احدث الأخبار

وزير الرياضة يشكر خادم الحرمين على رعاية نهائي كأس الملك
أبرز المواد
الربيعة: ما زلنا نحكم سيطرتنا على فيروس كورونا في المملكة
أبرز المواد
انتقام بشع من عامل في الأرجنتين بسبب التقاطه صورة سيلفي مع جثة “مارادونا
أبرز المواد
رئيس الهلال يكشف السر وراء عدم الإسراف في التعاقد مع لاعبين جدد
أبرز المواد
لقاح هندي لـكورونا خلال أسبوعين
أبرز المواد
جيش الاحتلال يطلق 15 قنبلة مضيئة على حدود لبنان
أبرز المواد
“تركي آل الشيخ” يصل الرياض ويسجد شكرًا لله على أرض الوطن عقب الرحلة العلاجية
أبرز المواد
لجان التحكيم تنهى تقسيم مبادرات الجهات والأفراد والخاصة بملتقى مكة الثقافي
أبرز المواد
نيابة عن “الملك سلمان”.. شاهد: أمير الرياض يسلم كأس خادم الحرمين إلى كابتن فريق “الهلال”
أبرز المواد
«الأرصاد» عن طقس الأحد: أمطار رعدية على 9 مناطق.. وانخفاض طارئ لدرجات الحرارة
أبرز المواد
انطلاقة مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل بدخول الفحل وإنتاجه.. غدًا
أبرز المواد
تونس تعفي الوافدين من الحجر الصحي وفق 4 شروط
أبرز المواد

لإرتباطهم بإيران.. عقوبات أمريكية على أفراد وكيانات

لإرتباطهم بإيران.. عقوبات أمريكية على أفراد وكيانات
http://almnatiq.net/?p=916922
المناطق - الرياض

كشفت الولايات المتحدة اليوم الخميس، عن أنها صادرت صاروخين إيرانيين مشحونين إلى ميليشيا الحوثي الإرهابية في اليمن، وباعت 1.1 مليون برميل من نفط إيراني صادرته في وقت سابق كان متجها إلى فنزويلا، وذلك في أحدث تحرك من إدارة الرئيس دونالد ترمب لزيادة الضغط على طهران قبل أقل من أسبوع على الانتخابات الرئاسية.

في الوقت نفسه فرضت وزارتا الخزانة والخارجية معا عقوبات على 11 كيانا وفردا مختلفين لضلوعهم في شراء وبيع مواد بتروكيماوية إيرانية.

تأتي هذه التحركات ضد إيران بعد اتهام مسؤولين بالمخابرات الأميركية لمتسللين إلكترونيين إيرانيين في وقت سابق من الشهر بالسعي لتهديد بعض الناخبين الأميركيين عبر إرسال رسائل احتيال بالبريد الإلكتروني تبدو وكأنها من جماعة (براود بويز) المؤيدة لترمب.

وتشمل قضايا مصادرة مدنية رفعتها وزارة العدل الأميركية مزاعم عن مخططات للحرس الثوري الإيراني لشحن أسلحة إلى اليمن ووقود إلى فنزويلا سرا.

وقال جون ديمرز مساعد وزير العدل لشؤون الأمن القومي اليوم الخميس إن الحكومة الأميركية باعت وسلمت 1.1 مليون برميل من الوقود الإيراني الذي كان متجها إلى فنزويلا بعدما صادرته في وقت سابق من العام.

وبحسب الشكوى، فإن منشأ الوقود شركات مرتبطة بالحرس الثوري الإيراني وإن جهات الشحن اتخذت خطوات لإخفاء المالك. وكانت سفينتان تنقلان الوقود، هما يوروفورس التي ترفع علم ليبيريا وميرسك بروجريس التي ترفع علم سنغافورة، قد سعتا جاهدتين لتفريغ الشحنتين وعدلتا مسارهما عدة مرات خلال الأسابيع الماضية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة