أبرز المواد
الرقم الصادم لوفيات كورونا.. شخص كل 15 ثانية
أبرز المواد
علاجٌ عمره ألف عام قد يحل معضلة “المضادات الحيوية”
أبرز المواد
لا معدات ولا تعقيم.. سجناء إيران في وجه “مدفع كورونا”
أبرز المواد
بعد دمار الصوامع.. الحكومة تتحدث عن “مخزون القمح” في لبنان
أبرز المواد
ماذا يحدث إذا أصيب مرتدي الكمامة بفيروس كورونا؟
أبرز المواد
رئيس لبنان: سننزل أشد العقوبات بالمسؤولين عن انفجار بيروت
أبرز المواد
وقود كارثة بيروت.. ما هي نترات الأمونيوم وما خطورتها؟
أبرز المواد
من أجل “صورة”.. أتلف تمثالا عمره 200 عام
أبرز المواد
محافظ وادي الدواسر يهنئ القيادة بنجاح موسم الحج
أبرز المواد
انفجار بيروت.. قصة غريبة بدأت مع وصول سفينة في 2013 وانتهت بالكارثة
أبرز المواد
قبل الديربي.. التشكيلة المثالية الأغلى في الهلال والنصر
أبرز المواد
عيادات مركز الملك سلمان تقدم العلاج لأكثر من 12 ألف سوري في مخيم الزعتري

ابتكار دمى تساعد الأطفال على التعافي من الصدمات

ابتكار دمى تساعد الأطفال على التعافي من الصدمات
المناطق - وكالات

طورت الفائزة بجائزة تصميم الدمى لعام 2019، المصممة العالمية يارا نوسبويم، مجموعة من الألعاب، التي يمكن استخدامها في مساعدة الأطفال على التعافي من الصدمات.

ودمى “Alma – Therapy Dolls”، هي عبارة عن مجموعة من الدمى المجردة المصنوعة من خشب القيقب والبولي يوريثان المرن للاستخدام أثناء العلاج باللعب، وهي طريقة تحليل نفسي تستخدم غالبا مع الأطفال.

وعملت المصممة، بالتعاون مع 7 علماء على مدار العام لتطوير هذا النوع من الألعاب، لمساعدة الأطفال على التعبير عن مجموعة من المشاعر قد تظهر أثناء العلاج، بما في ذلك الخوف والألم والفراغ والحب والغضب والسلامة.

وكان الهدف من التصميم تسهيل اتصال الطفل بعالمه وتعزيز الشفاء من الصدمات، إذ أكدت المصممة أن الألعاب التي جرى تصميمها أداة علاجية فعالة جدا.

واستخدمت نوسبويم مجموعة متنوعة من المواد والألوان والأشكال والقوام.

ووفقا لجمعية الإرشاد الأمريكية فإن “العلاج باللعب موجود منذ وقت”، وأول استخدام مسجل كان في عام 1905.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة

شاهد النسخة الكاملة للموقع