معرض لمنتجات سجناء منطقة مكة في سوق عكاظ | صحيفة المناطق الإلكترونية
الأربعاء, 25 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 13 ديسمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

معرض لمنتجات سجناء منطقة مكة في سوق عكاظ

معرض لمنتجات سجناء منطقة مكة في سوق عكاظ

برعاية الامير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس هيئة السياحة والامير مشعل بن عبد الله بن عبدالعزيز امير منطقة مكة المكرمة  أبرمت المديرية العامة للسجون ممثلة في ادارة السجون بمنطقة مكة المكرمة على هامش افتتاح سوق عكاظ  اتفاقية تعاون مشترك مع شركة الطائف للاستثمار والسياحة   تهدف الى دعم وتطوير اعمال الحرفيين النزلاء واسرهم عبر توفير منافذ بيع ومتجر لاعمال الحرفيين في منتجع الكر الترفيهي التابع للشركة بالاضافة الى تقديم الخدمات التسويقيه التي تضمن تحقيق النتيجة المتوخاه، وامكانية المشاركة في العديد من البرامج الاجتماعية والاصلاحية المتعددة التي تقوم بها سجون المنطقة ، ويأتي في اطار السعي نحو تكامل مجتمعي مع مختلف القطاعات الحكومية والاهلية وصولا الى تحقيق اهداف المديرية العامة للسجون في اعادة تأهيل الجانحين.

وكانت المديرية العامة للسجون قد شاركت بمعرض لمنتوجات حرفية متنوعة في سوق عكاظ هذا العام حيث احتوى الجناح على لوحات فنية ومشغولات يدوية من أعمال نزلاء سجون المنطقة وتوج المعرض بزيارة لصاحب السمو الملكي الامير سلطان بن سلمان رئيس هيئة السياحة والامير سعود بن خالد الفيصل  وعدد من الشخصيات والقناصل ومئات الزوار فيما خصصت مديرية السجون فريق عمل برئاسة مدير السجون بمحافظة الطائف العميد معدي البقمي مدير السجون بمحافظة الطائف  والمقدم حسين الشريف والنقيب / محمد بن عقاب الحارثي  والنقيب ماجد الطلحي والاستاذة / سناء الحارثي  لاستقبال زوار وزائرات  المعرض والاجابة على استفساراتهم واعطائهم شرحا وافيا عن محتويات المعرض وما تقدمه مديرية السجون من برامج في مجال اعادة التأهيل والرعاية والاصلاح .

من جانبه أوضح اللواء مسفر بن عبيد الله السواط مدير السجون بمنطقة مكة المكرمة سعي المديرية العامة للسجون الحثيث الى تقديم حزمة من البرامج الاصلاحية والتأهيلية النوعية لنزلاء السجون  تهدف الى التقويم الفكري والنفسي والتربوي للنزيل مؤكدا بان تطوير هذه البرامج وتنفيذها بالشكل الصحيح  يحظى بمتابعة مستمرة من سعادة مدير عام السجون اللواء ابراهيم الحمزي ومحل اهتمام من مدراء سجون المناطق لما تحققه تلك البرامج من انعكاس ايجابي على شخصية النزيل مؤكد سعي المديرية الى استحداث مواد تعليمية وعلمية ومبتكرة تحقق الى جانب الاصلاح تمكين النزلاء والنزيلات  من اختيار مشروعات شخصية اضافة الى تطوير كفاءاتهم  وصقل مهاراتهم بدءا من غرس القيم النبيلة في انفسهم وتعزيزها باستراتجيات في التعامل لتعود عليهم بالثمرة الفعلية من الاصلاح . مقدما شكره وامتنانه لدعم ولاة الامر اللامحدود لمثل هذه البرامج والفعاليات وان حديث للامير نايف بن عبد العزيز يرحمه الله لايزال صداه يتردد في اعماقه صرح به منذ نحو عقد من الزمان عن رغبته يرحمه الله في ان تتحول السجون الى اصلاحيات حقيقية تكون مؤهله لاحداث تغيير ايجابي في شخصية النزيل وتجعله يستشعر المسئولية تجاه مجتمعه ووطنه ويعمل بفاعلية في هذا الاتجاه .  ويقرأ من خلال الدعم الذي يوليه وزير الداخلية الأمير  محمد بن نايف لقطاع السجون تنفيذا لوصية رجل عظيم ذو نظرة ثاقبة . وبين اللواء السواط أن اتفاقيات أخرى سيكشف عنها خلال الايام القادمة بعد أن تكتمل الرؤى بين السجون وتلك الجهات بما يعود ان شاء الله بالنفع والفائدة على الاخوة النزلاء والنزيلات وما يحقق تطلعات ولاة امرنا يحفظهم الله .

من جانبه أكد بندر بن عبد الرحمن بن معمر رئيس شركة الطائف للتنمية السياحية ان هذه الاتفاقية أتت  امتدادا لاسهامات الشركة المجتمعية واستجابة طبيعية منها لما لوحظ من جودة واتقان لمنتوجات المعرض مقدما شكره لمدير  عام السجون ولمدير سجون المنطقة على فتح المجال أمامهم للاسهام في برامج الاصلاح الموجهة للسجناء كما هو الحال للعديد من الجهات الحكومية والاهلية التي اتضح انها تسهم بفعالية في تلك الجهود .  فيما عبر عدد من زائري المعرض عن سرورهم بما شاهدوه وحرص العديد منهم على اقتناء كميات من تلك المنتجات .

المديرية العامة للسجون أعدت خطة خمسية تهدف الى تطوير لبرامج السجون الإصلاحية والتأهيلية بعد أن شكل مدير عام السجون اللواء إبراهيم الحمزي فرق عمل لمراجعة البرامج المعمول بها وهذه الخطة تهدف إلى تعزيز قيم الإصلاح في نفوس النزلاء مضيفا انه وفقا لما تقدمه المديرية العامة للسجون من جهود في إعادة تأهيل الجانحين فإنها مؤسسات إصلاحية أكثر من ان تكون عقابية  نظرا لحجم البرامج الإصلاحية وتنوعها التي تقدم للنزلاء والنزيلات على حد سواء .  مؤكدا ان المديرية العامة للسجون ستشارك بمنتجات نزلائها في معارض ومهرجانات مختلفة وان معرضا يجري الإعداد له في الجنادرية هذا العام بهدف تشجيع النزلاء على السلوك الايجابي واحتراف المهن الابداعية التي تعينهم على العودة الى المجتمع أعضاء فاعلين . مثمنا الدعم اللامحدود الذي يحظى به قطاع السجون  من صاحب السمو الملكي وزير الداخلية لتنفيذ برامجها الاصلاحية والتاهيلية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة