آل كركمان يقف على برامج ابتدائية المنح للبنات بأبها | صحيفة المناطق الإلكترونية
الخميس, 26 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 14 ديسمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

رئيس الوطني : أمير تبوك يُتابع حالة اللاعب العطوي امير تبوك يلتقى مدير فرع وزارة التجارة والاستثمار بالمنطقة “السعودية للكهرباء” تشارك في “منتدى اكتفاء 2017م” بورقة عمل حول توطين صناعة الكهرباء بالمملكة أمانة دول مجلس التعاون خلال اجتماعات لندن: دول مجلس التعاون سباقة بشأن التسامح وحوار الأديان خادم الحرمين الشريفين يصدر أمراً ملكياً باعتماد الوسائل الإلكترونية في التبليغات القضائية حملة أمنية مشتركة توقع ٦٩ مخالفاً للإقامة والعمل جنوب بريدة 14 منشأة عرضت 537 وظيفة في ملتقى التوظيف السياحي تحت شعار “تخصصي عطاء” معالي مدير جامعة “المؤسس” يرعى “عطاء للتطوع التخصصي”.. ويتوج الكليات الفائزة في مسابقة التطوع مركز الملك فيصل للبحوث يعقد ورشة عمل بعنوان “المشاعر الإنسانية وعلاقتها بالمقاصد الدينية” خلال محاضرة بمركز الملك فيصل للبحوث .. اقتصادي يدعو لوضع سياسات لتحفيز المواطنين على العمل في القطاع الخاص تقنية الباحة تنفذ فرضية وهمية ذاتية بالتعاون مع إدارة الدفاع المدني بمحافظة العقيق تفعيل مبادرة كلنا مسئول بتخصصي الطائف

آل كركمان يقف على برامج ابتدائية المنح للبنات بأبها

آل كركمان يقف على برامج ابتدائية المنح للبنات بأبها
المناطق - عسير

وقف مدير عام التربية والتعليم بعسير الأستاذ جلوي بن محمد آل كركمان خلال الفترة المسائية أمس  ، على تجهيزات ابتدائية ومتوسطة المنح للبنات  في أبها ، واطلع على ما تتمتع به المدرسة من إمكانات وتقنيات عالية  ، وبيئات صفية تعليمية أنموذجية، يرافقه المساعد للشؤون المدرسية الأستاذ محمد بن عبد الخالق عريدان ومدير المشاريع في إدارة المباني بالإدارة  المدرسية المهندس صالح الشهراني  .

من جهته أعرب آل كركمان عن سعادته لما شاهده في المدرسة من إمكانات مكانية ، وتجهيزات توفر بيئة تعليمية مميزة ، معتبرا ما وقف عليه في المدرسة من فصول ذكية وتوظيف للقاعات الدراسية بشكل مميز يعكس حرص المدرسة وطاقمها التعليمي والإداري  على توفير بيئة تعليمية وتربوية تتناسب مع احتياجات الطالبات وتحقق تطلعات الوزارة في توظيف المباني المدرسية لخدمة العمل التعليمي والتربوي بالشكل الملائم .

وبحسب مديرة المدرسة الأستاذة معدية القحطاني ، فإن المدرسة تشتمل على 20 فصلاً تعليميا مجهزة بتقنيات عالية لتوفير الأجواء التعليمية المناسبة ، بالإضافة إلى صالة رياضية مكتملة التجهيز ، تم تخصيصها كناد للحي مؤخرا للاستفادة منها مجتمعيا بشكل أكبر  .

وأضافت : نعمل في المدرسة وفق خطط استراتيجية معدة للوصول إلى أفضل المخرجات التعليمية ، والمدرسة إحدى مدارس المنطقة التي تندرج ضمن مشروع الملك عبد الله لتطوير التعليم ، والذي يعد أحد أهم المشاريع التي تعني بالارتقاء بالعملية التعليمية في أروقة المدارس ، مؤكدة أن نحو 450 طالبة في المرحلتين الابتدائية والمتوسطة بالإضافة إلى طالبات العوق السمعي يتلقين تعليمهن في المدرسة في ظل إمكانات مميزة وبيئة  تعليمية تتواءم مع تطلعات منسوبات المدرسة من معلمات وطالبات وهيئة إدارية .

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة