احدث الأخبار

رئاسة المملكة لمجموعة العشرين تؤكد التزامها بالحفاظ على الشعاب المرجانية والأراضي
أبرز المواد
ابن حثلين يُطلق البرنامج الدولي “عبر الإبل” و”سفراء المنظمة الدولية للإبل” لتعزيز موروثها عالمياً
أبرز المواد
لقاح “أكسفورد” يحقق نتائج “واعدة”.. وموعد طرحه قريب
أبرز المواد
الصين.. فيضانات غير مسبوقة في حوض نهر اليانغتسي
أبرز المواد
“الزكاة والدخل” تنفذ أكثر من 4500 زيارة تفتيشية خلال أسبوع واحد للتأكد من التزام المكلفين بالأنظمة الضريبية
أبرز المواد
بلدية الخفجي تنفذ 1426 زيارة للمنشآت التجارية والغذائية وتغلق 30 محلا مخالفا خلال شهر
المنطقة الشرقية
61 مشاركا ومشاركة في ” هايكنق” عسير التعليمي
منطقة عسير
تعليم القصيم يطلق ٧٠ برنامجا عن بعد في التدريب الصيفي
منطقة القصيم
بريطانيا تحذر من كارثة بيئية في البحر الأحمر بسبب تسرب النفط من سفينة صافر
أبرز المواد
عروض “للروبوتات” التعليمية بعسير
منطقة عسير
هلال الشرقية يستقبل (25025) مكالمة هاتفية خلال النصف الأول من يوليو
المنطقة الشرقية
رئيس جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل: اختيار الجامعات الثلاث يدفعها للتطور والمشاركة الفاعلة في عجلة التنمية والبحث العلمي وتوسيع مجالات الاستثمار
المنطقة الشرقية

دراسة: فيروس كورونا يهاجم خلايا الجسم مثل “الزومبي”

دراسة: فيروس كورونا يهاجم خلايا الجسم مثل “الزومبي”
http://almnatiq.net/?p=879005
المناطق - الرياض

وصفت دراسة عملية حديثة الطريقة التي ينقض فيها فيروس كورونا على الخلايا البشرية، في صورة تتشابه مع هجوم “الزومبي” في الأفلام.

وذكر العلماء الذين نشروا دراستهم في دورية “الخلية” العلمية، الجمعة الماضية، أن فيروس كورونا عندما يصيب خلية بشرية فإنه يطلق وحشا داخل الإنسان.

وتصبح الخلايا البشرية أسيرة لفيروس كورونا وتمتثل لتعليماته، فتخرج الخلية المصابة شيئا من قبيل المخالب المحاطة بجسميات فيروسية.

وبحسب وصف الدراسة، فإن هذه “الخلايا الزومبية المشوهة” تستخدم تلك المخالب للوصول إلى الخلايا المجاورة التي تبدو سليمة، حيث تحقنها بسمها الفيروسي وتحديدا في مركز القيادة الوراثية في تلك الخلية، وينتج بالتالي “زومبي آخر”.

وشارك في الدراسة فريق دولي بقيادة باحثين في جامعة كاليفورنيا، ويقول هؤلاء إن كورونا يستخدم هذه المخالب أو البراعم لتعزيز قدرته في الاستيلاء على خلايا جديدة وتثبيت العدوى في الخلايا البشرية المصابة.

ويعتقد العلماء أن هناك سلسلة من الأدوية التي يمكن أن تعطل ما سموه الاستيلاء الفيروسي على الخلايات البشرية أو على الأقل إبطاء العملية، وكانت هذه الأدوية تستخدم في علاج السرطان.

ويرجح العلماء أن في وسع هذه الأدوية النجاح في المهمة الجديدة إذ إنها تنشط في نهاية المطاف الفلوبوديا التي تقلل من الالتهابات.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة