محليات

“الثقافة والإعلام” تقيم مركزاً لتغطية مراسم العزاء في وفاة الملك عبدالله

جهزت وزارة الثقافة والإعلام ممثلة بوكالة الوزارة للإعلام الخارجي مركزاً إعلاميا متكاملا بفندق إنتركونتننتال بمدينة الرياض، لتقديم التسهيلات لمهام الوفود الإعلامية المصاحبة لبعض الملوك والرؤساء والزعماء وكبار المسؤولين من الدول العربية والإسلامية والصديقة التي تفد إلى المملكة لتقديم العزاء في وفاة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود – رحمه الله – وكذلك الوفود الإعلامية الأجنبية المستقلة من صحافة وإذاعة وتلفزيون، التي تصل إلى مدينة الرياض تباعاً لتغطية المصاب الجلل، وكذلك لتغطية مبايعة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ملكا للمملكة العربية السعودية، ومبايعة صاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز ولياً للعهد, وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولياً لولي العهد ـ حفظهم الله ـ.

وأوضح وكيل وزارة الثقافة والإعلام للإعلام الخارجي الدكتور عبد العزيز بن صالح بن سلمة أن المركز الذي بدأ عمله يوم الجمعة الماضي، يتوافر على جميع التجهيزات الفنية والمواد القرطاسية بالتعاون مع الإدارة العامة لتقنية المعلومات بالوزارة، لتمكين الإعلاميين والصحفيين من أداء مهامهم بكل يسر وسهولة، مشيرًا إلى أن وكالة الوزارة للإعلام الخارجي وبتوجيه من معالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز بن عبدالله الخضيري أعدت خطة طارئة لتسهيل مهمات وسائل الإعلام الأجنبية التي تتوافد تباعاً إلى المملكة.

زر الذهاب إلى الأعلى