احدث الأخبار

ديوان المظالم ومحاكمه يشاركون فرحة الوطن باليوم الوطني الـ 90
أبرز المواد
3.5 ملايين ريال مبيعات ” مزاد تمور الأحساء ” في 3 أسابيع
المنطقة الشرقية
“مسام” ينتزع 1.250 لغمًا في اليمن خلال الأسبوع الرابع من شهر سبتمبر
أبرز المواد
أمير منطقة حائل يرعى حفل إدارة التعليم باليوم الوطني
منطقة حائل
أرامكو السعودية تُصدر أول شحنة من الأمونيا الزرقاء في العالم
أبرز المواد
منصّات “سكني” الرقمية تواصل تقديم خدماتها لتسهيّل تملُك الأُسر السُعودية
أبرز المواد
متحدث الصحة : موجة كورونا الثانية تعني ارتفاع الإصابات بعد تراجع كبير .. وعالمياً لم يُسجل أي تحوّر للفيروس
أبرز المواد
رئاسة الحرس الملكي تحتفل باليوم الوطني
منطقة الرياض
نائب أمير الشرقية يهنئ ناديي “النور” و “مضر”
المنطقة الشرقية
الأمير محمد بن فهد يوجه بأنشاء صندوق للطالب يمول من الجامعة لمساعدة الطلاب وإقامة المشروعات ودعم الانشطه الطلابية
المنطقة الشرقية
أمير الشرقية يهنئ ناديي “النور” و “مضر”
المنطقة الشرقية
أمير القصيم يطلع على التقرير السنوي لجمعية لطف بمحافظة عنيزة
منطقة القصيم

“أبل” في مأزق.. كيف ساعدت الصين على خرق العقوبات الأمريكية؟

“أبل” في مأزق.. كيف ساعدت الصين على خرق العقوبات الأمريكية؟
http://almnatiq.net/?p=892229
المناطق - الرياض

وقعت “أبل” الأميركية في حرج شديد، بعدما أظهرت سجلات للشحن أنها استوردت ملابس ليرتديها موظفو متاجرها، من شركة صينية تخضع لعقوبات من قبل واشنطن بسبب شبهات بتشغيل العمال بشكل قسري.

واستوردت شركة “أبل” الملابس من شركة في إقليم شينجيانغ غربي الصين، وذلك بعد أسبوع من تصريحات للرئيس التنفيذي للشركة تيم كوك أمام الكونغرس الأميركي، قال فيها إنه “لن يتسامح مع العمل القسري أو العبودية الحديثة”، فيما يتعلق بالمنتجات الواردة إلى شركته.

وفرضت الإدارة الأميركية في يوليو عقوبات على شركة أقمشة صينية تتخذ من إقليم شينجيانغ مقرا لها، هي تلك التي تعاملت معها “أبل”، إلى جانب 10 شركات صينية أخرى، بسبب انتهاكات لحقوق الإنسان في منطقة شينجيانغ، بما في ذلك العمل القسري.

وقال متحدث باسم “أبل” إن الشركة لم تتأكد إن كان أي من مورديها يستخدم قطنا قادما من إقليم شينجيانغ، لكنه رفض التعليق على ما إذا كانوا قد استوردوا في السابق أي ملابس من هذا الإقليم، وفقما ذكرت صحيفة “غارديان” البريطانية، الاثنين.

ونفت الشركة الصينية اتهامات الانتهاكات بحق العمال، وقالت في بيان: “لم نستخدم العمل القسري مطلقا، ولن نستخدمه أبدا في أي مكان من شركاتنا”، وتعهدت بالطعن على إدراجها في قائمة العقوبات الأميركية.

وقبل شهر من إعلان العقوبات، أرسلت الشركة الصينية شحنة من قمصان نسائية إلى “متاجر أبل للبيع بالتجزئة” في كاليفورنيا، حسبما أظهرت قاعدة بيانات يديرها مزود معلومات للشحن العالمي.

وتزود الشركة الصينية العديد من شركات الملابس الأميركية الكبرى، بما في ذلك “باتاغونيا” و”نايكي” و”تومي هيلفيغر” بالملابس، لكن علاقة “أبل” بالشركة لم تخضع للكثير من التدقيق العام رغم أنها تمتد إلى سنوات.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة