أبرز الموادأهم الاخباردولي

بولندا.. نفوق 100 طن من الأسماك ومخاوف من كارثة بيئية

المناطق – متابعات

انتشلت فرق الطوارئ في بولندا نحو 100 طن من الأسماك النافقة من نهر أودر الذي يعبر ألمانيا وبولندا، مما زاد المخاوف من كارثة بيئية.

ونقلت “فرانس برس” عن مونيكا نوفاكوفسكا دريندا، وهي من المكتب الإعلامي لإدارة الإطفاء الوطنية، أن نحو 100 طن الأسماك النافقة انتشلت من النهر منذ يوم الجمعة، في عملية التنظيف التي يشارك فيها أكثر من 500 من أفراد الإطفاء.

وأضافت: “لم نُجر قط عملية بهذا الحجم في نهر من قبل”.

ورغم أن سبب نفوق الأسماك ما زال غير مؤكد إلا أن السلطات تشتبه في وجود مواد كيماوية.

وكان رئيس الوزراء البولندي ماتيوس مورافيكي قال الأسبوع الماضي: “ربما تم إلقاء كميات ضخمة من النفايات الكيماوية في النهر مع كامل دراية بالمخاطر والعواقب”.

المعلومات الأولى عن نفوق الأسماك في نهر أودر جاءت من سكان محليين وصيادين بولنديين منذ 28 يوليو، واتهمت السلطات الألمانية نظيرتها البولندية بعدم إبلاغها بهذه الظاهرة، وقالت إنها فوجئت عندما طافت الأسماك النافقة على سطح النهر، بينما تعرضت الحكومة البولندية لانتقادات لعدم اتخاذ إجراءات سريعة.

وكان نهر أودر معروفا بأنه نظيف نسبيا، ويعيش فيه نحو 40 نوعا من الأسماك.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
Advertisements