احدث الأخبار

وكيل وزارة الخارجية لشؤون المراسم يستقبل سفير بريطانيا
أبرز المواد
وزير الدولة للشؤون الخارجية يستقبل وفدا من البرلمان الأوروبي
أبرز المواد
هيئة الطيران المدني تُلزم الناقلات الجوّية بدفع تعويضات للمسافرين
أبرز المواد
“الصحة” : لم نسجل أي إصابة بـ “كورونا” في المملكة
أبرز المواد
أمير منطقة الحدود الشمالية‬⁩ يدشن المشروعات الصحية بتكلفة إجمالية 157 مليون ريال
منطقة الحدود الشمالية
العراق وتونس والمغرب والبحرين إلى ربع نهائي كأس العرب للشباب
أبرز المواد
البريد السعودي يسلم أكثر من 2 مليون وثيقة حكومية خلال 3 سنوات
أبرز المواد
“هيئة الاتصالات” تطلق اتفاقيات فتح النطاق العريض الثابت بين جميع شركات الاتصالات
أبرز المواد
الدفاع المدني يدعو الخريجين الصحيين للتقدم على شغل عدد من الوظائف الصحية
منطقة الرياض
وزارة الصحة : لاخطورة من استلام الطرود البريدية من الصين
أبرز المواد
ترمب يعلن أنه سيوقع اتفاق سلام مع طالبان
أبرز المواد
أمير القصيم يلتقي رئيس وأعضاء مجلس إدارة جمعية طعامي
منطقة القصيم

حرم أمير المنطقة الشرقية : القيادة الرشيدة أولت البيئة اهتماماً بالغاً

حرم أمير المنطقة الشرقية : القيادة الرشيدة أولت البيئة اهتماماً بالغاً
http://almnatiq.net/?p=823602
المناطق_فتحية العبدالله 

نظم مجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية بمقره أمس (الثلاثاء) ورشة عمل (البيئة والمجتمع)، والتي تأتي ضمن جهود المجلس لمواكبة رؤية المملكة ٢٠٣٠، وأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة.

ونوهت صاحبة السمو الأميرة عبير بنت فيصل بن تركي حرم سمو أمير المنطقة الشرقية رئيس مجلس الأمناء، بما توليه القيادةالرشيدة-أعزها الله- من حرصٍ واهتمام بالحانب البيئي، وهو ما جسدته رؤية المملكة ٢٠٣٠، والأهداف المرسومة لذلك،موضحةً أن المجلس يسعى لمواكبة أهداف الرؤية، عبر تفعيل المبادرات البيئية بالتعاون مع كافة فئات المجتمع، وذلك للحد منتأثير العمليات الصناعية، والإسهام الفاعل في استثمار ما تتميز به المنطقة من تنوع بيئي وجغرافي، وتشجيع المبادراتالمتميزة في المنطقة وتحفيزها، وتشجيع التكاملية بين المؤسسات والأفراد، بما يضمن الوصول للأهداف المرسومة، وتحقيقالاستدامة والأثر، مشيرةً أن المنطقة الشرقية تزخر بمبادرات بيئة متميزة، تستحق النمذجة والنشر، مؤكدةً أن المجلسسيواصل العمل لتحقيق أهدافه، والتي من ضمنها الجانب البيئي، بالإضافة

وشهدت الورشة مشاركة إمارة المنطقة الشرقية، وزارة البيئة والمياه والزراعة، وهيئة تطوير المنطقة الشرقية، والهيئة السعوديةللمواصفات والمقاييس، والمؤسسة العامة للري، وجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل، بالإضافة إلى مشاركة عدد من المهتمينوالباحثين في المجال البيئي، من القطاعات الحكومية والخاصة والقطاع غير الربحي.

وتناولت الورشة عدة محاور تمثلت في البيئة وفق رؤية المملكة ٢٠٣٠، والفرص الاستثمارية والشراكة المجتمعية، ودور التعليمالجامعي في البرامج البيئة والمبادرات الناجحة، و المدن الصحية ودورها في تحسين جودة الحياة، وشهدت الورشة نقاشاً بينالمهتمين واقتراح عدد من المبادرات الأفكار لتحسين الجانب البيئي في المنطقة.

من جانبهم عبر عدد من المشاركين في الورشة عن سعادتهم بعقد هذه الورشة، والتي سيكون لها بالغ الأثر في توحيد الجهودالبيئية وتعظيمها، وصولاً إلى تحقيق التكاملية واستدامة الأثر للمبادرات البيئية، مؤكدين أن تبني المجلس لإيجاد قاعدةمشتركة للعمل البيئي في المنطقة سيسهم في تسارع عمل المبادرات، وتحويلها لواقع ملموس.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة