احدث الأخبار

منع التجول على مدار (24) ساعة يومياً في كل من (الرياض، تبوك، الدمام، الظهران، الهفوف)، وكذلك في أرجاء محافظات (جدة، الطائف، القطيف، الخبر) كافة
أبرز المواد
مقتل “80” أحوازي حرقاً في سجن “شيبان” المركزي في الأحواز
أبرز المواد
الصحة العالمية: نعمل مع مراكز البحوث للتسريع في التوصل إلى لقاح ضد “كوفيد 19”
أبرز المواد
بلدية معشوقة تطلق مبادرة وفاء
منطقة الباحة
20 ألف وحدة سكنية توفّرها ضاحية “الواجهة” السكنية في الدمام
الاقتصاد
ترقية المهندس محمد بن دخيل الله السهلي للمرتبة العاشرة بأمانة حفرالباطن
مجتمع المناطق
أمانة جدة تغلق مخبز الدانوب في مركز السلام مول وسوبرماركت زادكم في حي السلامة لوجود إصابتين بكورونا
منطقة مكة المكرمة
مدير عام فرع الهلال الأحمر بجازان يقف على أداء وجاهزية غرفة العمليات
منطقة جازان
5.6 مليون متر مكعب تبرز دور التحلية في المحافظة على الأمن المائي اثناء جائحة فيروس كورونا المستجد
المنطقة الشرقية
“هدف” يطلق مبادرة جديدة لدعم السعوديين العاملين في توصيل الطلبات من خلال التطبيقات
أبرز المواد
لجنة متابعة مستجدات كورونا تشدد على عدم الخروج من المنازل إلا للضرورة القصوى
أبرز المواد
وكيل إمارة الرياض يرأس اجتماع للجنة الطوارىء بالمنطقة
منطقة الرياض

أردوغان يغرق في إدلب .. و«الناتو» يتخلى عنه

أردوغان يغرق في إدلب .. و«الناتو» يتخلى عنه
http://almnatiq.net/?p=833892
المناطق - الرياض

أكد مراقبون سياسيون أن حلف شمال الأطلسي (الناتو) وجه صفعة قوية لرئيس النظام التركي رجب أردوغان، الذي تورط في المستنقع السوري، خصوصا في إدلب، وسط استمرار العمليات العسكرية التي أطلقها نظام الأسد في إدلب وحلب بدعم روسي، وتأكيد الناتو أنه لن يتدخل للرد على مقتل جنود أتراك في شمال غربي سورية.

فقد أبلغ مصدر دبلوماسي في (الناتو)، يعمل في بعثة إحدى الدول الأعضاء في مقر الحلف في بروكسل، وكالة أنباء «تاس» الروسية، أمس (الإثنين)، أن الحلف لا ينوي تقديم الدعم العسكري لأنقرة حال قيامها بهجوم أو اجتياح شمالي سورية. وقال إن دول الناتو لن تدعم تفعيل البند الـ5 بسبب مقتل عسكريين أتراك في إدلب مطلع فبراير، مشددا على أن الحلف لا ينظر في إمكانية تقديم مساعدة عسكرية لتركيا في حال القيام بعملية في هذه المنطقة.

وأعلن المرصد السوري (الثلاثاء)، أن التعزيزات العسكرية التركية تتدفق إلى حلب وإدلب، لافتا إلى دخول رتل تركي جديد إلى الأراضي السورية عبر معبر كفرلوسين الحدودي، يتألف من نحو 70 آلية من دبابات وراجمات صواريخ ومدرعات.

بالتوازي مع ذلك، تواصلت المشاورات السياسية بين تركيا وروسيا أمس، بشأن إدلب. وأعلنت الخارجية التركية أن أنقرة شددت على ضرورة خفض التوتر خلال محادثات مع نظراء روس في موسكو.

وأخفقت أنقرة وموسكو في التوصل لاتفاق بعد اتصال بين أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، وبعد اجتماع عقده وزيرا خارجية البلدين مطلع الأسبوع ومحادثات استمرت يومين في أنقرة الأسبوع الماضي.

في غضون ذلك، عبرت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، أمس، عن صدمتها من حجم الأزمة الإنسانية في شمال غربي سورية، منددة بقصف مستشفيين في المنطقة. ووصفت المفوضة ما يحدث شمالي سورية بأنها أفعال ترقى لجرائم حرب، مؤكدة أن كثافة الهجمات على المستشفيات والمدارس لا يمكن أن تكون عرضية. ودعت النظام السوري وحلفاءه للسماح بمرور آمن للمدنيين وفتح ممرات إنسانية عبر مناطق الصراع. وأكدت أن مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان التابع لها، وثق 299 وفاة حتى اليوم منذ بداية العام، خلال أحدث هجوم كبير للنظام في حلب وإدلب، مؤكدة أن 93% من هذه الوفيات سببتها قوات الأسد وحلفاؤها.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة