احدث الأخبار

تنديد أمريكي باستخدام إيران للقوة الفتاكة ضد المتظاهرين السلميين
أبرز المواد
كفاءة طاقة سيارتك توفر 55% من البنزين
أبرز المواد
حد الحرابة لسعودي قتل رجل أمن واعتنق مذهب «داعش»
أبرز المواد
زوجته أغضبته.. فسكب عليها زيتا مغليا أثناء نومها !
أبرز المواد
رجل أمن يقاضي لاعباً دولياً اعتدى عليه في الملعب
أبرز المواد
“الزكاة والدخل” تنفي ما يتم تداوله عن فرض زكاة على الحسابات الجارية للأفراد
أبرز المواد
الأمم المتحدة تدعو إلى اتخاذ إجراءات قصوى للتصدي للأزمة العالمية للسلامة على الطرق
أبرز المواد
فريق الصقور السعودية يشارك بمعرض دبي الدولي للطيران
أبرز المواد
برنامج علمي سعودي لتعزيز انتشار اللغة العربية في كازاخستان والبوسنة والهرسك
أبرز المواد
تحذير : لا تستخدموا كابل “USB” سوى بهذه الطريقة
أبرز المواد
قبرص تضبط “حافلة تجسس” يملكها إسرائيلي
أبرز المواد
رونالدو وريال مدريد.. العودة المدوية تقترب والسعر مفاجأة
أبرز المواد

الصحة العالمية: 1.5 مليون شخص ماتوا نتيجة لمرض السل في عام 2018

الصحة العالمية: 1.5 مليون شخص ماتوا نتيجة لمرض السل في عام 2018
http://almnatiq.net/?p=787322
المناطق _ الأمم المتحدة

أكدت منظمة الصحة العالمية اليوم أن “السل قد تسبب في موت 1.5 مليون شخص خلال العام الماضي، ومرض السل الذي تسببه “البكتيريا المتفطرة السُلِّية” عادة ما يصيب المرضى بالسعال المتواصل، والتعب وفقدان الوزن.
ووفقاً لمنظمة الصحة العالمية وآخر تقرير عالمي لها عن السل، أصيب في عام 2018 حوالي 10 ملايين شخص بالسل، “ولا يتلقى ثلاثة ملايين منهم الرعاية الصحية التي يحتاجونها.
وأوضحت أن الصين والهند وإندونيسيا ونيجيريا وباكستان والفلبين وجنوب أفريقيا، هي من بين البلدان التي يعاني فيها أعداد أكبر من الناس من الإصابة بالسل، حسب المنظمة التابعة للأمم المتحدة.
كما أشارت منظمة الصحة العالمية إلى الدول التي حققت مستويات تغطية علاجية لأكثر من 80% من المصابين خلال العام الماضي. ومن بينها البرازيل والصين والاتحاد الروسي وزيمبابوي – وهي دول تعاني أعباء مرتفعة من حالات الإصابة بالمرض.
ورغم الأرقام العالية للضحايا إلا أن عام 2018 كان أفضل حال بالمقارنة مع أرقام عام 2017، مع ذلك تقول المنظمة إن العبء لا يزال مرتفعاً بين الفقراء والمهمشين، خصوصاً بين المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية.
وشدد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية الدكتور تيدروس أدهانوم غبريسوس على أنه يجب “على العالم تسريع وتيرة جهوده” حتى يكون بوسعه تحقيق هدف التنمية المستدامة للقضاء على مرض السل بحلول عام 2030.
وقال: إن ذلك يتطلب “أنظمة صحية قوية وتحسين الوصول إلى الخدمات”، كما يعني توفير الاستثمار المتجدد في الرعاية الصحية الأولية والالتزام بالتغطية الصحية الشاملة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة