احدث الأخبار

أمانة المدينة المنورة تُشرف على ذبح 58 ألف أضحية خلال أيام عيد الأضحى
منطقة المدينة المنورة
أمطار رعدية من متوسطة الى غزيرة مصحوبة برياح نشطة على مناطق من المملكة
أبرز المواد
حرس الحدود بمنطقة المدينة المنورة ينقذ مقيماً سودانياً من الغرق بشرم ينبع
منطقة المدينة المنورة
أمطار على رجال ألمع ومحايل وبارق والمجاردة
منطقة عسير
رئيس أمن الدولة يهنئ القيادة بنجاح موسم الحج
أبرز المواد
الزعاق”: أمطار هذه الأيام لا تنبت نبتاً ولا تنفع الأرض
أبرز المواد
تلغراف: حزب الله اللبناني يدرب “جيوشا” في السعودية والبحرين
أبرز المواد
وزير الرياضة يوجه بإقامة ممر شرفي لأبطال الصحة والأمن في مباريات الجولة 23 بالدوري
أبرز المواد
جاهزية 9 ملاعب بالمدن الرياضية في المملكة لاستئناف المنافسات الكروية
أبرز المواد
الهيئة العامة لعقارات الدولة تصدر قواعد طلبات النظر في تملك العقار
أبرز المواد
روسيا تحدد موعد بدء الإنتاج التجاري لأول لقاح ضد كورونا
أبرز المواد
الكهرباء تزف بشرى بشأن تقديم مبادرات من أجل تفادي ارتفاع الفواتير خلال الصيف
أبرز المواد

الانبعاثات الحرارية تزهق أرواح 4 ملايين شخص سنويا

الانبعاثات الحرارية تزهق أرواح 4 ملايين شخص سنويا
http://almnatiq.net/?p=831908
المناطق_وكالات

تتسبب الانبعاثات الضارة الناتجة عن حرق الوقود الأحفوري سنويا في وفاة مبكرة لأربعة ملايين فرد، وللأسف لا يمكن إجراء أي تغيير جذري لتحسين الأوضاع

وتفيد صحيفة الغارديان البريطانية، بأن الناس يموتون بسبب الهواء الملوث، وقد كشفت دراسات جديدة ضرر الوقود الأحفوري مثل الغاز والنفط والفحم الحجري، التي تتحرر منها دقائق سامة إلى الهواء الجوي عند حرقها. وهذه الدقائق تقضي على 4 ملايين سنويا

ويشير خبراء Greenpeace Southeast Asia و Centre for Research on Energy and Clean Air إلى أن هذا الوقود يكلف الاقتصاد العالمي 8 مليارات دولار يوميا. وأن عدد الأشخاص الذين يموتون نتيجة حرق الوقود الأحفوري، أكثر من حوادث الطرق. والأطفال أكثر المتضررين منه حيث يموت 40 ألف طفل قبل بلوغهم الخامسة من العمر

وقد أثبت العلماء، أن غاز ثاني أكسيد النتروجين (NO2 ) المنبعث من عوادم السيارات التي تعمل بوقود الديزل والبنزين ومحطات توليد الطاقة الكهربائية والمصانع يسبب سنويا 4 ملايين إصابة بالربو. وأن زهاء 16 مليون طفل في العالم يعانون من الربو جراء هذه الانبعاثات. وأن الدقائق المتناهية الصغر PM2.5 مسؤولة عن 1.8 مليار يوم إجازات مرضية سنويا. وأكبر الخسائر المالية عن هذه الانبعاثات تتحملها الصين -900 مليار والولايات المتحدة – 600 مليار والهند 150 مليار دولار سنويا

ومن المؤسف له أن الإمكانيات المحدودة للسيارات الكهربائية وثمنها الباهظ وكفاءتها المنخفضة لا يسمح بالتفاؤل بأنها ستزيح السيارات التقليدية على نطاق واسع. كما أن استبدال نظام الطاقة التقليدية بنظام “نظيف” يتطلب استثمارات هائلة، ومعظم البلدان وخاصة الفقيرة لا تملك هذه الأموال

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة