أبرز الموادصحة

دراسة: النظام الغذائي الصحي يُقلل خطر الإصابة بالسكري رغم الاستعداد الوراثي

المناطق-متابعات

أكدت دراسة حديثة أن اتباع نظام غذائي صحي يُقلل بشكل ملحوظ من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، حتى لدى الأشخاص الذين لديهم استعداد وراثي مرتفع للإصابة بالمرض.

وتُعدّ هذه النتائج بمثابة بشرى سارة لملايين الأشخاص الذين يُعانون من مخاطر وراثية للإصابة بمرض السكري، حيث تُشير إلى أن اتباع نظام غذائي صحي يُمكن أن يُساهم بشكلٍ كبيرٍ في الوقاية من هذا المرض أو تأخير ظهوره.

ووفقًا للدراسة التي أجراها باحثون من جامعة شرق فنلندا، ونُشرت في مجلة “Diabetologia” فإن اتباع نظام غذائي غني بالخضروات والفواكه والحبوب الكاملة ومنتجات الألبان قليلة الدسم والأسماك، يُؤدّي إلى انخفاض ملحوظ في تركيزات الجلوكوز في الدم، مما يُقلل بدوره من خطر الإصابة بمقدمات مرض السكري ومرض السكري من النوع الثاني.

وتناولت الدراسة أكثر من 1500 رجل في منتصف العمر وكبار السن، وقامت بتقييم استهلاكهم الغذائي ومستويات الجلوكوز في الدم، بالإضافة إلى تسجيل استعدادهم الوراثي للإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

وأظهرت النتائج أن الارتباط بين اتباع نظام غذائي صحي وانخفاض خطر الإصابة بمرض السكري كان موجودًا حتى لدى الأشخاص الذين لديهم استعداد وراثي مرتفع للإصابة بالمرض.

وتُشير هذه النتائج إلى أن اتباع نظام غذائي صحي يُعدّ استراتيجية فعّالة للوقاية من مرض السكري من النوع الثاني، حتى لدى الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة به بسبب العوامل الوراثية.

وتُؤكّد هذه الدراسة على أهمية اتباع نظام غذائي صحي للحفاظ على صحة جيدة والوقاية من الأمراض المزمنة، بما في ذلك مرض السكري من النوع الثاني.

وينصح الخبراء باتباع نظام غذائي غني بالألياف ومضادات الأكسدة، مع تقليل استهلاك الدهون المشبعة والسكريات المضافة، للحفاظ على مستويات الجلوكوز في الدم تحت السيطرة وخفض خطر الإصابة بمرض السكري.

زر الذهاب إلى الأعلى