أبرز الموادمحليات

“الصحة” تكشف عن أبرز أرقامها خلال عام 2023

المناطق_واس

واصلت “الصحة” خلال رحلتها في عام 2023 تقديم خدماتها التي تسعى لتعزيز صحة المجتمع، وتطوير الخدمات الصحية ورفع وقاية الأفراد، وذلك ضمن جهودها الهادفة لتسهيل الوصول للخدمات الصحية وتطويرها، والمساهمة في تحقيق مستهدفات برنامج تحول القطاع الصحي للوصول لمجتمع حيوي ونظام صحي شامل وفعال ومتكامل، يقوم على صحة الفرد والمجتمع، وفق رؤية المملكة 2030.

 

 

 

 

وذكرت “الصحة” أنها أطلقت في عام 2023 المركز السعودي للبروتون لعلاج السرطان بمدينة الملك فهد الطبية بالرياض، الذي يُعد الأول من نوعه في الشرق الأوسط، كما ارتفع عدد مراكز الأورام من 9 مراكز إلى 18 مركزاً، فيما وقعت “الصحة” أكثر من 138 اتفاقية في ملتقى الصحة العالمي بأكثر من 13 مليار ريال، بالإضافة لتصنيع الأنسولين محلياً بعد اتفاقية أكتوبر، لافتة إلى أنها تستشرف عام 2024 بخطى جديدة واستعدادات أكبر.

 

 

 

وأوضحت الوزارة في تقرير إحصائي أن عام 2023 شهد تدشين عدة مستشفيات، منها مستشفى التخصصي في جازان، ومستشفى عام في كل من رفحاء والدرب والدرعية، إضافة إلى تدشين العيادات الافتراضية والعديد من العيادات المتنقلة، مما أسهم في خفض نسبة الإحالات لخارج المناطق إلى 66%، في حين انخفضت مدد انتظار العمليات إلى 24 يوما بدلاً من شهرين.

 

 

 

وقالت الوزارة إن متوسط العمر المتوقع للفرد ارتفع من 74 إلى 77 عبر رفع وقاية الأفراد، وتعزيز صحة المجتمع، والمستهدف 80 سنة في عام 2030، مشيرة إلى ارتفاع رقعة تغطية الخدمات الصحية بالمملكة إلى 94%، خلال 2023، متجاوزة سقف المستهدف 88%، فيما تم تسجيل أكثر من 126 مليون جرعة في سجل التطعيمات الوطنية.

 

 

 

 

وبيّن التقرير أن الوزارة أطلقت منصة “نفيس” الرقمية التي تسهم من خلال خدماتها الصحية والتأمينية في تحسين جودة وكفاءة الخدمات الصحية، وتعزيز تحول القطاع الرقمي بالمملكة، حيث تقدم خدماتها لتسهيل تبادل البيانات بين أطراف العلاقة في القطاع الصحي، كما واصلت تقديم خدمة البريد الدوائي، ليزيد عدد الشحنات الدوائية التي أوصلتها لمنازل المرضى عن 1.9 مليون شحنة دوائية، فيما أنقذ الإسعاف الجوي ثلاثة أضعاف ممن أنقذهم في العام الماضي، لافتاً إلى أن عدد الممارسين الصحيين الذين خدموا الحجاج في موسم 2023، بلغ أكثر من 30 ألف ممارس.

 

 

 

الجدير بالذكر أن “الصحة” تسعى جاهدة لتقديم خدمات صحية مُرضية للمواطنين والمواطنات وترقى للتطلعات، وقد نتج عن ذلك حصول 14 مختبراً إقليمياً مرجعياً في السعودية على اعتماد الكلية الأمريكية لعلم الأمراض (CAP) والمركز السعودي لاعتماد المنشآت الصحية (CBAHI)، بالإضافة إلى استمرارها في تأهيل وتطوير الكفاءات الوطنية، ومن ذلك تخريج 10 آلاف دارس عبر الهيئة الصحية للتخصصات الصحية، وفوز مرشحة المملكة الدكتورة حنان بلخي بقيادة مكتب منظمة الصحة العالمية بإقليم الشرق الأوسط.

زر الذهاب إلى الأعلى