احدث الأخبار

صحة حفرالباطن تفعل حملة “كن مسعفا ” لليوم العالمي للإسعافات الأولية
أبرز المواد
الإطاحة بـ 3 وافدين قاموا بسرقات أموال من مؤسسات خاصة في الرياض
أبرز المواد
“رصد” تطالب باتخاذ إجراءات عاجلة لحماية أطفال اليمن من انتهاكات ميليشيا الحوثي
أبرز المواد
أبرز المباريات العربية والعالمية اليوم الثلاثاء
أبرز المواد
ديوان المظالم: القضاء الإداري بالمملكة قضاء مستقل يبسط رقابته على كافة الأجهزة الإدارية
أبرز المواد
كوب الشاي.. ماذا يفعل بدماغ الإنسان؟
أبرز المواد
هل يستلزم إصدار أو تجديد جواز سفر الزوجة سداد المخالفات المرورية؟.. أبشر يوضح
أبرز المواد
“واشنطن بوست”: وزير الدفاع الأميركي دعا الى “رد مقيد ومحدود” على الهجوم الإيراني على منشآت أرامكو
أبرز المواد
وظائف إدارية وهندسية للرجال والنساء في الرياض
أبرز المواد
شاهد التفاصيل: وظائف شاغرة في الهيئة الملكية بالجبيل
أبرز المواد
كبار العلماء عن هجوم أرامكو: اعتداءات آثمة تؤكد عدوانية من يقف وراءها
أبرز المواد
كاتب سعودي: السعودية ستؤدب أتباع الشيطان
أبرز المواد

البعيجان في خطبة الجمعة: عام انقضى ختمت أعماله وطويت صفائحه فهنيئاً لمن اغتنم فرصته وربح وقته وأصلح عمله

البعيجان في خطبة الجمعة: عام انقضى ختمت أعماله وطويت صفائحه فهنيئاً لمن اغتنم فرصته وربح وقته وأصلح عمله
http://almnatiq.net/?p=770339
المناطق - المدينة المنورة

أوضح فضيلة الشيخ الدكتور عبدالله بن عبدالرحمن البعيجان إمام وخطيب المسجد النبوي في خطبة الجمعة اليوم : إن تقلب الأيام والليال ، وسرعة الزمان وتغير الأحوال ، وتجدد الأعوام وملاحقة الآجال ، لدليل على الزوال والمآل ، وعبرة لمن تعلق بالآمال ، يقلب الله الليل والنهار ، إن ذلك لعبرة لأولي الأبصار.

وأكد فضيلته : كل عام يقدر بحساب ، فتفرق فيه المقادير وآجال الصغار والشيوخ والشباب ، وما يعمر من معمر ولا ينقص من عمره إلا في كتاب، تفنى الأجيال وتنتهي الآمال ، وتنقضي الآجال ، وكل من عليها فان، ويبقى وجه ربك ذو الجلال.

فاغتنموا فرصة العمر والحياه ، وقدموا لأنفسكم من العمل أزكاه ، ولا تسوفوا فإن في التسويف حرمان ، فبادروا الحياة قبل الموت ، والفراغ قبل الشغل ، والغنا قب الفقر ، والشباب قبل الهرم ، والصحة قبل السقم.

وبين فضيلته : عام انقضى ، ختمت أعماله وطويت صفائحه ، فهنيئاً لمن اغتنم فرصته ، وربح وقته ، وأصلح عمله ، ألا وقد دخلنا في غرة عام جديد ، يزفنا إلى القبور، ويحدوا بنا إلى يوم البعث والنشور ، فجدير بنا أن نبذل فرصة العمر في طاعة الله ، وما تقدموا لأنفسكم من خير تجدوه عند الله .

كما ذكر فضيلته : لحظات العمر فرصة للعمل ، ونعمة تستوجب الشكر، (وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها ) والزمن يمضي والعمر يسير ، ولحظات الحياة مداً قصير، والواجبات متراكمة ، والحقوق مزدحمة ، فلا مجال للهو والعبث ، ولا مجال للفراغ والسرف.

 

وأضاف فضيلته : إن الظلم معاشر المسلمين محرم في كل الشهور ، ولكن الله عظم حرمة الأشهر الحرم ، وجعل الذنب فيهن أعظم ، والعمل الصالح والأجر فيهن أعظم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*