احدث الأخبار

الشؤون الإسلامية تهيئ أكثر من ٢٤٠٠ جامعاً ومسجداً بالقصيم
منطقة القصيم
منظمة الصحة تكشف “الاستراتيجيات القاتلة” لشركات التبغ
أبرز المواد
الشؤون الإسلامية بنجران تنتهي من خطة إعادة فتح المساجد
منطقة نجران
أمين الجوف يعتمد خطة عودة موظفي الأمانة لمقرات العمل
منطقة الجوف
عجوز مغربية في سن 110 أعوام.. تهزم كورونا
أبرز المواد
“كورونا” يفاجئ فرنسا.. ظهور بؤر جديدة مع رفع الإغلاق وقفزة في الإصابات
أبرز المواد
اعتقال الشرطي قاتل جورج فلويد.. والحرس الوطني الأمريكي ينتشر في منيابوليس
أبرز المواد
“الخطوط السعودية” تعلن إجراءات السفر الآمن وتكشف شرط قبول هذه الفئة
أبرز المواد
مع تخفيف القيود.. كيف أثر العزل على “نفسيات” البشر؟
أبرز المواد
ترمب لعائلة قتيل منيابوليس: أتفهم الألم الذي تمرون به
أبرز المواد
“ماسكن”.. كيف تتجنب الوجه الضار للكمامات؟
أبرز المواد
العنف يجتاح قرية مكسيكية.. والسبب “شائعات كورونا”
أبرز المواد
عاجل

المملكه تعلن عن خطة العودة التدريجية للحياة الطبيعية قبل منع التجول

الطبيب العام الأمريكي: الأسبوع الجاري سيكون أسوأ من 11 سبتمبر وبيرل هاربر (فيديو)

الطبيب العام الأمريكي: الأسبوع الجاري سيكون أسوأ من 11 سبتمبر وبيرل هاربر (فيديو)
http://almnatiq.net/?p=850613
المناطق - الرياض

حذر جراح الولايات المتحدة العام، جيروم آدامز، من أن الأسوأ لم يأت بعد فيما يتعلق بتفشي وباء كورونا المستجد المسبب لمرض “كوفيد 19”.

وقال أدامز في تصريحات لشبكة “فوكس نيوز” الأمريكية: “على الجميع أن يتوقع أسبوع أحزان.. هذا الأسبوع هو الأسوأ في تاريخ الولايات المتحدة، سيكون أسوأ من هجمات 11 سبتمبر 2001 أو بيرل هاربر”.

​وتابع الجراح العام قائلا: “على الأمريكيين أن يستعدوا لتداعيات التدهور الناجم عن تفشي فيروس كورونا المستجد، هذا سيكون الأسبوع الأصعب والأكثر حزنا في حياة معظم الأمريكيين، بصراحة تامة”.

وصرح آدمز: “لن تكون محلية فقط بل ستشمل كل الولايات، وأريد أن تدرك أمريكا ذلك”، مضيفا أن “هناك ضوءا في نهاية النفق إذا قام كل منا بدوره في الثلاثين يوما القادمة”.

جدير بالذكر أن إدارة ترامب أيضا أكدت أن الأسوأ لم يأت بعد بالنسبة للعديد من الولايات.

إلى ذلك، تجاوز عدد المصابين في الولايات المتحدة 300 ألف إصابة، وارتفع أعداد الوفيات 9000 شخص، بينهم أكثر من 3500 حالة وفاة في ولاية نيويورك وحدها.

وصدرت أوامر في معظم أنحاء البلاد بالبقاء في المنزل، وقال مسؤولون اتحاديون إنهم رأوا دلائل تشير إلى أن الناس يستمعون إلى الرسالة المتعلقة بالتباعد الاجتماعي.

وصنفت منظمة الصحة العالمية ‏فيروس ‏كورونا ‏المستجد ‏المسبب ‏لمرض (كوفيد-19)، الذي ظهر ‏في ‏الصين أواخر ‏العام ‏الماضي، يوم ‏‏11 مارس، وباء ‏عالميا، ‏مؤكدة أن ‏أرقام ‏الإصابات ترتفع ‏بسرعة كبيرة.‏

وأجبر الوباء العديد من دول العالم، ‏وعلى ‏رأسها ‏دول ‏كبيرة ‏بإمكانياتها وعدد سكانها، على ‏اتخاذ ‏إجراءات ‏استثنائية ‏تنوعت ‏من حظر الطيران إلى إعلان ‏منع ‏التجول وعزل ‏مناطق ‏بكاملها، ‏وحتى إغلاق دور العبادة، لمنع ‏تفشي ‏العدوى ‏القاتلة.‏

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة