احدث الأخبار

إغلاق 13 منشأة وتغريم 88 أخرى لعدم تطبيق التباعد الاجتماعي بالمدينة
أبرز المواد
أكثر من 182 ألف إصابة مؤكدة بكورونا في ألمانيا
أبرز المواد
بالصور: الجهات الأمنية بالطائف تواصل جهودها في تطبيق أمر منع التجول
أبرز المواد
شاهد: مواطن يروي كيف اكتشف إصابته بكورونا دون أن يشعر بأي أعراض
أبرز المواد
أقل من 750 وفاة بكورونا في أمريكا خلال 24 ساعة
أبرز المواد
تركي آل الشيخ يوجه رسالة إلى رئيس الأهلي المصري رغم الخلافات
أبرز المواد
الأزمة تشتعل بين بشار ومخلوف.. والأخير يهدد بـ “زلزال”
أبرز المواد
الأرصاد: هطول أمطار رعدية بنجران وجازان وعسير
أبرز المواد
موسكو.. “نظام فريد” للتنزه وسط أزمة كورونا
أبرز المواد
مدني بريدة يخمد حريقاً بمصنع للخرسانة بصناعية التشاليح
منطقة القصيم
مطار الأمير نايف الدولي بالقصيم يستأنف استقبال الرحلات الداخلية
منطقة القصيم
أمانة الجوف تطلق حملة سلامتكم مسئولية لتوزيع كمامات في الأماكن العامة
منطقة الجوف
عاجل

المملكه تعلن عن خطة العودة التدريجية للحياة الطبيعية قبل منع التجول

الحراك الشعبي يرفض بشدة مشاركة بقايا نظام الرئيس المستقيل بوتفليقة بالانتخابات

الحراك الشعبي يرفض بشدة مشاركة بقايا نظام الرئيس المستقيل بوتفليقة بالانتخابات
http://almnatiq.net/?p=796174
المناطق_وكالات

نزل آلاف المحتجين الجزائريين إلى شوارع العاصمة الجزائرية تعبيرا عن رفضهم إجراء الانتخابات الرئاسية المقررة في 12 ديسمبر/كانون الأول، وذلك غداة الإعلان عن قائمة مرشحين للانتخابات تضم رموزا من نظام الرئيس المستقيل عبدالعزيز بوتفليقة

ووجهت قيادة الجيش انتقادات بشأن الاحتجاجات التي تستمر الأسبوع الـ38 ضمن سلسلة تظاهرات انبثقت من الحراك الاحتجاجي غير المسبوق الذي يهز البلاد منذ 22 شباط/فبراير

غير أنها الأولى التي تنظم في أعقاب إعلان اللائحة الرسمية للمرشحين في الانتخابات الرئاسية المرتقبة الشهر المقبل، والتي تضم رئيسي وزراء سابقين توليا مهامهما في عهد بوتفليقة الذي استقال في بداية أبريل/نيسان نتيجة ضغط الشارع والجيش

وكان الفريق أحمد قايد صالح قائد أركان الجيش الوطني الجزائري والرجل القوي في البلاد، اتهم الخميس “العصابة” (التابعة للنظام السابق) بالسعي من خلال شعار “دولة مدنية لا عسكرية” الى “تهديم أسس الدولة الوطنية”

وقال المتظاهر حمزة لادواري (51 عاما) “اليوم سنرد على قايد صالح: نريد دولة مدنية وليس دولة عسكرية”. وهتف محتجون “قايد صالح ارحل. هذه السنة لن تكون هناك انتخابات”

ورفع بعضهم صور معتقلي حركة الاحتجاج وبينهم لخضر بورقعة أحد قادة حرب التحرير الوطني من الاستعمار الفرنسي، الموقوف منذ أكثر من اربعة أشهر والذي اجريت له عملية فتق بطن عاجلة الثلاثاء الماضي

ولم تكن التعبئة بقوة يوم الجمعة الماضي لكن المحتجين كانوا كثرا في العاصمة

وهتف محتجون “إفشال الانتخابات الرئاسية واجب وطني”، تعبيرا عن رفضهم للمرشحين الخمسة والذين يرون أنهم امتداد لنظام بوتفليقة

واتهم المحامي بشير مشري السلطة بـ”إدارة ظهرها للشعب” عبر تمسكها باجراء الاستحقاق الرئاسي رغم احتجاجات الشارع

وتفرق المتظاهرون نهاية اليوم من دون تسجيل صدامات. وكانت مدن أخرى شهدت تظاهرات، على غرار بجاية وتيزي وزو وسطيف، بحسب ما ظهر على مواقع التواصل الاجتماعي وعبر وسائل إعلام محلية

ولم تؤدِ استقالة بوتفليقة إلى تراجع الحركة الاحتجاجية، إذ تتواصل التظاهرات بشكل أسبوعي وتطالب بإقامة مؤسسات انتقالية

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة