ادارة صحيفة المناطق تهنئ زوارنا الكرام بحلول موسم الحج العظيم للعام 1445 هـــ

منطقة عسير

تيري: وثقت ٢٠ ألف صورة من عسير خلال ١٢ عاماً

أكد البروفيسور الباحث في علم الشعوب والمدون الفوتوغرافي التاريخي الفرنسي تيري موجيه أنه جاب المملكة العربية السعودية خلال الفترة ١٩٧٩ – ١٩٩١ موثقا مورثها التراثي والحضاري فوتوغرافيا، في ظروف وصفها بالصعبة، لعدم فهم  اهتمامه بإبرازه، مشددا في الوقت ذاته على أنه وجد منطقة عسير آنذاك وحتى الآن أكثر مناطق المملكة تميزا وتمسكا على هذا الصعيد، ما جعلها يلتقط نحو ١٠ آلاف صورة فوتوغرافية منها، صدرت في ٢٠ كتاب، مرفق مع العديد من الوثائق.

وقال تيري إنه مشاركته في فعالية مشروع “عسير حلة العمران” التي تنظمها الهيئة العامة للسياحة والآثار وجامعة دار الحكمة بقرية العكاس التراثية في مدينة أبها جاءت للإدلاء بشهادة عن المنطقة في تلك الحقبة الزمنية، مشددا على أنه يحمل ذكريات من عسير، لما يمتاز به أهاليها من كرم الضيافة وخدمة الاخرين بطريقة يندر أن يكون لها مثيل.

ونوه إلى أن أهمية المواقع تجبر أي باحث ومدون تاريخي على الوقوف على مقومات عسير التراثية، ولم يخف أن البعض لم يقبل حتى ظهور الأزياء النسائية في كتبه، رغم أن الهدف لم يكن سوى إبراز كل ما يتعلق بأرث المنطقة وتقاليد وعادات أهالها سواء كانوا رجالا أو نساء.

وعن وجود صور تاريخية مما التقطها في مواقع التواصل الاجتماعي، قال “لا يمكن أن تجد أي من صوري في مواقع التواصل، وأنما في كتب ومؤتمرات، وقد تفاجأت بمواقع سعودية تعرض صور لي ويعيدونها لأشخاص آخرين دون مراعاة للحقوق الفكرية، ولكن هذا لا يزعجني أبدا”.

زر الذهاب إلى الأعلى