا لتفاهمات حول فوائد الدين السيادي والتي تبلغ حوالي ثلاثة مليارات دولار لأن النظام السابق كان يعجز عن السداد”.

وأردف قائلا: “الوصول لهذه التفاهمات سيفتح الطريق لاستفادة السودان من برامج الاعفاءات من الديون وجدولة الديون والحصول على المنح والقروض”.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة