الاقتصاددوليمحليات

السعودية والأردن توقعان مذكرة تفاهم لتطوير اجراءات العمل

وقعت وزارة العمل السعودية ونظيرتها الأردنية مذكرة تفاهم للتعاون في مختلف المجالات المتصلة ‏بأنظمة العمل وتنميتها. وتضمنت المذكرة التي وقعها كلاً من وزير العمل السعودي المهندس عادل فقيه، ‏ووزير العمل الأردني الدكتور نضال القطامين، أمس في الرياض، العمل على توحيد اجراءات الاستقدام، ‏والربط الإلكتروني، وتبادل الخبرات والبرامج التدريبية في مجال حل النزاعات العمالية والاستفادة من ‏الخبرات والمعلومات والإحصائيات المتعلقة بأسواق العمل، والقيام بزيارات متبادلة للتعرف على ‏إمكانيات كلا الطرفين، وتبادل الخبرات في مجال التفتيش العمالي ومجال الصحة والسلامة المهنية في ‏المنشآت‎. ‎
وقال وزير العمل السعودي المهندس عادل فقيه أن توقيع الوزارتين لمذكرة التفاهم يأتي في إطار التعاون ‏المشترك بين حكومتي البلدين، وما تتمتعان به من علاقات أخوية وتاريخية متينة، مشيراً إلى أن التوقيع ‏الذي يعد توثيقاً لرحلة تنسيق وتشاور، بدأت منذ فترة بحث فيها الطرفان عن فرص التعاون والتكامل، ‏يمثل أحد ثمار هذه العلاقة المتينة بين البلدين، بما ينعكس على تنمية المصالح المشتركة في قطاع العمل ‏والعمال، مثله مثل باقي القطاعات‎. ‎
من جانبه قال معالي وزير العمل الاردني الدكتور نضال القطامين، أن الاقتصاد السعودي يتميز بالمتانة، ‏مستشهداً بما تمر به المملكة العربية السعودية من نهضة تنموية في جميع المجالات، وما صحاب ذلك من ‏تطورات غير مسبوقة في سوق العمل، أسهمت في تعزيز وحماية حقوق العمالة، وتنظيم العلاقة بين ‏أطراف العمل الثلاثة، واصفاً هذه الإجراءات بالمتماشية مع مواثيق حقوق الانسان، واتفاقيات منظمة ‏العمل الدولية‎. ‎
وقال الوزير الأردني أن تفوق أنظمة سوق العمل السعودي، جعل منظمة العمل الدولية تشيد بجهود وزارة ‏العمل السعودية في وضع الإجراءات والاليات وطرق الاستقطاب وطرق ضبط السوق، وما تضمن ذلك ‏من حفاظ على حقوق العمال ومكافحة للإتجار بالبشر، مضيفاً: “كل ذلك يعد نقاط أساسية تجعلنا في وزارة ‏العمل الأردنية أن ننفتح على تجارب السوق السعودي، إذ من الأهمية بمكان الاستفادة من التجارب ، ‏وتعزيز تبادل الخبرات الناجحة‎”. ‎
وأضاف الوزير الأردني نضال القطامين: “إن مذكرة التفاهم تعد الأولى من نوعها بين وزارة العمل ‏السعودية ووزارة العمل الاردنية، وتتضمن تبادل الخبرات، والتشاور الدائم، والتدريب التقني والمهني، ‏وحل النزاعات والقضايا العمالية والاستفادة من تجربة وزارة العمل السعودية في التفتيش وتطوير بيئة ‏العمل

 

زر الذهاب إلى الأعلى
Advertisements

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock