احدث الأخبار

تنمية الرياض توقع اتفاقية لتدريب وتوظيف الأيتام ومستفيدي الضمان بالرياض
منطقة الرياض
الجبير: إيران تسببت بالدمار والخراب ولم تضع لبنة لبناء مستشفيات أو مدارس في اليمن
أبرز المواد
بر العارضة تستضيف فريق الحوكمة من مركز التنمية الإجتماعية بجـــازان
منطقة جازان
وزارة الصحة : لا صحة للتغريدة المزورة المتداولة حول تسجيل إصابة بفيروس كورونا الجديد في الدمام
أبرز المواد
وزير التعليم يزور عددًا من المؤسسات التعليمية الإماراتية ويطلع على تجربة المناهج والاختبارات وأساليب التقييم
أبرز المواد
رئيس تقويم التعليم: عمليات القياس والتقويم تساعد في تحسين أداء المدارس
أبرز المواد
صحة الشرقية تنفي ما تم تداوله حول وجود حالة إصابة بفيروس كورونا بأحد مستشفياتها
المنطقة الشرقية
إيران.. وزير الصحة يتقدم باستقالته بعد وفاة ٤٦٨ شخص بعد انتشار فيروس كورونا في البلاد
أبرز المواد
إدارة التعليم بمحافظة المجمعة تبرم اتفاقية شراكة مجتمعية مع نادي الفيحاء والنادي الفيصلي
منطقة الرياض
تحوي ادعاءات طبية مضللة مصادرة ١٧٠٠ عبوة مخالفة من محلات العطارة بالطائف
منطقة مكة المكرمة
البحرين : شؤون الطيران المدني تعلن تقليل عدد الرحلات القادمة من دول المنطقة
أبرز المواد
بحضور المساعد للشؤون الصحية المدرسية الإبتدائية الثانية والأربعون بالطائف تنفذ مسابقة أفضل إفطار صحي
منطقة مكة المكرمة

وزارة الثقافة تدعم برنامجاً تعليمياً للمصممين والحِرفيين في جدة التاريخية

وزارة الثقافة تدعم برنامجاً تعليمياً للمصممين والحِرفيين في جدة التاريخية
http://almnatiq.net/?p=822035
المناطق - واس

يباشر مركز “الحرف والفنون المعمارية” أعماله في شهر فبراير المقبل في جدة التاريخية “البلد” بدعم وزارة الثقافة وبالشراكة مع مؤسسة أمير ويلز للفنون التقليدية في بريطانيا.
وسيقدم المركز برنامجاً تعليمياً وتدريبياً للفنون والحِرف للمختصين في تجديد التراث في شهر فبراير يتضمن تعليم تقنيات الحِرف ومبادئ التصميم المستخدمة في طراز العِمارة التاريخية لمباني جدة البلد. وسيفتح المركز أبوابه للتسجيل يومي 19 و23 يناير 2020م في برحة نصيف بجدة البلد بجوار بيت نصيف التاريخي، أو عبر الإيميل [email protected]
ويستند البرنامج التدريبي للمركز على التراث المعماري لجدة البلد كمصدر تعليمي وتدريبي من خلال التحليل والبحث وكذلك التدريب العملي على المباني في المنطقة التاريخية، الذي سيقدم للطلاب وللخريجين مسارات مهنية من خلال مشاريع الترميم التي تجريها وزارة الثقافة في جدة البلد، والتسجيل فيه متاح للحرفيين، وطلاب العمارة والفنون، والمهندسين والمصممين، ويوفر الفرص للراغبين في أن يصبحوا مصممين متخصصين في فنون البناء والحرف اليدوية. وسيتخرّج الطلاب منه حاملين لشهادة دبلوم من مؤسسة أمير ويلز للفنون التقليدية.
الجدير بالذكر أنه تم تصميم برنامج التدريب المهني كسلسلة من الوحدات التعليمية التي تتركز في مجموعها على تجربة “ورشة الحرف” و”أستوديو التصميم”، وفي نهاية البرنامج سيتولى الطلاب العمل على مشروع كبير داخل منازل جدة التاريخية باستخدام معايير اليونسكو للمواقع الثقافية كمورد تعليمي وتدريبي من خلال التحليل والبحث، وكذلك التدريب العملي على المباني ذاتها.
ويأتي دعم وزارة الثقافة لمركز “الحرف والفنون المعمارية” في سياق حرصها على توفير كوادر وطنية مؤهلة تساهم في حفظ العمارة التاريخية والحِرف المرتبطة بها، وتشارك في أعمال الترميم والتأهيل للمباني التاريخية، وذلك عبر منصة علمية توفر تأهيلاً معرفياً عالياً للمواهب الوطنية المتخصصة في المجال.
يذكر أن الوزارة قد نظمت في جدة البلد فعاليات ثقافية نوعيّة، في إطار مشروعها لتطوير المواقع الثقافية والتاريخية وإحيائها، منها “سمبوزيوم البحر الأحمر الدولي للنحت” الذي أثمر عن منحوتات إبداعية مستلهمة من عِمارة جدة التاريخية، كما استثمرت مبانيها مثل “بيت نصيف” و”رباط الخنجي” في أنشطة فنية تبرز أصالة المكان وتحتفي بخصائصه المعمارية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة