احدث الأخبار

فرنسا تحذر من انهيار لبنان إذا لم يشكل حكومة جديدة
أبرز المواد
الذهب يهبط مع صعود الدولار
أبرز المواد
ترامب: أنا غاضب بشدة من الجمهوريين
أبرز المواد
فضيحة.. “إنستغرام” تتجسس على المستخدمين عبر كاميرات هواتفهم دون استخدام التطبيق
أبرز المواد
3  متقاعدين من جازان يطلقون رحلة مشيا على الأقدام من فيفا إلى جازان لتجديد الولاء لولاة الأمر والوطن
منطقة جازان
أمانة تبوك تتيح للمواطنين والمقيمين بالمنطقة المشاركة بمشاعرهم في اليوم الوطني الــ90
منطقة تبوك
“الوجه” تستعد لليوم الوطني الـ 90 بصور الفرح والاعتزاز المكسوة بعلم المملكة
منطقة تبوك
الشاعرة دلال القحطاني “غيمه” تتغنى للوطن بقصيدة “حنا شهود الأرض”
أبرز المواد
وكيل محافظة الخرج : اليوم الوطني … يوم العز والإنجازات
منطقة الرياض
السيسي: المجتمع الدولي يغض الطرف عن حفنة من الدول تدعم الإرهابيين بالمال والسلاح
أبرز المواد
“جوجل” يحتفل باليوم الوطني الـ 90 للمملكة
منوعات
الشيخ ماجد الدويش: في عصر الإزدهار ورغد العيش وذكرى يوم الوطن.. نقطف ثمار التطور والتقدم فى شتى المجالات
أبرز المواد

خلاف روسي – تركي في إدلب

خلاف روسي – تركي في إدلب
http://almnatiq.net/?p=824858
المناطق - الرياض

شن جيش النظام السوري أمس، هجوما عسكريا واسعا على مواقع المعارضة السورية، بعد انهيار التفاهمات التركية الروسية حول وقف إطلاق النار في إدلب.

وفي تطور ميداني جديد، قال ناشطون سوريون إن قوات النظام والمليشيات الإيرانية أحكمت سيطرتها على بلدة معرشمارين (جنوبي إدلب) بعد معارك مع فصائل المعارضة وهيئة تحرير الشام. من جهة أخرى، استهدفت «هيئة تحرير الشام» (جبهة النصرة) وجماعة أنصار التوحيد، بالصواريخ والقذائف المدفعية مواقع قوات النظام السوري في قرى حلبان وسمكة والنوحية والذهبية شرقي إدلب، ما تسبب بمقتل عدد من عناصر قوات النظام السوري وإصابة ضابط برتبة رائد في قرية حلبان. في غضون ذلك، قالت مصادر مطلعة لـ «عكاظ» إن التشاور بين روسيا وتركيا حول إدلب لم يعد قائما، مشيرا إلى أن العلاقة التركية الروسية دخلت مرحلة المواجهة في إدلب، لافتا إلى أن تركيا قد تتجه لدعم الفصائل المسلحة في إدلب وريفها لمواجهة هجمات الجيش السوري.

وأكدت المصادر أن اليومين القادمين سيحددان مصير مدينة إدلب، في الوقت الذي تحذر فيه الدول الكبرى من تداعيات إنسانية بسبب عمليات النزوح الكبيرة من مناطق الصراع.

من جهته، قال المتحدث باسم البنتاغون «جوناثان هوفمان»، في حديث لوكالة «نوفوستي» الروسية، إن العسكريين الأمريكيين سيبقون في مواقعهم في سورية، مؤكدا الحرص الأمريكي على إبقاء التواصل مع نظرائهم الروس، تجنبا لوقوع اشتباكات بين الجانبين.

ونفى «هوفمان»، التقارير التي أشارت إلى وقوع تبادل لإطلاق النار بين العسكريين الروس والأمريكيين في سورية، موضحا أنه لا يمتلك معلومات عن ذلك، مضيفا «كل ما يمكنني قوله إننا نوجد حيث كنا وإنهم يعلمون أين نوجد».

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة