محليات

الجبيل الصناعية الأولى عربياً في الوعي البيئي

حققت الهيئة الملكية بالجبيل متمثلة بإدارة حماية ومراقبة البيئة المركز اﻷول في جائزة منظمة المدن العربية في دورتها الثانية عشرة
وكانت مشاركة الهيئة الملكية بالجبيل ضمن محور الوعي البيئي متنافسة بذلك مع 11 مدينة على مستوى الوطن العربي في نفس المحور.
واشتمل ملف المشاركة على جهود الهيئة في رفع مستوى الوعي البيئي لدى المجتمع من خلال النشرات البيئية والأفلام التوعوية كما تضمن ملف المشاركة جهود الهيئة الملكية في المشاركة وتنظيم المؤتمرات والمعارض البيئية الدولية والمحلية باﻹضافة إلى نشاط لجنة الوعي البيئي من خلال برامج الشراكة المجتمعية بين الشركات الصناعية العاملة في المدينة ومدارس الهيئة الملكية.
وتعتبر جائزة منظمة المدن العربية احدى اهم الجوائز البيئية التي تمنح على مستوى الوطن العربي وقد تأسست مؤسسة الجائزة في العام 1981م متخذة من الدوحة مقر لها وتقام المسابقة كل سنتين لتتنافس كافة المدن العربية على محاور الجائزة وقد احتدمت المنافسة في هذه الدورة بمشاركة 58 ترشيح لنيل لقب الجائزة.
وقال مدير إدارة حماية ومراقبة البيئة بالهيئة الملكية بالجبيل المهندس عويد الرشيدي أن هذا الفوز يأتي تتويجها للجهود الكبيرة التي تبذلها إدارة حماية ومراقبة البيئة في مجاﻻت الوعي البيئي في مدينة الجبيل الصناعية وقدم تهنئته لسمو رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع وللرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل الدكتور مصلح العتيبي على دعمه الكبير لأنشطة الادارة.
كما ثمن الرشيدي الدور الكبير الذي تبذله الشركات الصناعية في مدينة الجبيل الصناعية في دعم لجنة الوعي البيئي والتي أخذت على عاتقها تنفيذ ودعم أنشطة الوعي البيئي لدى أفراد المجتمع في الجبيل الصناعية.
الجدير بالذكر أن الهيئة الملكية بالجبيل خصصت جائزة سنوية لأفضل شركة راعية لأنشطة الوعي البيئي المدرسية ضمن حفلها السنوى باليوم العالمي للبيئة يتخلله تتويج الشركات التي حققت أفضل أداء بيئي خلال العام.

زر الذهاب إلى الأعلى