احدث الأخبار

أمير نجران يبحث مع نائب وزير الشؤون البلدية سبل تجاوز تحديات قطاع الإسكان
أبرز المواد
أكثر من 11 ألف زيارة يومياً لتطبيق “سكني” خلال يوليو 2021
أبرز المواد
الأمير فيصل بن سلمان يطلّع على مستجدات أعمال المرحلة الأولى لمشروع مركز القبلتين الحضاري
أبرز المواد
أمير الباحة يدشن مشروع زيادة حصة المنطقة من مياه التحلية
أبرز المواد
أمير الباحة يستقبل مدير الأحوال المدنية بالمنطقة
أبرز المواد
أمير منطقة نجران يلتقي بأهالي محافظة بدر الجنوب
أبرز المواد
تعليم مكة يواصل خطة الصيانة والتهئية لـ 700 مبنى مدرسي استعداداً للعام الدراسي
أبرز المواد
القوات الخاصة للأمن البيئي توقف (16) مخالفًا لنظام البيئة لارتكابهم مخالفات رعي
أبرز المواد
اللجنة الأمنية في إمارة الرياض تغلق 3 محالّ وتضبط 130 بدلة عسكرية و300 قطعة من الأنواط والرتب والشعارات المخالفة
أبرز المواد
أمير منطقة حائل يرأس جلسة مجلس المنطقة الأولى في دورة الانعقاد الثالثة بالفترة السابعة للعام المالي 1441 / 1442هـ
أبرز المواد
الديوان العام للمحاسبة يستقبل وفداً من إمارة منطقة مكة المكرمة
أبرز المواد
أمير نجران يشهد توقيع اتفاقيتين لتنفيذ وحدات سكنية جديدة لمستفيدي الإسكان التنموي
أبرز المواد

“بارع” يدعم الحرفيين في مهرجان ربيع النعيرية

http://almnatiq.net/?p=9390
المناطق - سعد الدوسرى

يعمل البرنامج الوطني للحرف والصناعات اليدوية (بارع) ضمن مسارات مشروع الملك عبدالله للعناية بالتراث الحضاري على تنمية وتعزيز الصناعات التقليدية اليدوية كأحد أهم المنجزات التي يسعى البرنامج لتحقيقها وذلك من خلال تأهيل وتدريب الحرفيين والحرفيات في مناطق المملكة وإكسابهم الخبرات وتسويق منتجاتهم الحرفية عبر إقامة مهرجانات وفعاليات وتنظيم معارض وبازارات بالتعاون مع الجمعيات الخيرية ومراكز التسوق، وإيجاد الأماكن الملائمة لهم لبيع منتجاتهم الحرفية التراثية في المهرجانات السياحية وتخصيص منافذ بيع دائمة، ليصبح قطاع الحرف رافداً من روافد الاقتصاد الوطني، وأكد المشرف العام على البرنامج الوطني للحرف والصناعات اليدوية “بارع” الدكتور جاسر الحربش، عن ثقته في مستقبل الصناعة الحرفية في المملكة في ظل تطبيق مشاريع نوعية لدعمها والنهوض بفرصها وتشجيع أصحابها، مؤكدا في هذا الجانب على الفائدة الكبيرة التي جناها برنامج بارع من التعاون والتكامل مع عدد من الشركاء وتعاون الجميع معه في تحقيق أهدافه.

وقال الحربش: “إن المنهجية التي نفذها البرنامج منذ انطلاقته أسهمت في استثمار الكثير من الطاقات في مجال الحرف اليدوية سواء على مستوى الإنتاج أو التدريب، موضحاً أن مشاركة (بارع) في مهرجان ربيع النعيرية بنسخته الرابعة عشر كشريك مسؤولية مجتمعية، تقوم على ثلاث عناصر رئيسية هي التعريف بالبرنامج، وتقديم الحرفيين والأسر المنتجة، والهدايا الحرفية”.

وأضاف بأنه تم اختيار مجموعة من الحرفييين المتميزين في محافظة النعيرية ومن المنطقة الشرقية، ليشاركوا في المهرجان بحرف منوعة هي السدو والخوصيات والتطريز والفخار بالإضافة إلى الاستمرار في التعريف ببرنامج (بارع) ورؤيته وأهدافه في رعاية الحرف اليدوية في المملكة”.

يشار إلى أن البرنامج يضع الشمولية والإبداع والتنوع كمرتكزات رئيسية في خطته المستمرة بهدف تطوير الحرف وتنفيذ الدورات التدريبية ، وإيجاد مراكز للإبداع الحرفي ومنافذ للبيع في مختلف مناطق المملكة، وهي جمعيها عوامل ستجعل من الحرف اليدوية صناعة وطنية لها سماتها الثقافية الخاصة ومعاييرها العالية.

يذكر أن البرنامج الوطني للحرف والصناعات اليدوية «بارع» الذي تم تأسيسه وفق قرار من مجلس الوزراء وتحتضنه الهيئة العامة للسياحة والآثار، يعد أحد أهم مسارات «مشروع الملك عبدالله للعناية بالتراث الحضاري» الذي وافق عليه مجلس الوزراء للمحافظة على التراث الثقافي الوطني ورعايته والتوعية بدوره الاقتصادي والحضاري والتعريف بمكوناته الأصيلة محلياً ودولياً.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة