أبرز الموادالاقتصاد

“المُضاربون” يتجهون للصناديق العقارية ويرفعون تداولاتها 3 أضعاف الطرح

اتجهت المضاربات في السوق السعودية خلال شهر شباط (فبراير) الماضي، وبالتحديد في الأسبوعين الثالث والرابع من الشهر ذاته، إلى الصناديق العقارية المتداولة، التي تم طرحها أخيراً، بشكل مكثف، لتبلغ أحجام التداول خلال شهر فبراير ثلاثة أضعاف الطرح.

وشهد قطاع الصناديق العقارية ارتفاعات قوية منذ منتصف فبراير، عن طريق المضاربات بتوجيه السيولة لهذا القطاع لترفع التداولات في الصناديق العقارية إلى ثلاثة أضعاف “الطرح”، حيث ارتفع صندوق الجزيرة ريت 81.4 في المائة، بينما ارتفع صندوق الرياض ريت 12.3 في المائة خلال الفترة، وفقاً لـ”لاقتصادية”.

وبلغت حجم التداول خلال شهر فبراير الماضي نحو 247.12 مليون سهم، من أصل 61.8 مليون سهم تم طرحها في القطاع (50 مليون سهم لصندوق الرياض ريت، وكذلك 11.8 مليون سهم لصندوق الجزيرة موطن ريت.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى
Advertisements