ادارة صحيفة المناطق تهنئ زوارنا الكرام بحلول موسم الحج العظيم للعام 1445 هـــ

أبرز الموادالمناطقمحلياتمنطقة الحدود الشمالية

أمير الحدود الشمالية يخصص جلسته الأسبوعية عن الخدمات المقدمة من القطاعات العسكرية والجهات الخدمية لحجاج 1445هـ

المناطق_واس

نوه صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة الحدود الشمالية بما تبذله المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد رئيس مجلس الوزراء – حفظهما الله – من جهود لخدمة حجاج بيت الله الحرام، وتسخير جميع الإمكانيات المادية والبشرية لخدمة ضيوف الرحمن، لافتاً النظر إلى دور برامج رؤية المملكة 2030، بالتطور الكبير في منظومة الحج والعمرة وما تحقق من إنجازات ونقلات نوعية متعددة أسهمت في تسهيل إجراءات قدوم الحجاج والمعتمرين، ورفع جودة الخدمات، وإثراء التجربة الدينية والثقافية لضيوف الرحمن.

جاء ذلك خلال جلسة سموِّه الأسبوعية للمواطنين في مقر الإمارة، التي خصصت لمناقشة “الخدمات المقدمة من القطاعات العسكرية والجهات الخدمية لحجاج هذا العام القادمين عبر منفذ جديدة عرعر”.

وأكد سموه أن خدمة الحجاج بيت الله الحرام شرف عظيم ومسؤولية كبيرة، إذ تشرفت هذه البلاد ولله الحمد بخدمة قاصدي بيت الله الحرام، مشدداً على جميع القطاعات الحكومية بتكثيف الاستعدادات وتسخير جميع الإمكانات لخدمة ضيوف الرحمن وأهمية الجاهزية والاستعداد المبكر من جميع القطاعات المرتبطة بأعمال موسم الحج 1445 ومضاعفة الجهود والمتابعة المستمرة وضرورة تكامل الجهود لاستقبال موسم الحج والنظر في الاستعدادات ووضع الخطط التشغيلية للإدارات ومناقشتها وتطويرها، وتوفير كامل الطاقات الآلية والبشرية أمام زوار بيت الله الحرام القادمين عبر مدينة الحجاج بمنفذ جديدة عرعر ليتمكنوا من أداء فريضة الحج في أجواء إيمانية كاملة محفوفة بالأمن والأمان والرحة والاستقرار والسلامة وبما يضفي الطابع المتميز على رحلة الحاج لتبقى خالدة في ذاكرته.

وشهدت الجلسة مداخلات عن جهود جامعة الحدود الشمالية، وشرطة منطقة الحدود الشمالية، وإدارة الجوازات، وقيادة حرس الحدود الشمالية، والشؤون الصحية، وإدارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، وجمرك جديدة عرعر، وجمعية ساعد، وهيئة الهلال الأحمر، وفرع وزارة الحج والعمرة، في خدمة ضيوف الرحمن القادمين للمملكة عبر منفذ جديدة عرعر.
بعدها تناول الجميع طعام العشاء على مائدة سموه.

زر الذهاب إلى الأعلى