أمير المدينة يؤكد على أولوية تسليم أراضي وزارة الإسكان ومنتجاتها لأهالي المحافظات والمُدن الصغيرة

أمير المدينة يؤكد على أولوية تسليم أراضي وزارة الإسكان ومنتجاتها لأهالي المحافظات والمُدن الصغيرة
http://almnatiq.net/?p=788743
المناطق - واس

أكد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز، أمير منطقة المدينة المنورة، على أولوية تسليم أراضي وزارة الإسكان ومنتجاتها لأهالي المحافظات والمُدن الصغيرة، بهدف القضاء على الظواهر السلبية، وتنظيم البناء بما يُعزز الهوية البصرية فيها.
ونوه سموه خلال لقائه معالي وزير الإسكان ماجد بن عبد الله الحقيل، وعددًا من مسؤولي الوزارة بالجهود التي تبذلها وزارة الإسكان ممثلة في برنامجي “سكني” و “الإسكان التنموي” لتمكين الأسر بالمنطقة من التملّك السكني واهتمامها بتوفير الحلول السكنية المناسبة لهم.
وشدد سمو أمير منطقة المدينة على أهمية تفعيل الشراكة مع القطاع الخاص، إضافة إلى تعزيز مشاركة القطاعات غير الربحية التي وصل عددها إلى أكثر من 17 جمعية خيرية لمعرفتها بأحوال ومتطلبات الأهالي، مؤكدًا سموه أن قطاع الإسكان يحظى بدعم واهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز – حفظه الله – في سبيل تيسير السكن للمواطنين، بوصفه أحد المحركات الاقتصادية، وعنصرًا تتكامل معه العناصر التنموية.
واستعرض اللقاء خُطط الوزارة وخيارات الدعم السكني التي توفرها الوزارة للمستفيدين في مدن ومحافظات منطقة المدينة المنورة، وجهودها في إيجاد الحلول والتسهيلات السكنية والتمويلية المناسبة للمواطنين بجميع فئاتهم، واطلع سموه على مجموعة من الإحصاءات للوحدات السكنية ومخططات الأراضي المجانية بالمنطقة ونسب التغطية وأعداد المستفيدين، وآلية تطوير البنية التحتية في عدد من المواقع ، حيث وفرّت الوزارة خلال المدة الماضية ضمن برنامج “سكني” أكثر من 48 ألف خيار سكني على مستوى المنطقة، تشمل 6573 وحدة سكنية متنوعة تحت الإنشاء تتوزع في 4 مواقع وبأسعار تتراوح بين 250 ألفًا إلى 750 ألف ريال، و33 ألف أرض مجانية تتوزع في عدة مخططات اكتمل تطويرها وأخرى تحت التطوير، إضافة إلى 8400 قرض عقاري مدعوم لشراء وحدات سكنية جاهرة وللبناء الذاتي.
وناقش الأمير فيصل بن سلمان، مع معالي وزير الإسكان أبرز التحديات والعوائق التي قد تواجهها مشاريع الإسكان في المنطقة، وسبل تعزيز الحلول السريعة وإيجاد مناهج عمل مستدامة تضمن استمرارية العمل والإنجاز.
بعد ذلك، سلّم سمو أمير منطقة المدينة المنورة، رئيس اللجنة التنفيذية للإسكان التنموي بالمنطقة ، عددًا من الوحدات السكنية لمستفيدي برنامج الإسكان التنموي التابع لوزارة الإسكان، التي تأتي امتدادًا لما سبق تسليمه في عدد من المناطق بالتعاون مع الجمعيات الخيرية.
ثم كرم سموه الجمعيات المساهمة بتسليم المساكن للمستحقين وهي: جمعية تكافل لرعاية الأيتام بالمدينة المنورة، وجمعية البر الخيرية بالمدينة المنورة، وجمعية تكافل لرعاية الأيتام بمحافظة ينبع.
من جانبه، قدم معالي وزير الإسكان شكره وتقديره لسمو أمير منطقة المدينة المنورة وسمو نائبه على دعمهما ومساندتهما لجميع برامج ومبادرات وزارة الإسكان، وتذليل جميع المعوقات التي تواجهها، مشيدًا في الوقت ذاته بالدور الذي تقوم به الجمعيات الأهلية بالمنطقة وعبر شراكتها مع الإسكان التنموي، من الإسهام بتسليم المساكن، ومن دور بارز لضمان سرعة وصول الدعم الحكومي للأسر المستحقة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة