احدث الأخبار

الأمير محمد بن عبدالعزيز : خطاب خادم الحرمين بمجلس الشورى وثيقة عمل يجب أن يسير عليها الجميع
منطقة جازان
” تويتر ” تطلق ميزة جديدة يمكن من خلالها التخلص من الردود الغير مناسبة
أبرز المواد
مجموعة سامبا المالية تكشف عن حجم المبالغ التي جمعت من اكتتاب “أرامكو” حتى الآن
أبرز المواد
برعاية فيصل بن نواف .. نائب أمير الجوف يفتتح مؤتمر اللغة العربية الدولي الثاني بجامعة الجوف
منطقة الجوف
بيان من النيابة العامة بشأن الشاب الذي أطلق النار من رشاش تجاه عاملين في محل بحفر الباطن
أبرز المواد
ضمن فعاليات “موسم الرياض”.. الألعاب النارية تشكل منظراً إبداعياً في سماء العاصمة
أبرز المواد
ولي العهد يعزي في اتصالات هاتفية ولي عهد أبوظبي ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية في وفاة الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان
أبرز المواد
مدير عام متابعة المشاريع والخدمات ” اللغبي ” للمرتبة العاشرة بإمارة جازان
منطقة جازان
صحافيو الوطن يزورون مبادرة سعي لتأهيل ذوي طيف التوحد
منطقة الرياض
أمير منطقة جازان ينوه بمضامين خطاب خادم الحرمين الشريفين بمجلس الشورى
منطقة جازان
هكذا ستواجه أميركا صواريخ إيران ضد الخليج
أبرز المواد
ترمب : إيران حجبت الإنترنت للتستر على ما يحدث من مآسٍ
أبرز المواد

“موديز” تخفض التصنيف الائتماني لأكبر ثلاثة بنوك في لبنان

“موديز” تخفض التصنيف الائتماني لأكبر ثلاثة بنوك في لبنان
http://almnatiq.net/?p=795778
المناطق - وكالات

خفضت وكالة موديز انفستورز سيرفيس، الخميس، التصنيف الائتماني لأكبر ثلاثة بنوك في لبنان من حيث الأصول إلى مستويات أعلى للمخاطر، وهو ما يعكس ضعف الجدارة الائتمانية للحكومة اللبنانية، بينما تتضرر البلاد من الاضطراب السياسي.

وتأتي هذه الخطوة بعدما خفضت موديز، الثلاثاء، تصنيف لبنان الائتماني إلى Caa2، مشيرة إلى تنامي احتمالات إعادة جدولة ديون ستصنفها على أنها تخلف عن السداد.

وقالت موديز إنها خفضت تصنيف الودائع بالعملة المحلية لدى بنوك عوده وبلوم وبيبلوس إلى Caa2 من Caa1، وخفضت أيضا تصنيف الودائع بالعملة الأجنبية إلى Caa3 من Caa1، مشيرة إلى محدودية الدعم السيادي لمثل تلك الودائع.

وقالت موديز: “ينعكس ضعف الجدارة الائتمانية للحكومة اللبنانية على الجدارة الائتمانية للبنوك الثلاثة، نظرا لانكشافها الكبير على الدين السيادي اللبناني، وهو المصدر الرئيسي للمخاطر التي تتهددها”، وفق ما نقلت “رويترز”.

ويعكس هذا التخفيض أيضا محدودية التمويل المنتظم، وأوضاع السيولة، في ضوء تنامي الضبابية السياسية، وتدهور البيئة التشغيلية للبنوك، حسبما قالت موديز.

وأدت أسابيع من الاحتجاجات إلى استقالة رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، وتعطل فرص الإصلاحات في ميزانية 2020، والمزيد من السحب من احتياطيات البلاد من النقد الأجنبي المستنزفة بالفعل.

وخفضت وكالة فيتش للتصنيفات الائتمانية الأسبوع الماضي تصنيف بنكي عوده وبيبلوس إلى CCC-، وهو رابع أدنى تصنيف ممكن.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة