أبرز الموادالاقتصاد

الذهب يستقر عند 2351 دولارا مع اتجاه الأنظار لبيانات التضخم الأمريكية

المناطق_متابعات

استقرت أسعار الذهب اليوم الثلاثاء في ظل اتباع المستثمرين لنهج حذر قبل بيانات التضخم الأمريكية المهمة، التي قد توفر مزيدا من المؤشرات حول مسار سياسة مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأمريكي).

وظل سعر الذهب في المعاملات الفورية دون تغيير عند 2351.39 دولار للأونصة بحلول الساعة 03:00 بتوقيت جرينتش بعد صعوده 1 % الجلسة السابقة، وارتفعت العقود الآجلة للذهب في أمريكا 0.8 % إلى 2352.30 دولار، ويترقب المستثمرون تقرير مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي في أمريكا لشهر أبريل والمقرر صدوره يوم الجمعة، وهو مقياس التضخم المفضل لدى البنك المركزي الأمريكي.

 

 

 

وتشير رهانات المتداولين إلى تزايد احتمالات اقدام البنك المركزي الأمريكي على خفض أسعار الفائدة أكثر من مرة في 2024، ويرى المتعاملون حاليا فرصة تبلغ 63 % تقريبا لخفض أسعار الفائدة بحلول نوفمبر، وفقا لخدمة فيد ووتش التابعة لسي.إم.إي، والذهب معروف بأنه وسيلة للتحوط من التضخم، لكن ارتفاع أسعار الفائدة يزيد من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب الذي لا يدر عائدا.

 

 

 

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة في المعاملات الفورية 0.4 % إلى 31.81 دولارا للأونصة. وزاد البلاتين 0.2 % إلى 1056.15 دولار وربح البلاديوم 0.4 % ليصل إلى 992.50 دولار.

زر الذهاب إلى الأعلى