أبرز المواد
الداخلية: بدء منع التجول في مدينة الدمام ومحافظتي الطائف و القطيف إلى 3عصراً
أبرز المواد
الصحة العالمية: ما زالت أمامنا نافذة مفتوحة لاحتواء فيروس كورونا في الشرق الأوسط
أبرز المواد
“كورونا” يعمق مأساة إيطاليا.. جثامين مكدسة ومحرقة مغلقة
أبرز المواد
ارتفاع عدد الوفيات بفيروس كورونا في أستراليا إلى 26 وعدد الإصابات إلى 5224 حالة
أبرز المواد
بالخطوات.. «الأمن العام» يبدأ استقبال طلبات الاعتراض على مخالفات «منع التجول»
أبرز المواد
الولايات المتحدة الأمريكية تعلن موافقتها على أول اختبار بالأجسام المضادة لفحص فيروس الكورونا المستجد
أبرز المواد
رغوة الصابون تقضي على فيروس كورونا خلال 20 ثانية فقط
أبرز المواد
الأرصاد: سحب رعدية ممطرة مصحوبة برياح نشطة على عدة مناطق
أبرز المواد
(10077) بلاغاً استقبلتها غرفة العمليات (997) بالطائف في الربع الأول للعام 2020
أبرز المواد
احتجاجات عارمة في سجون الأحواز .. والحصيلة عشرات القتلى والجرحى
أبرز المواد
محكمة يمنية تشرع في محاكمة قادة الانقلاب على المؤسسات الدستورية
أبرز المواد
الأمن العام يطلق خدمة نظام تصاريح التنقل بين المناطق

انعقاد “منتدى حوار خبراء اقتصاديات الصحة السعودي” بمدينة الرياض

انعقاد “منتدى حوار خبراء اقتصاديات الصحة السعودي” بمدينة الرياض
المناطق - واس

عُقد اليوم في فندق كراون بلازا بمدينة الرياض, “منتدى حوار خبراء اقتصاديات الصحة السعودي” الذي تنظمه الجمعية العلمية السعودية للسكري.
وبدئ المنتدى بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى رئيس المنتدى ورئيس الجمعية العلمية السعودية للسكري الدكتور عبدالرحمن بن عبدالمحسن الشيخ كلمة أوضح فيها أن المملكة حققت إنجازًا غير مسبوق على مستوى الخليج والشرق الأوسط بإطلاقها المنتدى الأول لحوار خبراء اقتصاديات الصحة السعودي ولمدة يومين برعاية الجمعية العلمية السعودية للسكري, ذلك لأنها المبادرة الأولى من نوعها في مجال اقتصاديات علاج مرض السكري ومضاعفاته.
وأضاف أن المنتدى اعتمد آلية واضحة ومعايير متخصصة لتقييم أدوية علاج السكري, وذلك في إطار مستهدفات رؤية المملكة 2030 التي تهدف إلى تحسين جودة وكفاءة الخدمات الصحية وزيادة الفعالية الخاصة بأدوية السكري.
وبين الدكتور الشيخ أن المنتدى الأول لحوار خبراء اقتصاديات الصحة السعودي الذي يشارك فيه أكثر من 300 متخصص في مجال الرعاية الصحية وأكثر من 40 متحدثًا أوخبيرًا من داخل المملكة وخارجها، يناقش على مدى يومين 20 ورقة عمل وبحث تجسّد مفهوم الشراكة والتعاون بين القطاعات الصحية المختلفة في مجال علاج مرض السكري ومضاعفاته، والإسهام في زيادة الكفاءة العلاجية وترشيد النفقات المصاحبة من أجل الوصول إلى رؤية بشأن الخطط العلاجية المتوفرة في المملكة، ويهدف إلى إلقاء الضوء على الوضع الحالي لمعايير اختيار الأدوية والعلاجات الفعالة في مجال السكري من أجل توجيه عملية صنع القرار في تقييم تلك العلاجات.
وتطرق الدكتور عبدالرحمن الشيخ إلى أهمية معالجة الفجوة المتمثلة في عدم وجود منصات تقييم ذات كفاءة عالية في مجال إدارة تكاليف علاجات السكري في المنشآت الصحية, مشيرًا إلى أن مرض السكري يُعد أكثر الأمراض شيوعًا وهو من أكبر أسباب الوفاة بين السكان في المملكة، فيما تُعد تكلفة التحكم بمرض السكري ومضاعفاته أحد أكثر الأعباء التي تواجهها الدولة عند اختيار العلاجات المبتكرة والملائمة للمرضى، لافتًا الانتباه إلى أن تقييم ومقارنة الأدوية المختلفة يتم بناء على تكلفة الدواء المباشرة وخصائصه العلاجية معًا.
إثر ذلك بين مساعد المدير العام للخدمات الطبية في القوات المسلحة لشؤون التموين اللواء الدكتور سليمان بن عبدالعزيز الراشد، في كلمته التي ألقاها في المنتدى، أن مرض السكري ومضاعفاته أدى إلى مضاعفة التكلفة الخاصة بالتحكم فيه، موضحًا أن مرض السكري ومضاعفاته بات يمثل عبئًا كبيرًا على المنظومة الصحية ليس في المملكة فحسب بل العالم بأكمله.
وأفاد اللواء الراشد أن الكثير من التكلفة المرتبطة بالمرض يمكن الوقاية منها من خلال التحكم بنمط الحياة للحد من انتشار المرض ومضاعفاته, داعيًا إلى إعطاء الأولوية لمبادرات مثل الوقاية من انتشار المرض وتقديم المشورة لمرضى السكري وما ينبغي القيام به بشكل مستمر للسيطرة على تقدم المرض ومضاعفاته لتجنب زيادة التكلفة الطبية والنفسية والاجتماعية للمرض.
وأضاف أن من أهداف برامج رؤية 2030 السعي للسيطرة على الأمراض غير المعدية كأمراض القلب والسكري عبر تعزيز برامج التوعية والأبحاث والسجلات الوطنية للأمراض, كما أن الرعاية الصحية تقاس إجمالًا بالاعتماد على مؤشرات النتائج الصحية مثل متوسط عمر الفرد ومدى انتشار مرض السكري وتكاليف الإنفاق الصحي على الأسر، وينبغي إعطاء الأولوية القصوى لاقتصاديات الصحة ذلك أنها توفر المعلومات الضرورية والمهمة لصناع القرار في المنظومة الصحية من أجل الاستخدام الفعال للموارد المتاحة لزيادة الفوائد الصحية إلى الحد الأقصى.
وأوضح اللواء طبيب سليمان الراشد أن التقييم الاقتصادي للعلاجات يلعب دورًا مهمًا في مجال اقتصاديات الصحة وهو أداة لمقارنة التكاليف والنتائج المترتبة على التدخلات والعلاجات المختلفة وخاصة في مرض السكري، مبينًا أن التقييمات الاقتصادية تواجه تحديًا كبيرًا لفهم طرق تقييم العلاجات والتدخلات في مرض السكري من قبل جميع المعنيين بتوفير الرعاية الصحية.
وأشار اللواء الراشد إلى أن هذا المنتدى العلمي المتخصص يُعد من أفضل الفرص لنقاش جوانب اقتصاديات الصحة الخاصة بمرض السكري بوجود خبراء عالميين ومحليين.
من جهته أكد عضو اللجنة العلمية للمنتدى الدكتور سعود السفري أن هذا الحراك العلمي الذي تنظمه وترعاه الجمعية العلمية السعودية للسكري يعدّ امتدادًا للخطة الطموحة التي أطلقتها القيادة الحكيمة رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020.
وجرى في ختام حفل الافتتاح تكريم الجهات الداعمة ورعاة المنتدى.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة

شاهد النسخة الكاملة للموقع