احدث الأخبار

مؤشر سوق الأسهم السعودية يغلق منخفضاً عند مستوى 8829.52 نقطة
أبرز المواد
أمير تبوك يطلع على تقرير عن إنجازات وأعمال فرع وزارة التجارة بالمنطقة خلال الفترة الماضية
منطقة تبوك
أمير القصيم يكرم عدد من المشاركين في برنامج تعزيز الأمن الفكري بإمارة المنطقة
منطقة القصيم
“مسام” ينتزع 1.446 لغما في اليمن خلال الأسبوع الثالث من شهر يناير
أبرز المواد
أمير منطقة القصيم يستقبل مدير عام المجاهدين بوزارة الداخلية
منطقة القصيم
هيئة تقويم التعليم والتدريب تطلق منصة بيانات تقويم التعليم
أبرز المواد
الأحوال : رغم انفصال الأبوين .. تغيير اسم المولود بإقرار منهما
أبرز المواد
التلفزيون الإيراني يتهم روحاني بتعاطي المخدرات!!
أبرز المواد
الأمير تركي بن طلال يرعى التطبيق الميداني لمدني عسير على أعمال الإنقاذ ويكرم مواطنًا أنقذ طفلًا من الغرق بالمنطقة
منطقة عسير
“الغذاء والدواء”: وزن الطفل وتركيز الدواء يحددان جرعة “الباراسيتامول” المناسبة
أبرز المواد
“هدف” يُساهم بتحمل تكاليف تدريب وتوظيف الباحثين عن عمل في المهن المحاسبية
أبرز المواد
“شتاء السعودية” منصة ثرية لتجارب “السياحة الريفية” المُستدامة
أبرز المواد

منظمة التعاون الإسلامي تشارك في إحياء اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني

منظمة التعاون الإسلامي تشارك في إحياء اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني
http://almnatiq.net/?p=926960
المناطق_الرياض

أكدت منظمة التعاون الإسلامي أن إحياء اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني بتاريخ 29 نوفمبر من كل عام يكتسي أهمية خاصة باعتباره مناسبة سانحة لتجديد المواقف السياسية والتطلعات والمسؤوليات المشتركة تجاه قضية فلسطين والتعبير عن الالتزام الراسخ بدعم الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني. جاء ذلك في كلمة الامين العام لمنظمة التعاون الاسلامي، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، التي القاها نيابة عنه المندوب الدائم للمنظمة لدى الامم المتحدة اثناء افتتاح فعاليات اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني في 1 ديسمبر 2020م، بمقر الأمم المتحدة في نيويورك .
واشار الامين العام إلى خطورة استمرار سياسات الاستيطان، وكذلك سياسات التهويد التي تتعرض لها مدينة القدس المحتلة بهدف تغيير طابعها العربي الإسلامي المسيحي ووضعها الديموغرافي.
كما عبر الأمين العام عن تأييد منظمة التعاون الإسلامي ودعمها لدعوة الرئيس الفلسطيني محمود عباس التي وجهها للأمين العام للأمم المتحدة من أجل اتخاذ الخطوات اللازمة، بالتعاون مع جميع أعضاء مجلس الأمن والرباعية الدولية، لعقد مؤتمر دولي للسلام بكامل الصلاحيات وبمشاركة جميع الأطراف المعنية، للانخراط في عملية سلام هادفة، على أساس القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ومبادرة السلام العربية، بما يفضي إلى إنهاء الاحتلال وتحقيق الشعب الفلسطيني لحريته واستقلاله في دولة فلسطين ذات السيادة وعاصمتها القدس الشرقية، على حدود عام 1967، وحل جميع قضايا الوضع الدائم، بما فيها قضية اللاجئين الفلسطينيين، وفقاً لقرار الأمم المتحدة رقم 194.
وأكد الأمين العام كذلك على ضرورة الالتزام بالولاية السياسية والقانونية والإنسانية لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، ودعم مهمتها في اسداء الخدمات الأساسية للاجئين الفلسطينيين وتلبية احتياجاتهم المتزايدة، مجددا الدعوة لجميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة إلى الوفاء بالتزاماتها السياسية والقانونية، وضمان احترام القانون الدولي، والإسهام في الجهود الدولية لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية وتحقيق رؤية حل الدولتين.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة