سلطان بن سلمان يزور منطقة حائل ويطلع على فعاليات المهرجان | صحيفة المناطق الإلكترونية
السبت, 28 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 16 ديسمبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

سلطان بن سلمان يزور منطقة حائل ويطلع على فعاليات المهرجان

سلطان بن سلمان يزور منطقة حائل ويطلع على فعاليات المهرجان
المناطق - حائل

أكد الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز الرئيس العام للهيئة العامة للسياحة والآثار أن مهرجان الصحراء الدولي الذي يقام بمنطقة حائل ومهرجان الطانطان في المغرب يمثلان أحد أوجه التلاقي الكبير بين الشعبين الشقيقين في المملكة العربية السعودية والمملكة المغربية.

وقال الأمير سلطان بن سلمان: “حائل منطقة ذات تاريخ مجيد، وأهل حائل يحبون وطنهم ويحبون الآخرين، وحائل متميزة بفعالياتها في مجال تراث الصحراء في المملكة، ولذا كان هناك تلاق كبير بين ثقافة صحراء حائل وثقافة صحراء المغرب.

وشهدت فعاليات مهرجان الصحراء الدولي التي تقام حاليا في منتزه المغواة الترفيهي بمنطقة حائل وبجوار جبال أجا الشاهقة كرنفالا متنوعا بين الجديد والقديم وبين الفعاليات المحلية والفعاليات الدولية والعالمية من خلال تجسيد شخصيات الرحالة العالميين الذين زاروا المملكة قديما.

وستتزامن مع اختتام فعاليات مهرجان الصحراء الدولي زيارة يقوم بها صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز الرئيس العام للهيئة العامة للسياحة والآثار لمنطقة حائل وزيارة فعاليات المهرجان .

وكان صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز الرئيس العام للهيئة العامة للسياحة والآثار قد زار مهرجان الطانطان وفيه شاركت المملكة كضيف شرف في دورة مهرجان الطانطان الثامنة ممثلة في تجربة منطقة حائل في مهرجان الصحراء الدولي وأبرزت ببيت الشعر السعودي وأدواته وأقسامه وقوافل الإبل بزينتها السعودية، واستعراض للصيد بالصقور ومعرض للصور لمهرجان الصحراء.

وشاركت وزارة الثقافة والإعلام بفرقة شعبية قدمت ألوان الصحراء وشاعر وعازف ربابة. “.وقال الأمير سلطان بن سلمان أنا بصفتي الرسمية والشخصية أمثل بلدا عزيزا على المغرب مثلما أن المملكة المغربية عزيزة على المملكة وأبنائها ونحن سعيدون بحضور هذا المهرجان الجميل”.كما رحب لحسن حداد وزير السياحة المغربي بعقد توأمة بين مهرجان الصحراء الدولي ومهرجان الطانطان.

وقال:”كان هناك تبادل وتكامل ثقافي بين السعودية والمغرب من خلال هذا المهرجان، ومن هنا يمكن أن نؤسس نوعا من التبادل الثقافي بين البلدين من خلال هذه الفعاليات، وهناك بإذن الله مشاركة مغربية في المملكة العربية السعودية بفرق فلكلورية وتراثية لنسهم في أغناء التراث السعودي وإحياء الجذور التاريخية والثقافية التي تربط بين الشعبين”.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة