احدث الأخبار

أمير الحدود الشمالية يستقبل رئيس لجنة إصلاح ذات البين بالمنطقة
منطقة الحدود الشمالية
أمير جازان يتسلم تقريرًا عن الحالة المطرية وأعمال الدفاع المدني بالمنطقة
منطقة جازان
الأمير خالد الفيصل يستقبل مدير فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالمنطقة
منطقة مكة المكرمة
أمير الشرقية ينوه بحرص القيادة على دعم قطاع التعليم
أبرز المواد
أمانة الشرقية: تنفيذ خمسة جسور مشاة في حاضرة الدمام للحد من نسبة الحوادث والارتقاء بمستوى السلامة
المنطقة الشرقية
نائب أمير الشرقية يلتقي رئيس نادي الروضة بالأحساء
المنطقة الشرقية
سفير خادم الحرمين الشريفين لدى اليمن : تأهيل أكثر من 60 سعودياً في مجال الاستقرار واحتواء النزاعات خلال افتتاح ورشة “الاستقرار 2 “
أبرز المواد
بقرار من الوزير.. السماح لعضوات المجالس البلدية بحضور الاجتماعات في قاعة واحدة مع الأعضاء الرجال
أبرز المواد
“تقني الألبان والأغذية” يفتح نافذة لتمكين وتأهيل الكادر السعودي
منطقة الرياض
جعجع: فات الأوان.. والشارع أصبح بمكان آخر عن الإصلاحات
أبرز المواد
حريق هائل بمصفاة عبادان الإيرانية
أبرز المواد
سقوط طالب من الطابق الثالث في مدرسة ببحر أبو سكينة
أبرز المواد

أكاديميون : المملكة وطن لنا

أكاديميون : المملكة وطن لنا
http://almnatiq.net/?p=778811
المناطق - الباحة
عبّر عدد من الأكاديميين والأدباء العرب عن اعتزازهم بالعيش في المملكة والعمل في مؤسسات الوطن الحكومية والخاصة ، مثمنين في ندوة المملكة بعيون الأشقاء العرب التي نظمتها جمعية الثقافة والفنون بالتعاون مع جامعة الباحة حسن التعامل وما يلمسون من عناية بهم وبعائلاتهم إذ يعيش كل واحد منهم وكأنه في بيته ووطنه وبين أهله.
وعدّ الأكاديمي المصري ممدوح علي أحمد النقلات الكبرى في التعليم من أبرز المنجزات إذ شهدت المملكة تعزيز للتعليم العالي من خلال إقامة الجامعات وإتاحة الفرص للكوادر لإتمام الدراسات العليا لتوفير قيادات ومنظومات عمل مميزة.
وتناول الأكاديمي السوداني جمال محمد سعيد مسيرة الاندماج التي يتحول بها المغترب العربي في المملكة إلى مواطن يحظى بالرعاية ويحوز الخدمات وينصهر في المجتمع يفرح ويطرب ويشارك جيرانه الصلاة في الجامع ويحضر المناسبات ويلبي الدعوات ويشجع الفرق الرياضية السعودية فكأنما كل عربي سعودي دون تمييز ، مشيراً إلى فضل المملكة على عشرات الجنسيات التي عمرت البيوت وعلّمت أبناءها ببركة البلد الأمين وعدّ المملكة نبراسا في عمل الخير ومدّ يد العون للجميع في كل أنحاء العالم.
وتحدث الأكاديمي الأردني أمين حسين يونس عن أعوام من حياته تنقل فيها بين مدن المملكة وعبر من الشمال للجنوب عبر طرقات تمتد في سهول وأودية وجبال دون شعور بخوف أو قلق في ليل أو نهار ، وأوضح أنه عاهد نفسه بأن يكون سفيراً للمملكة في كل بلد يحل فيه عرفانا بفضل القيادة والشعب السعودي وحسن جوارهم وطيب معشرهم .
واستعرض الروائي المصري محمد الغتوري تجاربه العملية في عدد من المناطق والمؤسسات وأثر بركات العمل في المملكة على الرزق ، لافتاً إلى أنه تعلم من السعوديين الذوق والأناقة وقيمة الصداقة ، مشيراً إلى مشاعر الغبطة التي تغمر كل من قدم إلى المملكة واستشعار قداسة المكان ونورانيته.
واستعرض الناقد المصري معوّض الخولي جانباً من الحس الإنساني وفن التعامل الذي يحفظ لكل وافد إلى المملكة حقوقه، مستعيداً وقفات القيادة السعودية مع الشعب المصري وتطوعهم للذود عنها إبان العدوان الثلاثي، وذهب إلى أن حُب المملكة من الإيمان وهو حب ورثوه صغارا من خلال حكايات الحجاج والمعتمرين، وقال للسعودية من اسمها نصيب.
وتحدث الطبيب محمد عباس صوراً من حياته في المملكة وشعوره بحميمية العلاقة مع الإنسان والمكان ، لافتاً إلى سخاء السعوديين مع أشقاءهم العرب واحتضانهم والعناية بأهلهم وعائلاتهم في البيت والمدرسة ما كسر رهبة الغربة وحدّ من وعثاء البعد عن الوطن الأم.
وأكد عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية في جامعة الباحة الدكتور منصور أبو راس عمق الروابط بين الدول العربية وبين المملكة ، ما عزز العلاقات بين الشعوب خصوصاً النخبة منهم، مثمناً لأساتذة الجامعة المشاركين في الندوة صدق مشاعرهم وموضوعية طرحهم وإسهامهم في الاحتفال باليوم الوطني لبلدهم الثاني، موضحاً أن الشراكة بين الجامعة وبين الجمعية ستشهد المزيد من التعاون وتبادل الفعاليات بدعم ورعاية مدير الجامعة الدكتور عبدالله الحسين.
واستعاد عضو المجلس البلدي في الباحة محمد صالح الزهراني دور الأساتذة العرب في خدمة المنطقة تعليمياً وتثقيفياً من خلال أساتذة نموذجيين أسهموا في تنمية الوعي وغرس المعارف وتبني المواهب ما مكن الإنسان السعودي من تحمل المسئولية والاسهام بدوره خدمة لوطنه.
وعزا مدير العلاقات العامة والاعلام في جامعة الباحة محمد صالح ناجم ما يعبّر عنه النخب من مشاعر الوفاء إلى تميز العنصر العربي وحسن انتماءه لقيم العروبة والإسلام مؤكداً أن السعوديين يبادلون أشقاءهم العرب الاحترام والتقدير .
فيما ثمن مدير جمعية الثقافة والفنون بالباحة علي خميس البيضاني للمشاركين من المثقفين والأكاديميين العرب طيب مشاعرهم وسخاء أرواحهم ، مؤكداً أن القيادة السعودية والشعب في المملكة يضربان أروع مثال في الاحتفاء بروابط الدم واللغة خصوصاً مع الأشقاء الأوفياء، موضحاً أن فعاليات اليوم الوطني تضمنت معارض تشكيلية وضوئية وفيلماً تصويري، وفلكلور من خلال اسهام فرقة العرضة الشعبية في احتفالات المنطقة باليوم الوطني.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة