“السديس”: ذكرى مبايعة ولي العهد عزيزة وغالية وموضع فخر واعتزاز وباب نماء وازدهار وتطوُّر

“السديس”: ذكرى مبايعة ولي العهد عزيزة وغالية وموضع فخر واعتزاز وباب نماء وازدهار وتطوُّر
http://almnatiq.net/?p=865342
المناطق_مكة

رفع الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، تهنئته لمقام ولي العهد صاحب السمو الملكي، الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، بمناسبة مرور الذكرى الثالثة لمبايعته وليًّا للعهد.

وبيَّن أن المملكة العربية السعودية بعد مُضي ثلاث سنوات على اختياره وليًّا للعهد تعمل وفق رؤية ثاقبة، وفي ضوء قرارات فذة، تصب في مصلحة أبناء السعودية وشعبها، وتحقق نماء أرضها، واستقرار أمنها، والحفاظ على مكامن قوتها، مستعينًا بالله – عز وجل – وثقة أبناء الوطن والتفافهم حوله في خطواته المباركة.

وأردف الرئيس العام أن الأمير القائد مهندس الرؤية الموفقة ممن شُهد له بالعمل الجاد الحازم، والقول السديد المقترن بالعمل، وأن هذه الذكرى العزيزة الغالية موضع فخر واعتزاز، وباب نماء وازدهار وتطور، ويعزز ريادة المملكة العربية السعودية وقيادتها للعالمين العربي والإسلامي في ظل رؤية السعودية (٢٠٣٠).

كما أكد أن هذه الذكرى الخيّرة في شهر الخير مدعاة لمزيد التفاف حول قيادة المملكة العربية السعودية – أيدها الله -، والالتزام بطاعتهم، والامتثال لأمرهم في المنشط والمكره، والعسر واليسر، وأن بلادنا الحبيبة تقوى باللحمة التي غدت مضرب مثل، وموضع افتخار بين البلدان بين أبنائها وقادتها.

واختتم داعيًا الله – جل وعلا – أن يوفِّق خادم الحرمين الشريفين لما يحبه ويرضاه، ولما فيه خير بلادنا، ودوام عزها، ومزيد فضلها، وأن يعينه ويشد أزره بولي عهده القائد الفذ الشاب، وأن يحفظ قادتنا وولاة أمرنا وبلادنا من كل سوء.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة