سفراء الدول العشر يرفضون استخدام القوة و يجددون دعمهم للرئيس هادي | صحيفة المناطق الإلكترونية
الأحد, 2 صفر 1439 هجريا, الموافق 22 أكتوبر 2017 ميلاديا

احدث الأخبار

سفراء الدول العشر يرفضون استخدام القوة و يجددون دعمهم للرئيس هادي

سفراء الدول العشر يرفضون استخدام القوة و يجددون دعمهم للرئيس هادي
المناطق - متابعات

ذكرت صحيفة يمن برس ان مجموعة سفراء الدول العشر الراعية للمبادرة الخليجية دعت جميع الأطراف اليمنية إلى اتخاذ خطوات لتنفيذ وقف فوري ودائم لإطلاق النار.

وأوضحت في بيان أصدرته اليوم بأن هناك “آليات لمعالجة النزاعات تنص عليها مبادرة دول مجلس التعاون الخليجي، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني، واتفاق السلم والشراكة الوطنية وجميعها قد أقرتها كافة المكونات السياسية في اليمن”.

وعبر السفراء عن قلقهم البالغ حول الوضع في صنعاء، داعين “مجددين رفضهم استخدام العنف من قبل أولئك الساعين لقلب الانتقال السياسي من أجل مصالحهم الخاصة”، مجددين دعمهم الكامل للرئيس هادي باعتباره الرئيس المكلف شرعيا وكذلك ندعم رئيس الوزراء والحكومة اليمنية.

وأضاف البيان: ” لاحظنا أن أنصار الله قد أعلنوا عبر ما يسمى باللجان الثورية مسؤوليتهم عن اختطاف الدكتور أحمد بن مبارك أمين عام مؤتمر الحوار الوطني ومدير مكتب رئيس الجمهورية، ونطالب أنصار الله بأن يضمنوا الإطلاق الآمن والعاجل لسراح الدكتور بن مبارك”.

كما رحبت مجموعة سفراء الدول العشر بتشكيل اللجنة الرئاسية الساعية لإنهاء التوتر في مأرب والجوف بالتوافق مع اتفاق السلم والشراكة الوطنية، وتدعو إلى تنفيذ أحكام الاتفاق المعلقة. كما تستمر في متابعة الأحداث في مأرب وتعز بقلق .

ورحبت أيضا بالتحضيرات التي تقوم بها لجنة الصياغة الدستورية لمسودة الدستور والتي تم تسليمها للهيئة الوطنية من أجل دراستها وإجراء مشاورات عامة بشأنها.

وأضافت ”  ونؤمن بأنه من الضروري أن تعمل المكونات الممثلة في الهيئة الوطنية بشكل سريع مع الالتزام والتعاون من أجل إكمال هذا العمل الهام”.

وأكدت متابعتها باهتمام تحضيرات اللجنة العليا للانتخابات والاستفتاء، متطلعة لرؤية استفتاء وانتخابات خلال الأشهر القادمة، مشيرةً إلى أنه لن يكون من الممكن إكمال هذه الأعمال شديدة الأهمية إلا إذا تواجد قدر أكبر من السلم والأمن في اليمن.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة