احدث الأخبار

الداخلية: مخالفة عدم لبس الكمامة مقتصرة على التجمعات
أبرز المواد
بلدية محافظة حقل تبدأ خطتها في تطهير وتعقيم الجوامع والمساجد بالمحافظة
منطقة تبوك
سفير خادم الحرمين الشريفين لدى اليمن : المملكة أكبر المانحين لخطط الاستجابة الإنسانية في اليمن
أبرز المواد
ندوة إعادة بناء صناعة النقل الجوي والسياحة في الشرق الأوسط برعاية ” المناطق”
أبرز المواد
تجهيز قرابة 400 جامع و مسجد لاستقبال المصلين بالمزاحمية
منطقة الرياض
“الصحة” : تسجيل (1618) حالة مؤكدة جديدة ونسبة التعافي تبلغ 71%
أبرز المواد
بدءاً من الأحد 15 شوال، الأحوال المدنية تستقبل المستفيدين الذين تستدعي الحاجة حضورهم لمكاتبها بعد حصولهم على موعد مسبق من منصة “أبشر”
أبرز المواد
أمير جازان يدشن عن بعد عمل المبنى الجديد لمستشفى العارضة العام
منطقة جازان
الجهات الأمنية بمحافظة جدة تواصل مهامها في تطبيق أمر منع التجول
منطقة مكة المكرمة
بلدية الخفجي تغلق عدد من المنشآت التجارية لعدم تقيدها بالإجراءات الاحترازية
المنطقة الشرقية
أمانة الشرقية تساهم بإخماد حريق ” الدمام ” بالمعدات والآليات للإطفاء
المنطقة الشرقية
هيئة كبار العلماء توصي بمراعاة ما صدر عن هيئة كبار العلماء بخصوص من يخشى على نفسه الضرر لكبر سن أو لمرض مزمن
أبرز المواد
عاجل

المملكه تعلن عن خطة العودة التدريجية للحياة الطبيعية قبل منع التجول

البدير في خطبة الجمعة : كل من شفع في مبلغ برٍّ أو تيسير عسرٍ أو جلب خير أو دفع شر أو صلح بين متخاصمين أو في بلوغ حق للمشفوع له كان له نصيب من خير تلك الشفاعة وثوابها

البدير في خطبة الجمعة : كل من شفع في مبلغ برٍّ أو تيسير عسرٍ أو جلب خير أو دفع شر أو صلح بين متخاصمين أو في بلوغ حق للمشفوع له كان له نصيب من خير تلك الشفاعة وثوابها
http://almnatiq.net/?p=784469
المناطق - المدينة المنورة

أوضح فضيلة الشيخ صلاح بن محمد البدير إمام وخطيب المسجد النبوي في خطبة الجمعة اليوم أن النّفاع المعوان من نفع الناس بماله وجاهه وعلمه وخلقه وإحسانه الخصب في نداه , والخير في عطاه والنفع في مسعاه , قِدره رُحاب وكفه سحاب , يواظب على بث الصلات والهبات والصدقات ويجبر الكسير ويتفضل على المسترفد وينقذ المستغيث المستنجد ويعلم الجاهل المسترشد ويرحم اليتيم ويمسح دمعة الحزين ويخالط الناس بالحب والإحسان واللين .

وأضاف فضيلته ومن انتصب لنفع العباد عاش صدرًا معظمًا , ووجهًا مبجّلًا , عذبت ممادحه بأفواه الورى فثناؤه ينتاب كل مكان يعلو قدره ويحلو ذكره .

وأكد فضيلته ابذل المعروف وأجب الملهوف ولا تحقرن صلة تهديها ولا تستصغرن خدمة تسديها فمثاقيل ذر الشر يجدها العامل محصلة مفصلة ومثاقيل ذر الخير يجدها العامل موفورة مدّخرة , قال عليه الصلاة والسلام ( لا تحقرنَّ شيئًا من المعروف أن تأتيه ولو أن تهب صلة الحبل , ولو أن تفرغ من دلوك في إناء المستسقي , ولو أن تلقى أخاك المسلم ووجهك بسط إليه , ولو أن تؤنس الوحشان بنفسك , ولو أن تهب الشسع ) .

وفي الخطبة الثانية بينّ فضيلته وتندب الشفاعة بالخير لأنها نفع يعود به المفضل على المشفوع له ومن شفع شفاعة حسنة يرجو بها نفع الخلق وقضاء حوائج الناس فقد أجزل النّوال ونال محمدة الرجال , عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه قال : ( كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا أتاه طالب حاجةِ أقبل على جلسائه فقال : اشفعوا تؤجروا ويقضي الله على لسان نبيه ما أحب ) .

واختتم فضيلته الخطبة بالإشارة على أن كل من شفع في مبلغ برٍّ أو تيسير عسرٍ أو جلب خير أو دفع شر أو صلح بين متخاصمين أو في بلوغ حق للمشفوع له كان له نصيب من خير تلك الشفاعة وثوابها.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة