احدث الأخبار

مصدر مسؤول في مجلس النواب اليمني يعرب عن أسفه لتصريحات أطلقها عضوه عبدالعزيز جباري
أبرز المواد
تعليق مشاركة الإمارات في المسابقات الدولية للفروسية
أبرز المواد
بريطانيا تسجل ارتفاعا حادا في إصابات كورونا
أبرز المواد
الأمم المتحدة تؤكد تشريد 600 ألف شخص إثر فيضانات في جنوب السودان
أبرز المواد
أبو شرحه : اليوم الوطني التسعون فخر لكل سعودي
منطقة جازان
“نيوم” تختتم فعاليات الإحتفاء باليوم الوطني بمشاركة أهالي ضباء
أبرز المواد
الصفقات الجديدة.. زيدان: لا نرغب في ضم أي لاعب جديد
أبرز المواد
حرس الحدود يسعف طفلين ووالدتهما من حالة غرق بالمدينة المنورة
منطقة المدينة المنورة
لقاح كورونا.. الصين تعلن عن مليار جرعة وتحدد الموعد
أبرز المواد
اليونان تهدد تركيا: المحكمة الدولية من بين خياراتنا
أبرز المواد
الالعاب النارية تضي الواجهة البحرية بالكورنيش الشمالي وترسم فرحة الوطن بجازان
منطقة جازان
شرطة الرياض: القبض على خمسة أشخاص تورطوا بارتكاب عدد من الجرائم
منطقة الرياض

الأميرة عادلة تشيد بنجاح فعاليات مهرجان بساط الريح السادس عشر

الأميرة عادلة تشيد بنجاح فعاليات مهرجان بساط الريح السادس عشر
http://almnatiq.net/?p=91859
المناطق - الرياض

تم عقد مؤتمر صحفي ترأسته صاحبة السمو الملكي الأميرة / عادلة بنت عبدالله بن عبد العزيز، رئيسة مجلس الإدارة بالمؤسسة والتي ابتدأته برفع أحر التعازي و المواساة للشعب الكويتي و التونسي ولجميع الدول العربية والإسلامية نتيجة ما يحدث من عمليات إرهابية يستنكرها الجميع وسئلت المولى عز و جل أن يحل الأمن والأمان و السلام على كافة دول العالم، وأن يديم على وطننا الغالي نعمة الأمن والأمان .

ومن ثم أعلنت عن نجاح فعاليات مهرجان بساط الريح السادس عشر الذي يقام بمركز جدة الدولي للمؤتمرات والفعاليات، خلال الفترة من 5 : 10 رمضان المبارك لعام 1436هـ، الموافق 22-27 يونيو لعام 2015م.

   المهرجان السنوي كعادته يشهد إقبالاً كثيفاً من قبل صاحبات السمو الأميرات والشخصيات الهامة وسيدات المجتمع، وعدداً كبيراً من العائلات والأفراد الذين آثروا مساندة أسر الأمراض المزمنة المستفيدين من خدمات المؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية، والذين يبلغ عددهم أكثر من 3,000 زائرة يومياً حيث تم حضور أكثر من 12,000 زائرةً خلال أولى أيام المهرجان، حيث يستمتعون بالتسوق لدى أكثر من 175 جهة عارضة و مشاركة من داخل المملكة، ومن خارجها أيضاً، تعرض في أروقته كل ما يخص المرأة والأسرة و المنزل من مستلزمات و احتياجات مميزة و فريدة من نوعها .

   وشهد المهرجان هذا العام مشاركة العديد من الشركات والمؤسسات من الكويت، الإمارات، قطر، البحرين، لبنان، الهند، تركيا، والأردن، حيث يوجه ريع مهرجان بساط الريح لتوفير الخدمات التي يحتاجها المرضى المسجلين بالمؤسسة.

و صرحت صاحبة السمو الملكي الأميرة /عادلة بنت عبدالله بن عبد العزيز بهذه المناسبة ” لقد تمكن المهرجان من استقطاب العديد من الشركات والمؤسسات الرائدة لتدعم رسالة المؤسسة و تصنع تأثيراً إيجابياً لدى العائلات التي لا تجد الموارد المالية أو الإمكانيات البشرية لرعاية أفرادها المصابين بأمراض مزمنة، والذين يلجأون إلى المؤسسة بعد الله سبحانه وتعالى، حيث يعتبر مهرجان بساط الريح رافداً أساسياً لنشاطات و برامج المؤسسة . وكما هي عادة المجتمع السعودي، فقد حظينا بمساندة كبيرة على كافة الصعد من قبل أهل الخير وشركاء النجاح، وقد أكرمنا المولى عز وجل بتحقيق أهداف المهرجان، ونبتهل إلى الله العلي القدير أن يبارك لكل من دعمنا وأسهم في منح الراحة والطمأنينة للعائلات المحتاجة التي نخدمها

و أضافت سمو الأميرة عادلة ” اليوم نحتفل بستة عشر عاماً من الجهود المتواصلة لدعم القطاع الحكومي و مساندة قطاع الرعاية الصحية في نشر و تطوير خدمات الرعاية الصحية المنزلية في وطننا الحبيب، وتخفيف العبء على المستشفيات العامة، عبر دعم و تأهيل المرضى المحتاجين وأسرهم من خلال فرق متكاملة من الكوادر الوطنية المدربة والمؤهلة ونحن مستمرون بإذن الله في مسيرتنا واضعين في اعتبارنا توفير الرعاية و الخدمة وتمكين جميع الأفراد المحتاجين، والنهوض بهذا القطاع ليكون المجتمع السعودي خالياً من المرضى المحتاجين بإذن الله تعالى “.

و اختتمت صاحبة السمو الملكي حديثها ” نتقدم ببالغ الشكر و التقدير إلى كافة الأطراف التي أسهمت في إنجاح مهرجان بساط الريح هذا العام ، و نخص الجهات الراعية للمهرجان ووسائل الإعلام التي كان لها أكبر الأثر في دعم وتحقيق أهدافه، و إلى كل الأيادي البيضاء التي أسهمت في إخراجه بالشكل المتميز الذي ظهر به، وإيصال صوتنا لكافة شرائح المجتمع بالمملكة، ونرجو من الله العلي القدير أن يمن عليهم جميعاً بالتوفيق والازدهار والرفعة”.

وقد شهد مهرجان بساط الريح تضامناً فاعلاً بين المؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية و ( سامان) التي ترأسها صاحبة السمو الأميرة/ جواهر بنت عبدالله بن محمد آل سعود- يحفظها الله- في تجسيد الانتماء للوطن وحب أعمال الخير، حيث قامت ( سامان) بتسخير خبراتها العريقة في الأعمال الخيرية للارتقاء بمستوى المهرجان والمساعدة في إيصال رسالته.

وفي حوار خاص أجرته الأستاذة جواهر العبد العال ــ مسئولة اللجنة الإعلامية بالمهرجان ــ  مع صاحبة السمو الأميرة / جواهر بن عبد الله بن محمد آل سعود  ــ يحفظها الله ــ صرحت أن شركة سامان طورت الشغل اليدوي السوري للأثاث المصنع من الصدف إلى  بلا كسي الإيطالي المميز،هذا وقد أحتوى الجناح أيضاً على أنواع متعددة ونادرة من الأثاث والملابس الفاخرة والأواني المنزلية النادرة الصنع التي أمتزج بها الطابع التراثي القديم بالحديث مما أضفى عليه رونقا متناغماً ورائعاً ملموساً متميزاً. وأوضحت سمو الأميرة/ جواهر بأن ريع هذا الجناح سيعود إن شاء الله لصالح أسر ومرضى المؤسسة الخيرية الوطنية للرعاية الصحية المنزلية .

ومن جانبها شكرت الأستاذة / رندة الفضل المنسقة العامة لمهرجان بساط الريح الجميع من داعمين ومشاركين وزوار المهرجان  على ثقتهم الكبيرة ومساعدتهم في نجاح المهرجان ، وقد دعت الجميع لطرح مقترحاتهم وما لديهم من ملاحظات حول المهرجان لتطويره بالسنوات القادمة

كما تحدثت عن المشاركين الذين جاءوا من مختلف المدن بالمملكة و البلدان ووصل عددهم لـ 280 مشاركاً من دول الخليج والدول العربية  كقطر و الإمارات و البحرين والكويت و لبنان والأردن و تركيا و الهند .

وعن عدد الزوار قالت أنهم كسروا رقم قياسي بالنسبة للسنوات السابقة والفضل في ذلك بعد الله يعود لجهود الجميع وخاصة الداعمين للمهرجان ووسائل الإعلام  .

وقالت عضو مجلس الإدارة ومسئولة اللجنة الاعلامية الأستاذة / جواهر العبد العال تشرفت  بالعمل مع صاحبة السمو الملكي الأميرة / عادله بنت عبدالله بن عبد العزيز  آل سعود ــ يحفظها الله ــ  رئيسة المؤسسة الخيرية للرعاية الصحية المنزلية بجدة ، كما سررت بتواجدي وعملي في مهرجان بساط الريح ” 16″ مع الزميلات الأخوات أعضاء مجلس الإدارة في المؤسسة وعلى رأسهم الأستاذة رندة الفضل المنسقة العامة للمهرجان وبإذن الله نكون يداً واحدة نعمل بروح الفريق الواحد لهدف خيري مع جميع الزملاء والزميلات الإعلاميين والإعلاميات لرفع مستوى العمل الإعلامي التطوعي للمهرجان.

   ومن منطلق الخدمة المجتمعية فقد أشير في المؤتمر من قبل الأستاذة جهاد الخالدي عضو مجلس الإدارة الأمين العام للمؤسسة، والأستاذة مرام عفيف مديرة القسم الطبي والخدمة الاجتماعية عن ما تقدمه المؤسسة في هذا الجانب فهي تقدم الأجهزة و المعدات الطبية و الأسرة الكهربائية و المراتب الهوائية التي تقي من تقرحات الفراش بالإضافة لأجهزة التنفس الصناعي و الكراسي بأنواعها الكهربائية و اليدوية للمرضى وذوي الاحتياجات الخاصة كذلك الغذاء الطبي والخاص بكل مريض وتقدم المستلزمات الطبية من القساطر والبوليات و أجهزة السكري وحفائظ كبار السن وغيرها الكثير

كما تقدم المؤسسة برنامج اجتماعي يوفر للمرضى الأجهزة المنزلية كالتكييف و الثلاجات وترميم منازلهم حتى يتلاءم مع وضعهم الصحي، وهناك برامج التوعية الصحية بالتعاون مع وزارة الصحة من ندوات ومحاضرات ويطرح كل شهر موضوع طبي توعية للمريض وأسرته كذلك القيام بورش عمل للربو والسكري و الضغط وتدريب الأسر والمرضى على كيفية استخدام الأجهزة الخاصة بهذه الإمراض وغيرها.

وتقوم المؤسسة بدعم عدد من المراكز كمركز الدرن و الايدز عن طريق سله غذائية شهرية للمرضى وتحتوي على المواد الغذائية المطلوبة من المركز و الأطباء والتي يحتاج إليها مريض الايدز او الدرن .

unnamedunnamed1

 

   

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة