فيديو المناطقمحليات

السرور لإيران: “قبركم الذي حفرتموه بأيدكم سندفن فيه أطماع الفرس وعملائهم في عالمنا العربي

رحب رجل الدين السوري، محمد السرور، بالعمليات السعودية ضد الحوثيين في اليمن، المسماة بـ”عاصفة الحزم”،
وقال : إن إيران تعمل منذ نشأة دولتها على تصدير أفكارها للعالم الإسلامي، مضيفا أن أهل السنة دوماً كانوا هدفاً لضرباتها، “التي لا يعرف الزمان لها مثيلا في وحشيتها”، حسب وصفه.
وأضاف السرور: “بتنا نعلم أننا عدو الإيرانيين الأول في هذا العالم، وأنهم أشد خطرا علينا من أي عدو”.
وتهكم على تحالفهم مع أمريكا التي يعتبرونها “الشيطان الأكبر”، مشيرا إلى أن إيران تحالفت مع أمريكا لاحتلال أفغانستان، ودخلت العراق على ظهور الدبابات الأمريكية، وفق قوله.
وعبّر عن أسفه تجاه الدمار الذي ألحقته إيران بسوريا، من تشريد وقتل وتدمير، مضيفا أن ثلث سكان سوريا لا يجدون رغيف الخبز في هذه الظروف.
وقال سرور إن تصريحات المسؤولين في إيران التي تفيد بسيطرتهم على أربع عواصم عربية (صنعاء، بغداد، بيروت، دمشق)، جعلت الناس في الوطن العربي يضجون من “تجبر وطغيان” من أسماهم بـ”الأكاسرة الجدد”.
وتابع: “لقد استيقظنا على خبر الضربات الجوية السعودية لمواقع الحوثيين في مختلف أنحاء اليمن، وتابعنا الضربات الجوية، وتبين لنا أنها عربية إسلامية انطلقت من أرض الحرمين، ووراءها قرار حاسم غير قابل للتنازل”.
وأضاف سرور: “مرحبا بعاصفة الحزم التي لطالما حلمنا بها وانتظرناها، لسان حال العرب الذين اجتمعوا في هذا التحالف يقول لإيران لقد بلغ بنا السيل الزبى .. ولم يبق في سيف التصبر مفزع.. اعرفوا حجمكم.. فلستم أكثر من جزيرة صغيرة في بحر لجي.. فاحذروا أمواجه المتلاطمة بعد أن هبت عاصفة الحزم”.
وختم موجها حديثه لإيران: “قبركم الذي حفرتموه بأيدكم سندفن فيه أطماع الفرس وعملائهم في عالمنا العربي، وسنعلمهم لغة العدل والمساواة، والله غالب على أمره”.

زر الذهاب إلى الأعلى
Advertisements

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock