أبرز المواد
“الصحة” توضح كيف يمكن أن يكون الحلاق سبباً في الإصابة ب “كورونا”
أبرز المواد
جائحة كورونا تحوّل البندقية ولشبونة لمدينتي أشباح
أبرز المواد
هل يحق للقطاع الخاص إنهاء أو إيقاف عقود الموظفين بسبب “كورونا”؟.. “الموارد البشرية” تُجيب
أبرز المواد
القبض على مواطنين ومقيم أحضروا حلاقاً لإحدى الاستراحات بمدينة الرياض
أبرز المواد
أوبرا وينفري تتبرع بعشرة ملايين دولار لتخفيف آثار كورونا
أبرز المواد
توضيح مهم من «الجوازات» بشأن الفئات المعفاة من المقابل المالي
أبرز المواد
حركة النقل الجوي للركات تسجّل أكبر تراجع منذ 11 سبتمبر
أبرز المواد
الدولار يعزز مكاسبه مع تبدد الآمال في تعاف سريع
أبرز المواد
في زمن «كورونا».. 8 تصرفات عليك تجنبها أثناء التسوق
أبرز المواد
10 نصائح عند استلام طلبات توصيل المواد الغذائية
أبرز المواد
الداخلية: بدء منع التجول في مدينة الدمام ومحافظتي الطائف و القطيف إلى 3عصراً
أبرز المواد
الصحة العالمية: ما زالت أمامنا نافذة مفتوحة لاحتواء فيروس كورونا في الشرق الأوسط

وزير العمل يطلق “جائزة العمل” في مجالي التوطين وبيئة العمل المتميزة

وزير العمل يطلق “جائزة العمل” في مجالي التوطين وبيئة العمل المتميزة
المناطق - واس

أطلق معالي وزير العمل والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي “جائزة العمل” لمنشآت القطاع الخاص، وذلك بهدف تشجيعها لرفع نسب التوطين وتعزيز الامتثال لمعايير بيئة العمل المثالية بما يحقق التنافسية وتشجيع القوى العاملة للعمل في منشآت القطاع الخاص.
وأوضح معاليه أن الجائزة تقدم في مجالين رئيسين هما “جائزة التوطين”، و”جائزة بيئة العمل المتميزة”، ويتفرع منهما العديد من الفروع، مؤكداً أن اختيار هذين المجالين يأتي لأهميتهما وتركيز الوزارة عليهما ضمن خططها الاستراتيجية، والحرص الكبير على رفع نسب التوطين في المنشآت، وتحقيقها النسب المطلوبة فيه، إضافة إلى تحفيزها على تحقيق المعايير المطلوبة لبيئات العمل المتميزة ما ينعكس بشكل كبير على إقبال الباحثين عن العمل للالتحاق بسوق العمل في القطاع الخاص.
بدوره أوضح نائب وزير العمل والتنمية الاجتماعية للعمل الدكتور عبدالله بن ناصر أبوثنين أن أهمية الجائزة تأتي حرصاً من الوزارة على تحفيز المنشآت في هذين المجالين، مؤكداً أن الجائزة تتسق مع جهود الوزارة في رفع نسب التوطين في المجالات المستهدفة، وتعزيز بيئة العمل ورفع جاذبيتها لأبناء وبنات الوطن.
وأشار أبوثنين إلى أن “جائزة التوطين” تتكون من 4 فروع رئيسة هي: “جائزة منشأة العام، وجائزة المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وجائزة المنشآت الواعدة، وجائزة التوطين للمنشآت الخاصة لتسعة قطاعات مختلفة”.
وأفاد أن جائزة “بيئة العمل المتميزة” مخصصة للمنشآت الكبيرة والمتوسطة، وتهدف إلى رفع الوعي لمنشآت القطاع الخاص وتحفيزهم للالتزام بأنظمة ومعايير بيئية العمل المتميزة بما يحقق التنافسية وتشجيع القوى العاملة للعمل في منشآت القطاع الخاص، مشيراً إلى أنها تتضمن ثلاثة فروع: “جائزة أفضل بيئة عمل عامة، وجائزة أفضل بيئة عمل للمرأة، وجائزة رواد السلامة والصحة المهنية”.
وبيّن نائب وزير العمل والتنمية الاجتماعية للعمل أن الوزارة حددت عدداً من المعايير لتقييم المنشآت المتقدمة الراغبة في الحصول على جوائز وزارة العمل، مضيفاً أن شروط الحصول على جوائز العمل بجميع مجالاتها: “أن تكون المنشأة قائمة لمدة 3 سنوات على الأقل، وألا تكون المنشأة ذات ملكية حكومية خالصة، وأن يجيب 20% من الموظفين عن الاستبيان.
فيما يتطلب الحصول على “جائزة التوطين” أن تكون المنشأة في النطاق البلاتيني، أما “جائزة بيئة العمل المتميزة” فيشترط ألا تكون المنشأة في النطاق الأحمر.
كما أوضح أن جميع المنشآت التي تنطبق عليها شروط ومعايير الحصول على الجائزة سيتم ترشيحها بشكل إلكتروني، ويشترط استكمال مشاركة العاملين في تلك المنشآت في الإجابة عن الاستبيان من خلال التسجيل في صفحة الجائزة بمنصة قوى، أو عبر الرابط المباشر: https://laboraward.qiwa.sa/ar داعياً العاملين في تلك المنشآت إلى المشاركة في الاستبيان وتقييم منشآتهم بما يضمن مزيداً من الشفافية، وتحقيق الجائزة أهدافها الرئيسة.
يُذكر أن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تواصل بشكل مستمر إعلان خططها في توطين الوظائف بعدد من القطاعات، كان آخرها الاتفاق مع وزارة الصحة على توطين مهنة الصيدلة، إضافة إلى القطاعات التي سبقتها خلال المرحلة الماضية، كما تهتم الوزارة بإيجاد وتأسيس بيئة عمل متميزة لمنشآت القطاع الخاص بما يرفع نسب التوطين.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة

شاهد النسخة الكاملة للموقع